عيدنا أُنس ومسرّة :)
ينتهي : 27-08-2014
يشع فرحاً - رمزيات عيد الفطر السعيد
ينتهي : 27-08-2014استجمام نعومة فتـاة
ينتهي : 28-08-2014معايدة للأحبة
ينتهي : 08-08-2014ويحلوّ العيد بسوالفنا وأكشناتنا ^_*
ينتهي : 28-08-2014.. ألــوان العيــد !.
ينتهي : 28-08-2014العيد في صورة
ينتهي : 29-08-2014
عاداتنا في العيد
ينتهي : 29-08-2014أطفالنا فرحة العيد (":
ينتهي : 29-08-2014" بأعيادِنا نسمُـو ()
ينتهي : 29-08-2014أيُها العِيد؛ لا تأتِ فأمتِي أشلاء!
ينتهي : 29-08-2014= عيدنا ألذّ (":
ينتهي : 29-08-2014

العودة   مُنْتَدَى أَنَا مُسْلِمَةٌ > المنتديات الإسلامية > عَلى طَـريق الدَّعْــوةِ > أرشيف الـفـتـاوَى

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 12 Aug 2008, 12:05 AM   #1

شجرة طيبة
 
الصورة الرمزية دينا المسلمة

العضوٌيه : 24335
 التسِجيلٌ : Sep 2007
مشَارَكاتْي : 618

دينا المسلمة غير متواجد حالياً

إستفسار ماذا تفعل من لم تقضى ما عليها من رمضان السابق ؟؟؟؟



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صديقتى لديها سؤال:

فقد أفطرت رمضان الماضى لانها كانت فى حالة نفاس ولم تستطع القضاء حتى الان بسبب ضعفها نتيجة الرضاعه وكثرة الهبوط الذى كان يصيبها

فهل عليها شئ كأطعام مساكين او شئ اخر قبل صيام رمضان القادم باذن الله ؟؟؟

وهل عليها قضاء رمضان الذى فاتها 30 يوم متصله ام يمكن ان تكون منفصله - طبعا بعد ان ينتهى رمضان القادم بأذن الله - ؟؟

وهى الان تحاول فطام طفلها او على الاقل تدخل له طعام مع الرضاعه لكى تقوى على صيام رمضا ن
فان لم تستطع ذلك ولم تساعدها صحتها ان تصوم رمضان التالى بسبب الرضاعه فماذا عليها ان تفعل هل تطعم فى رمضان كل يوم ام تقضى كل ما عليها - رمضان السابق والتالى- بعد ان تفطم طفلهاولا شئ عليها ؟؟؟
للمزيد من مواضيعي

 



من مواضيعى

يهودية أستحيت من البشر

http://www.muslmh.com/vb/t89321.html

دعوة الى توحيد اللغه - احياء اللغه العربيه فى المنتدى -

http://www.muslmh.com/vb/t93642.html


رد مع اقتباس
قديم 14 Aug 2008, 02:37 AM   #2

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة سابقة ~

العضوٌيه : 3619
 التسِجيلٌ : Jun 2005
مشَارَكاتْي : 25,054

"طالبة عفو الله" غير متواجد حالياً

افتراضي رد : ماذا تفعل من لم تقضى ما عليها من رمضان السابق ؟؟؟؟



و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
حياكِ الله
وجدت فتوى مشابهة :

الحامل والمرضع تفطران وتقضيان ولا يجزئهما الإطعام
قرأت أنه يجوز للحامل والمرضع ترك الصيام مع الإطعام بدون قضاء , ويستدل له بما ورد عن ابن عمر في ذلك , ما صحة هذا ؟ أفيدونا بالدليل بارك الله فيكم .


