رسائل قلبيَّة إلى حفظة القرآن الكريم...متجدد
ينتهي : 10-11-2014[Photoshop cc 14.0] بالحُبّ نعطِي للعطاءِ مَذاقْ ..!*
ينتهي : 10-11-2014

العودة   مُنْتَدَى أَنَا مُسْلِمَةٌ > منتديات التقنية والجرافيكس والتصميم > إعْــلاميَّـات

إعْــلاميَّـات شَـاشتكِ النَّقيَّــة بيْـنَ يـديكِ .

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 21 Nov 2009, 01:18 PM   #1

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

وجدتها حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر







حلقة يوم الإربعاء 1/12/1430هـ
الشيخ : ناصر العمر
والمقدم : محمد المقرن



بسم الله الرحمن الرحيم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






الشيخ محمد :
أجد نفسي أمام حديثين هو هذة الأيام المباركة والتي أعلن البارحة أن يوم الأربعاء هو أول أيام عشر ذي الحجة وبذلك فإن يوم عرفة هو اليوم التاسع ( الخميس ) وفي المقابل أعتقد هذة من زمن طويل أن تمر على المملكة العربية السعودية هذة الأيام المباركة وبالعادة تكون الجهات الأمنية مستفرة بحمد الله قواتها في الحج لكن اليوم الجهات الأمنية مستفرة لحماية الحدود الجنوبية للمملكة العربية السعودية ومرابطة تامة أمام هذا التسلل الحوثي والمخيف الحديث لكم ؟
بسم الله الرحمن الرحيم ،والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين ، أهني الأخوة المسلمين في كل مكان بحلول هذة العشر لإنها مناسبات تصح فيها التهنئة ونسأل الله أن يتقبل وأن يوفقنا للعمل الصالح فيها وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( ما من أيام العمل الصالح فيها احب إلى الله من هذة العشر قالوا : ولا الجهاد في سبيل الله قال : ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله ولم يرجع من ذلك بشيء ) أو كما قال صلى الله عليه وسلم وأيضا بقول الله عز وجل : {وَالْفَجْرِوَلَيَالٍ عَشْرٍ} (2) سورة الفجر قال العلماء إنها هذة العشر المباركة فنسأل الله أن يوفقنا للصالح من القول والعمل ومن المحزن أن تأتي كما قلت هذة العشر في الأشهر الحرم وعند إقبال الناس لإداء مناسكهم ماحدث من غدر من هؤلاء المتسللين الحوثيين الذين لا يستغرب أن يفعلوا ذلك لإن تاريخهم تاريخ أسود على مدار التاريخ وعقيدتهم عقيدة معروفة للأمم جميعا وما ترك الأول للآخر شي ولذلك فإن مواجهة هؤلاء من الجهاد في سبيل الله والمرابطون في سبيل الله والجنود ومن يدعمهم إذا أخلصوا نيتهم لله جل وعلا وقصدوا الدفاع عن عقيدتهم لإن هؤلاء الحوثيين يريدون هذا الأمر ولذلك بالأمس أخبار من إيران التي تدعمهم وتقول الوهابية وتستخدم مصطلح الوهابية وماهي الوهابية هي عقيدة النبي صلى الله عليه وسلم هي العقيدة التي جدها محمد بن عبد الوهاب مع محمد بن سعود رحمهم الله وهي عقيدة النبي صلى الله عليه وسلم فهم يريدون هدم العقيدة فإذا أخلصوا جنود لله جل وعلا وصدقوا مع الله وقصدوا حماية المقدسات وحماية الحجاج وتأمين الطرق فإنهم في هذة الحالة مجاهدون في سبيل الله وهؤلاء أفسدوا في الأرض وبالذات فالأشهر الحرم منع الله وحرم وقال : {فَلاَ تَظْلِمُواْ فِيهِنَّ أَنفُسَكُمْ وَقَاتِلُواْ الْمُشْرِكِينَ كَآفَّةً كَمَا يُقَاتِلُونَكُمْ كَآفَّةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ} (36) سورة التوبة هؤلاء ظلموا البلاد والعباد وقطعوا الطرق وأسرفوا كثيرا فلذلك على الجميع أن يهموا لهذا الأمر وبلاد الله محمية بإذن الله وسيأتي الحج وسيمر بإذن الله والحج آمن كما كان .
الشيخ محمد :
يعني فهمت من كلامك أنك أبعدت في حديث التسلل أنه بعد عقدي وليس مجرد نزاع في حدود بين بلدين شقيقين ؟
أبدا بالعكس ليست لدينا مشكله مع اليمن لامع الشعب ولا مع الحكومة ووجودهم في بلد لا يلزم أن يكونوا على عقيدتهم فيوجد في كل بلد ما يسمى بالأقليات هذا في العالم كله فهؤلاء في الحقيقة شذوا عن منهم فيه وتطوروا إلى أن أصبحوا منهج الرفض فهم خليط بين فريقين توالدوا من جنسين كما يتوالد أحيانا من نوعيـن فتوالدوا هؤلاء وأصبحوا في النهاية هم وءأمتهم على مذهب الإثني عشرية وهم رافضة يقرون بذلك ويعتقدون بهذا الأمر وهم كما قال القحطاني في نونيته إن الرافضة شر من وطي الحصى فلا شك أن تاريخهم كما قلت ولذلك الآن من أين يدعمون ؟ يدعمون من إيران وإيران تهدد دول الجوار أن لا يتدخلوا في اليمن وهي التي تدعم هؤلاء فأنظر كيف يكون البعد العقدي في خطورته وآثاره ولذلك أنا أرى أي معالجة ليست معالجة عقدية أنها ستبوء بالفشل في النهاية لابد أن تكون المعالجة عقدية واضحة لرد كما رد من سبق وهولاء بالمناسبة قد حاولوا الإخلال بالحج مرار وحاولوا في داخل البلاد مرارا ولكن الحمد لله دائما يرتدون على أدبارهم { وَلَا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ } (43) سورة فاطر وعلى الباغي تدور الدوائر { وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ} (227) سورة الشعراء والله المستعان .