الحمد لله
اختلف العلماء في حكم الحامل والمرضع إذا أفطرتا على عدة أقوال :
القول الأول : عليهما القضاء فقط ، وهذا مذهب الإمام أبي حنيفة رحمه الله . وقال به من الصحابة علي بن أبي طالب رضي الله عنه .
القول الثاني : إن خافتا على أنفسهما فعليهم القضاء فقط ، وإن خافتا على ولديهما فعليهما القضاء وإطعام مسكين عن كل يوم ، وهو مذهب الإمامين الشافعي وأحمد . وحكاه الجصاص عن ابن عمر رضي الله عنهما .
القول الثالث : عليهما الإطعام فقط ، ولا قضاء عليهما . وقال به من الصحابة عبد الله بن عباس رضي الله عنهما ، وحكاه ابن قدامة في المغني (3/37) عن ابن عمر أيضاً رضي الله عنهما.
روى أبو داود (2318) عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ قَالَ كَانَتْ رُخْصَةً لِلشَّيْخِ الْكَبِيرِ وَالْمَرْأَةِ الْكَبِيرَةِ وَهُمَا يُطِيقَانِ الصِّيَامَ أَنْ يُفْطِرَا وَيُطْعِمَا مَكَانَ كُلِّ يَوْمٍ مِسْكِينًا وَالْحُبْلَى وَالْمُرْضِعُ إِذَا خَافَتَا قَالَ أَبُو دَاوُد يَعْنِي عَلَى أَوْلادِهِمَا أَفْطَرَتَا وَأَطْعَمَتَا. قال النووي : إسناده حسن .
وَأَخْرَجَهُ الْبَزَّارُ وَزَادَ فِي آخِرِهِ : وَكَانَ ابْنُ عَبَّاسٍ يَقُولُ لأُمِّ وَلَدٍ لَهُ حُبْلَى : أَنْتَ بِمَنْزِلَةِ الَّتِي لا تُطِيقُهُ فَعَلَيْك الْفِدَاءُ , وَلا قَضَاءَ عَلَيْك , وَصَحَّحَ الدَّارَ قُطْنِيُّ إسْنَادَهُ . قاله الحافظ في "التلخيص" .
وقد حكى الجصاص في " أحكام القرآن" اختلاف الصحابة في هذه المسألة فقال :
" اخْتَلَفَ السَّلَفُ فِي ذَلِكَ عَلَى ثَلَاثَةِ أَوْجُهٍ ; فَقَالَ عَلِيٌّ : : عَلَيْهِمَا الْقَضَاءُ إذَا أَفْطَرَتَا وَلا فِدْيَةَ عَلَيْهِمَا . وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : عَلَيْهِمَا الْفِدْيَةُ بِلا قَضَاءٍ . وَقَالَ ابْنُ عُمَرُ: عَلَيْهِمَا الْفِدْيَةُ وَالْقَضَاءُ " اهـ .
واستدل من قالوا بأن عليهما القضاء فقط بعدة أدلة :
1- ما رواه النسائي (2274) عَنْ أَنَسٍ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( إِنَّ اللَّهَ وَضَعَ عَنْ الْمُسَافِرِ نِصْفَ الصَّلاةِ ، وَالصَّوْمَ ، وَعَنْ الْحُبْلَى وَالْمُرْضِعِ ) . صححه الألباني في صحيح النسائي. فجعل النبي صلى الله عليه وسلم حكم الحامل والمرضع كالمسافر ، والمسافر يفطر ويقضي فكذلك الحامل والمرضع . انظر : "أحكام القرآن" للجصاص .
2- القياس على المريض ، فكما أن المريض يفطر ويقضي فكذلك الحامل والمرضع .
انظر : المغني (3/37) ، "المجموع" (6/273) .
وقد اختار هذا القول جماعة من العلماء .
قال الشيخ ابن باز في مجموع الفتاوى (15/225) :
"الحامل والمرضع حكمهما حكم المريض ، إذا شق عليهما الصوم شرع لهما الفطر ، وعليهما القضاء عند القدرة على ذلك ، كالمريض ، وذهب بعض أهل العلم إلى أنه يكفيهما الإطعام عن كل يوم : إطعام مسكين ، وهو قول ضعيف مرجوح ، والصواب أن عليهما القضاء كالمسافر والمريض ؛ لقول الله عز وجل : ( فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ) البقرة/184" اهـ .
وقال أيضا في مجموع الفتاوى (15/227) :
"الصواب في هذا أن على الحامل والمرضع القضاء وما يروى عن ابن عباس وابن عمر أن على الحامل والمرضع الإطعام هو قول مرجوح مخالف للأدلة الشرعية ، والله سبحانه يقول : ( وَمَنْ كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ) البقرة/185 .
والحامل والمرضع تلحقان بالمريض وليستا في حكم الشيخ الكبير العاجز بل هما في حكم المريض فتقضيان إذا استطاعتا ذلك ولو تأخر القضاء " اهـ .
وجاء في فتاوى اللجنة الدائمة (10/220) :
" إن خافت الحامل على نفسها أو جنينها من صوم رمضان أفطرت وعليها القضاء فقط ، شأنها في ذلك شأن المريض الذي لا يقوى على الصوم أو يخشى منه على نفسه مضرة ، قال الله تعالى : ( وَمَنْ كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ) البقرة/185.
وكذا المرضع إذا خافت على نفسها إن أرضعت ولدها في رمضان ، أو خافت على ولدها إن صامت ولم ترضعه أفطرت وعليها القضاء فقط " اهـ .
وجاء في "فتاوى اللجنة الدائمة" أيضا (10/226) :
" أما الحامل فيجب عليها الصوم حال حملها إلا إذا كانت تخشى من الصوم على نفسها أو جنينها فيرخص لها في الفطر وتقضي بعد أن تضع حملها وتطهر من النفاس . . . ولا يجزئها الإطعام عن الصيام ، بل لا بد من الصيام ويكفيها عن الإطعام " اهـ .
وقال الشيخ ابن عثيمين في "الشرح الممتع" (6/220) بعد أن ذكر اختلاف العلماء في حكم المسألة ، واختار أن عليهما القضاء فقط ، قال :
" وهذا القول أرجح الأقوال عندي ، لأن غاية ما يكون أنهما كالمريض والمسافر فيلزمهما القضاء فقط " اهـ .
والله تعالى أعلم .