ــ ـــ ـــ ـــ ـــ ــ ــ ـــ ــ ــ ــ ـــ ـــ ـــــ ــــ ـــ ـــ

الشيخ محمد :
لاشك أن حديث الناس هذة الأيام ما يجري على الحدود الجنوبية الناس لهم أبناء وقبل الأبناء لهم وطن يدافعون عنه وحدود أمام هذا التوجه ؟لكن ايضا أنت أثرت قضية الطائفية فكيف يمكن أن نوازن بين الطرح الداخلي الذي دائما يلوم أمثالكم وأنتم من الدعاة والعلماء المعروفين بالبلد ولكم جهودكم أنكم دائما تثيرون الطائفية بالبلد وتتحدثون عنها كيف نوازن بين هذا الطرح الذي تطرحونه وبين أن بلادنا أصبحت مستهدفة من هذة الطائفية التي تتحدثون عنها يعني يصمت الصوت الداخلي والآن في حدودنا مع اليمن هل نفتح الطائفية ؟
نعم ، يجب أن نفتح الطائفية وحديثي عن هؤلاء ليس بجديد قدمت مذكرة لهيئة كبار العلماء وللشيخ ابن باز رحمه الله عام 1413هـ وسلمتها لكل عضو من هيئة كبار العلماء بيده وبينت فيها خطورة هؤلاء في الحاضر والمستقبل وكانت لغة تتحدث بالأرقام وإسمح لي أقول كما قلت لامني البعض أنه ربما هذة المذكرة تثير الفتن قلت أبدا وأتمنى أن أكون مخطئا وتسلم بلادنا وتسلم عقيدتنا ولكن الواقع مع كل أسف أثبت أن هؤلاء ليسوا أول ما فعل هذا الأمر فتاريخهم كما قلت على مدار التاريخ وتعرف ماذا فعلوا بالحجاج عندما قتلوهم ورموهم ببئر زمزم وسرقوا الحجر الأسود ولم يشهد التاريخ منذ وجود الحجر أن سرق وخرج من مكة حتى وقت المشركين والذين استبقوا مكة من المشركين ما كانوا يفعلونها لعظمة الحجر إلا هؤلاء وسرقوه 22 سنة ثم أعيد مرة أخرى بعد أن فعلوا بعض الأفاعيل هذا تاريخهم فلماذا نجهل التاريخ ونتجاهله ولذلك كما قلت أي معالجة ليست معالجة عقدية أنها ستبوء بالفشل في النهاية .



الشيخ محمد :
في رمضان الماضي كان لكم حديثا عن إنتشار إنفلونزا الخنازير وفتوى حول الذهاب للعمرة مع إنتشار إنفلونزا الخنازير اليوم الجمع أكبر من العمرة فالحجاج يجتمعون في صعيد منى وعرفة بأعداد كبيرة وتخوف فإذا قال الإنسان أتخوف من المرض وقد تكون حجة الإسلام هل يعذر ؟
الأمر فيه تفصيل في الحقيقة وكما قلت في الفترة الأولى في رمضان وإلى اليوم وأنا أدرس الأمر وأسبره وأتواصل مع بعض الأطباء المتخصصين في هذا الأمر وفي طب المجتمع وفي طب الأسرة وفتواي التي ذكرتها قال لي أحد الأطباء البارحة الفتوى التي ذكرتها في رمضان هي الفتوى المعتمدة وهي الفتوى الصحيحة وأنا أرى أن المرضى الذين يعانون من نقص المناعة وأمراض الصدر والأطفال وكبار السن ( وهنا طرفة أني قلت كبار السن وقلت سأعتمر قالوا ما شاء الله شباب ) ومع ذلك أقول أن هؤلاء أرى أن لا يذهبوا أما من وجبت عليه حجة الإسلام وغالبا هم الشباب الذين صحتهم مكتملة فإذا لم يكن عنده شيء من الأمراض التي تؤثر فيه فأرى أنه لا يسقط عنه الوجوب لإن إنفلونزا الخنازير ليست في مكة بل في العالم كله ومن أقل الوفيات منذ بدأت في مكة فهي تطهر وتنفي الخبث والحمد لله ولذلك أرى أن يراعى هذا الجانب وأن يحتاط الإنسان ويراجع الطبيب ويسأل ثم أيضا لي رأي أخر الذين قضوا الحج أنصح أن لا يحجوا إلا لسبب وذلك لسببين :
أولا / أن يخففوا عن الحجاج لإن التخفيف عن الحجاج يخفف من إنتشار المرض
ثانيا / هذة المضايقات والزحام الشديد والدولة كما تعلم أقرت نظام الحج فأولى أن لا يحجوا وقد ذكر العلماء أن من لم يمنعه من الحج إلا التخفيف عن المسلمين وتبرع بماله ونفقته للفقراء فأنه يكتب له أجر الحاج فماذا يريد الإنسان وهو عند أهله وزوجته وفي بيته أما من لم يحج وهو بكامل صحته وعافيته فأرى أنه يحج .


ــ ـــ ـــ ـــ ـــ ــ ــ ـــ ــ ــ ــ ـــ ـــ ـــــ ــــ ـــ ـــ



أنس :
ماحكم مشاهدة وبيع أفلام الكرتون المصحوبة بموسيقى ؟
لا يجوز ، مادام معها موسيقى فأرى أنها لا تجوز

أنس
عمري 19 سنة ولم أحج وعلي ديون حاله فهل يجوز أن أحج ؟
هذا الموضوع لا بد أن أفصل بكثرة السؤال عنه واللبس فيه فليس كل دين مانعا من الحج فأولا : ننظر هل هو حال أم غير حال فإن كان حالا ولا يستطيع السداد ونفقه الحج مؤثرة فنقول له لا يجوز إلا أن تستأذن أو تسدد أو لا تحج أما إذا كان الدين آجلا وهو قادر على أداء كل قسط في وقته فنقول له لا حرج أن تحج وقد يكون عليه دين ولا يستطيع السداد لكن جاء أحد وتبرع بالتحجيج مجانا فهل نقول له لا تحج ؟ لا نقول له حج مادمت لم تدفع نفقة ذات باب مصاريف يسيرة لا تؤثر وهذة إعتبرها العلماء في حالات كثيرة فنقول مادام وجدت من تبرع لك بحجك أو قد يكون أنه يحج ليعمل أيضا حتى يكسب المال فكل هذا جائز ولا حرج فيه إذن ليس مجرد إطلاق الدين كافيا هكذا إلا بالتفصيل الذي أشرت إليه بإجمال .
الشيخ محمد لكن لو ذهب لصاحب الدين وأستأذنه ؟
ابدا لا حرج في ذلك او كان يعلم يقينا أنه لا يضر مثال ( لو كنت أدنتني مبلغا أحج أنا ولا أتردد لإني أعرف أنه لن يكن في نفسك شيئا ) فإذا كان الدين لصاحبه أو أبيه أو أخيه أو زميل له لا يحمل في نفسه فلا حرج في ذلك .