الإسلام سؤال وجواب


http://www.islam-qa.com/ar/ref/49794

::
و هنا للاستزاده :

http://www.islam-qa.com/ar/cat/466


||| لا تحسبن الطريق إلى الله مُـمهداً بالورود ، بل لابد من صعوبات و جهود ، إلى أن نصل إلى دار الخلود ... ! |||
...


رَحمكِ الله و غفر لكِ أختي الحبيبة التَّوحيد


رد مع اقتباس
قديم 14 Aug 2008, 06:23 PM   #3

شجرة طيبة
 
الصورة الرمزية دينا المسلمة

العضوٌيه : 24335
 التسِجيلٌ : Sep 2007
مشَارَكاتْي : 618

دينا المسلمة غير متواجد حالياً

افتراضي رد : ماذا تفعل من لم تقضى ما عليها من رمضان السابق ؟؟؟؟



جزاكى الله خيرا اختى ايمان

بارك الله فيكى




رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماذا تفعل في عشر دقائق؟؟؟ ريحانة الإخاء مَــأوى المُصلَّيـات 17 03 Sep 2011 05:32 AM
عندما لا تجد من يفهمك... ماذا تفعل؟؟؟؟ قلب الأمل رِباطُ الأُخوّة 27 21 Oct 2009 08:07 PM
ماذا تفعل في عشر دقائق alzahrae حِـوارات وقضَـايا 0 31 Jan 2005 12:42 PM


الساعة الآن 04:37 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0
جَمِيعُ الحُقوق مَحْفُوظَةٌ لشَبَكَة أَنَا مُسلِمَة © 1425 هـ - 1433 هـ