الأخت بيداء :
أن كثير من الأخوات والأسر المحافظه يجدون معاناه وخاصة في الأعياد في مسألة اللبس الساتر تجد أن التجار لايأتون إلا بملابس غير ساترة ربما تكون غير ساترة أوقصيرة إلى غير ذلك فالعتب يكون على بعض الأسر والأسر تحيل العتب على التجار تقول أنهم لا يوردون إلا هذة الملابس وكأن المجتمع يريدها وبعض التجار وكثير منهم فيهم خير المفترض أن يوجهوا المجتمع إلى اللبس الساتر ؟
حقيقة لي تجربة إستشارية مع بعض التجار فأنا أوجه العتب بالدرجة الأولى للناس فالمفترض أن يقاطعوا هذة الملابس فهذة الملابس لو لم تجد من يشتريها ما جاءوا بها يقينا هذا رقم واحد وثانيا أن بعض التجار وبعض الشباب أراد أن ينشيء مصانع لكن ما وجد دعما من كبار التجار وهذا مؤسف والمفروض بل أقول الواجب أو يصل لفرض الكفاية الذي إذا قام به البعض سقط عن البعض الآخر مع أنه لم يقوم به البعض مع توافر المال لدينا والحمد لله وقد يأثم كثير من التجار الذين يمتنعون عن المساهمة وعليهم مسئولية كبرى ولذلك أرى أن تتواتر الجهود بين طلاب العلم والعلماء والناس والتجار لإثارة هذة القضية لإننا رأينا أحوالا من الملابس مؤسفة بالرسوم ليس فقط للنساء بل حتى للأطفال يلبسون ملابس عليها صور الكفار حتى أنني رأيت في مكة رجل فاضل وزوجته متسترة ومعه أولاده وفي ظهر ولده مغني معه العود وقلت له يا أخي الكريم لماذا وفي بيت الله الحرام قال ما وجدنا إلا هذة الملابس قلت هذا غير صحيح بالعكس يوجد ملابس أخرى ففيه خلل باللباس الحقيقة واللباس من أخطر ما يتعلق بالتشبه لذلك لا ينتبه له البعض لأنه إذا لبس الإنسان ملابسهم ربما تلبس بعاداتهم وتقاليدهم وأخلاقهم .


ــ ـــ ـــ ـــ ـــ ــ ــ ـــ ــ ــ ــ ـــ ـــ ـــــ ــــ ـــ ـــ

أبو حسن من الجزائر :
أن تتحول الرياضة الأن في الوقت الذي تكون فيه البلاد الإسلامية محاصرة من كل مكان إسرائيل تحاصر إخواننا في فلسطين وفي العراق الوجود الأمريكي وفي أفغانستان ومباراة رياضية تشغل الناس الآن سواء في مصر او في الجزائر بلغ الأمر أن ترسل مصر كومندوز عسكري إلى السودان لحماية لا عبيها وترسل الجزائر كومندوز عسكري أيضا إلى هذا المستوى وصلنا ونحن الأن في أيام العشر والوضع الإسلامي مؤلم جدا التوجيه في ذلك ؟
في الحقيقة ما يجري من تنفيذ بروتوكولات حكومات صهيون بغض النظر عن صحة نسبة البروتوكولات لكن الذي سطر فيها هو الذي ينفذ الآن وفعلا كتبوا فيها أن من أفضل ما يلهي الشعوب وبالذات الإسلامية هي الرياضة وجاء في بالي مثال : ( في أمريكا أمريكا الجنوبية البلاد الضعيفة الفقيرة تجدها مشغولة بالرياضة وهي معدمة فقيرة بينما اليابان لا نعرف انها أخذت كأس العالم لكنها غزت العالم بالكامل في صناعتها مع أنهم وثنيون لكنهم جادون في صناعتهم الحقيقة ما يجري هي أمة ضحكت من جهلها الأمم ويؤسف أنه يدفع للرياضة في العالم الأسلامي ما لا يدفع ما لا يدفع للمساجد وتدعم دعما عظيما في بلاد المسلمين ومع كثرة الهزائم التي تلحقهم يجددون ويتصورون أن هذا إلهاء للشعوب وهذة فلسفتهم أنه إلهاء للشعوب لكن بالعكس هو تعود وتدريب على المظاهرات وعلى الإختلاف وعلى الفرقة وعلى الضغائن وعلى الشر هؤلاء الذين يهتمون بالكرة يمكن أن يجندون ليقاتلوا مع إخوانهم المسلمين في فلسطين أو في العراق الذي حدث فيه ما حدث أو في جنوب المملكة أو في غيرها هذة في الحقيقة قضية مهمة شغلت الأمة بهذة التوافه لكن على عقلاء الأمة أن لا يلتفتوا لهذة التوافة ولا يجعلوها وسيلة وحربا ليس فقط بين دولتين الآن في المدينة الواحدة بسبب ناديين وتقع الخلافات بين إسرة واحدة هذا ما أراده الأعداء ونحن مطية لهؤلاء في الحقيقة فإنني في هذا المنبر أدعوا ولاة المسلمين أن ينتبهوا لخطورة ما يجري في الرياضة ثم أدعوا هذة الشعوب التي أجدها تسابق ولاتدرك خطورة ما تعمل حتى يصل الأمر إلى ما وصل إليه من خلاف ومن فرقة ومع ذلك في الأشهر الحرم يحدث هذا الأمر نحن في الأشهر الحرم وإن كانت لا تجوز في أي وقت فإنها تعظم وتشتد وبين بلدين تعانيان من مشكلات كثيرة فالجزائر يعاني من دماء من سنوات نتمنى أن ينجو من أزمته ومشكلته والسودان أيضا وهو الذي يستضيف الكرة وكلنا نعلم المؤامرات على السودان ورئيسه مطلوب دوليا ما إستطاع أن يشارك في تركيا لإنه مطلوب دوليا ومصر ظروفها الخاصة وظروفها السياسية وظروفها الإجتماعية وفتنة الأقباط وغيرها وتلهى بهذا الأمر أنظر كيف تعبث العدو فينا ونحن نمثل وهذة مأسأة ولذلك إني أدعوا الجميع حكومات وشعوبا أن يتقوا الله وأن يتركوا هذا الأمر واللعب المباح له حدوده وله ضوابطه وليس هذا من اللعب المباح بل من اللعب المحرم والنفقة فيه محرمة وهي من قوت الشعوب ومن مال الشعوب ومن ساهم في الدفع فيه فقد آثم وأنفق من بيت مال المسلمين بغير حق .

عدنان :
لنا ناس نصلهم الإشكالية إن بعض من يصلهم أسر محافظة وبعضهم عندهم بعض المنكرات كالإختلاط وبعض البدع ما التوجية في ذلك ؟
التوجية من كان محافظ فلا إشكال فيه أما غيره فالذي أراه أن وسائل الإتصال إختلفت فلا يقطع قطعا كاملا فمثلا في الزواجات بعض الأخوات تتصل بي أعرف أن عند جماعتنا في الزواج منكر إذن لن نذهب فأقول لا إذهبوا وسلموا وإذا رأيتم منكرا فإخرجو وقد حدث هذا في أكثر من بيت وألغيت المنكرات بمعنى أن يذهب الأخوات نحن جئنا لنحضر الزواج لكن رأينا منكرات فلا يجوز أن نبقى ( ليسجلوا موقف ) أما غيابهم يحدث ضغينة وقطيعة وبعد فعلى هذا الأخ أنه إن كان علم يقينا بوجود هذا المنكر وناصحهم وما نفع فهو له العذر أن لا يذهب لكن إن كان يستطيع أن يذهب ثم ينكر ويخرج كما فعل الإمام أحمد عندما حضر إحدى المناسبات وقدمت آنية من الذهب والفضة فخرج فهذا أولى لإنه يسجل موقفا حتى لا يتطبع الناس على هذة المنكرات لكن أنصح بعدم القطيعة والإتصال له وسائل أخرى كثيرة .

بدور :
تقول حججت قبل ثلاث سنوات عند رمي الجمرات الثانية والثالثة كان زحام فوكلت زوجي عني فرمى الجمرات عني هل فعلي صحيح ؟
أذا كان زحام فأنا أوؤيد هذا مع أن التوكيل في الرمي ما ينبغي التوسع فيه كما توسع الناس فيه والأخت تقول ذهبت لكن لما رأيت الزحام أوكلت بعض الناس يوكل وهو في خيمته ولم يذهب لكن الذي يرى والحمد لله ويشكر من فعل ذلك ويشكر ولاة الأمر على التوسعة الجمرات كانت أشبه بمقبرة للحجاج ومات فيها الأف كما تعلمون أو أصبحت محنة وكأن الإنسامن يريد أن يدخل معركة الآن النظام موجود والمسارات موجودة بل إن رمي الجمرات الأن أشبه ببرنامج تدريبي لتعويد المسلمين النظام فعموم الناس يعشقون الفوضى جاء النظام ويضبط الإنسان وبقوة وبحزم هذة دورة تدريبية وأداء للنسك بهدوء ورأينا خلال السنوات الماضية بعد بدء الجمرات وزادت هذة السنة الحمد لله من أيسر مارأيت في حياتي في موضوع الجمرات ونشكر في الحقيقة المسئولين الذين قاموا بهذا الأمر ونتمنى أن تتم في بقية المشاعر مثل هذة التوسعات وأنه إذا وجدت العزيمة فكل شيء سيتحقق مثلا الإنتقال لعرقة والرجوع منه هل يعقل أن يكون 16 كيلو الناس يصلون الفجر وما يأصلون إلى منى أو مزدلفة فهناك وسائل ولله الحمد كالقطارات وغيره أتمنى أن يؤخذ بها لحل هذة المشكلات والله أعلم
الشيخ محمد : إذن انت ترى بهذة التوسعة التي تمت في الجمرات أنه لا يجوز التعجل في مسألة الرمي قبل الزوال ؟
نعم ولا يتوسع الناس في ذلك إلإ من كان مريضا أما مجرد أنه إمرأة أو كبير في السن فلا يكفي

أبو خالد :
أيهما أفضل أن أحج بنفسي كل سنة أم اعطي مالي لمن لم يحج ؟
الأفضل أن يحج هو إن كان يريد الحج ، لكن إذا كان يعطي ماله لمن يحج لنفسه وليس له هو أرى أنه أولى ويخفف عن المسلمين فيقضي عن مسلم حجة ويخفف عن المسلمين أما إن كان يعطي أحد أن يحج عنه هو فلا يجوز إذا كان الإنسان قادرا يكلف أحد يحج عنه لإنه قادر ولا تجوز الإنابة عنه والإنابة في الحج تكون للميت أو لمن هو عاجز لا يستطيع كما في الأحاديث أن يستقر على الراحلة أو لمرض مزمن ونحو ذلك .

أبو معاذ :
البقرة تجزيء عن سبعة فإذا كان مبلغها سبعمائة دولار هل يجزىء أن يدفع كل شخص مئة دولار ؟
نعم يشتركون فيها لكن أحب أنبه أن الأضحية تجزي والعقيقة لا تجزيء بعض الناس يكون عنده سبعة أولاد فهل يذبح بدنة أو بقرة لا فالعقيقة ( التميمة ) لا لكن الأضحية والهدي فإنها تجزيء .

عبد الله :
في بعض القنوات المخصصة للزواج التي يتم الزواج من خلال المراسلة فيها وأحيانا يكون في الشريط تبادل لبعض أرقام الجوالات فما التوجية ؟
بالمناسبة لعلك تسمح لي بالتوضيح أكثر ما يسمى بالحب قبل الزواج وخاصة ما إنتشر في الجوالات وغيرها عذا من الحب الفاشل ومن الزواج الفاشل وكذلك هذة القنوات الآن والصحف التي تفعل هذا أقول هو زواج فاشل غالبا ويحكم عليه بكثرته وأغلبه كما بين الله جل وعلا في قضية الخمر والميسر فبين أن ضرره أشد و أعظم فلذلك أقول أن الزواج عن مثل هذة الطرق الجوالات ، القنوات ، الصحف ،الحب ، هذة فاشلة ولها آثار وخيمة على الأسر فليجتنبوها ولا يجوز إشاعتها .


ــ ـــ ـــ ـــ ـــ ــ ــ ـــ ــ ــ ــ ـــ ـــ ـــــ ــــ ـــ ـــ

أبو عبد الله من إستراليا :
يقول في بلاد الغرب نعطى فوائد ربوية شهرية إجبارية ماذا نفعل للتخلص منها ؟
يأخذها لإنها لو تركت لذهبت لمجلس الكنائس العالمي فيأخذها ويصرفها في مصارفها فقراء ومساكين ويرى بعض العلماء انها لا تصرف في المساجد وأماكن القرب كحلقات التحفيظ لإن الله طيب لا يقبل إلا الطيب ويخرجها بنية التخلص لا بنية التصدق لإنها فالحقيقة ليست صدقة لإنها مال خبيث ولا يجوز فأخذها أولى من تركها .

من منتدى الجواب الكافي :
إحدى الأخوات سألت في مسألة العمل في أماكن مختلطة وهذا الكلام يقودنا لسؤال الأخت في أن عملها في مكان مختلط والحكم الشرعي ؟ لماذا تتزحزح الأحكام الشرعية مؤخرا هل كنا في الثلاثين سنة الماضية على خطأ ولم نعرف هذة الفتاوى هل كانت اللجنة الدائمة والمجمع الفقهي التي أفتت في مسألة شهيرة كمسألة الإختلاط كانت على خطأ هل كانوا كلهم مخطئين ولم نعرف الصواب إلا اليوم ؟
فالحقيقة هذة فتنة وبلية وقعت وأسئلتك واضحة بالعكس السابقون هم الذين على الحق وهؤلاء الذين خرجوا أخيرا مخطئون ولا نقول أنه من الإختلاف الجائز ولا نقول أنه لا إنكار في مسائل الإختلاف بل هؤلاء الذين أباحوا أثمون آثمون آثمون
الشيخ محمد : قد يقول الإنسان أليسوا على رأي ؟
لا أبدا أخذوا أراء ضعيفة وشاذة فالإختلاط الذي قصده بعض العلماء غير إختلاط اليوم الإختلاط الذي يقع في الحرم هذا إختلاط ضروري ومضبوط بضوابط وهيئات وغيرها حتى الأسواق لدينا فيها هيئات هل تعلم أني دخلت وزارة قبل أيام ووجدت دورة المياة مشتركة للرجال والنساء حتى في أمريكا مفصولة ووجدتها هنا مشتركة هذا الإختلاط الذي يتحدثون عنه البلاء عم وطم ويجب أن نتقي الله وهؤلاء ليسوا بدعا من التاريخ فقد مرت دول ومر أمثال هؤلاء الذين يبحثون عن الاقوال وكلمة الإختلاط فالسوق لها وضعها والعلماء تحدثوا عنها وكانت قائمة وما أحد أنكرها أما التبرج والسفور المنهي عنه ثم هم كمن هو مذبوح على الطريقة الإسلامية بعد أن يحللو الإختلاط ويشرعونه ويبيحونه يقولون على أن يكون منضبطا أو على أن لا يكون فيه منكرات هم يتحدثون عن قضية وهو يعرفون أن فيها تبرج وسفور وفتنة عظيمة ثم يقولون هذا جائز حقيقة هذا بلاء وهذة فتنة وعلينا أن نتقي الله وعلى أهل الحق أن يصبروا ويصمدوا فقد صبر الإمام أحمد ومن معه في فتنة القول بالقرآن وصمدوا حتى كاد الناس أن يقولوا إندثرت السنة ثم تعود مرة أخرى وبقوة هذة البلاد بلاد التوحيد وأنا أدمجه مع سؤال الأخ يقول أين الكتاب في هذة الأزمة وأنا أقول لا يا أخي قد أخطأت موجودون ألم ترهم يسبون الصحابة ويتأيدون مع الرافضة الأن في صحفنا من يسب الصحابة تأييدا للرافضة في الوقت الذي تهاجمنا الرافضة فيه هؤلاء كتابنا أتيح لهم المجال ولم يجدوا عقوبات وأمنوا وصلوا لسب العلماء ثم إرتقوا إلى سب الصحابة كما نشر في الصحف قبل أيام في الوقت الذي يهاجموننا أعداء الصحابة فيه ويقتلوننا وبكلمة واحدة هذة بلاد التوحيد وحماها الله من عشرات السنين لتطبيقها التوحيد فأقولها قاعدة بمقدار حماية التوحيد سنجد الأمن وبمقدار نقص التوحيد والقدح فيه سيكون الخلل {وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ} (30) سورة الشورى فلنحاسب أنفسنا بهذا الهوان وهذة الأمور التي حدثت والله المستعان .

الشيخ محمد : قد يكون الصوت الأخر صوتا لا يشارك في ميادين الردود فأنت تقول الذين سبوا الصحابة وسبوا غيرهم فأين ردود الشيخ ناصر وغيره ؟
لا تنشر ، كلمت بعض كبار العلماء وقالوا نشرنا و لا ينشر لنا لكن الحمد لله موجود الإنترنت وبعض القنوات الطيبة التي نخرج عن طريقها ووسائل إعلامية أخرى ولا يمكن لإحد أن يحكر الحق لكن يجب أن يؤدب هؤلاء الذين يطعنون في العلماء وفي تفريق المجتمع ونحن نحتاج إلى اللحمة وحماية الأمن فحماية الأمن في هذة البلاد عبادة لله جل وعلا في الحج وفي غير الحج عبادة كما نصوم ونصلي يجب أن نحافظ على هذة البلاد ممن كان إفراطا أو تفريطا هؤلاء يفرقون الصفوف ثم يسبون الصحابة ولا أحد يعاقبهم ومن عوقب تجد أنه لا تنفذ العقوبة عليه فهنا تأتي المصائب ويأتي البلاء وتأتي الفتنة فلنحاسب أنفسنا نبدأ بأنفسنا في بيوتنا في أسرنا في مجتمعه وينظر هل هناك مظالم لإن الله قد سلط علينا أعدائنا بسبب ظلمنا لإنفسنا { وَكَذَلِكَ نُوَلِّي بَعْضَ الظَّالِمِينَ بَعْضًا بِمَا كَانُواْ يَكْسِبُونَ} (129) سورة الأنعام فالأمر عظيم وحتى نحمي هذة البلاد والعباد ونحمي هذة البلد التي هي مأوى المسلمين وملجأ الأيمان والمرجع إليها نسأل الله أن يحمي بلاد المسلمين ويوفق ولاة الأمور لكل خير والتناصح موجود ولله الحمد العلماء قبل أيام كانوا مع ولي الأمر المفتي وكبار المشايخ والعلماء لكن يجب الصبر والتأني والحكمة وبعد النظر وعدم الإستعجال والله أعلم

محبة الخير :
أنا أقوم بعمل بحوث وو اجبات للطالبات ويأخذن درجات عليها مع العملأنهم لا يستطيعون عملها حل يعتبر من الغش أرجوا الإجابة لأني أخاف أن أثم من عملذلك ؟
إذا كان من باب التعليم فلا حرج لكن إن كان من باب الغش فواضح الفرق بين الغش وبين تعليم الفتاة لكن إن كان من باب مساعدتها على الحل وتعليمها كيف يكون الحل كما الواحد منا يساعد إبنه وأبنته في البيت أما إن كان تحل بالكامل والطالب والطالبة لا يعلم كما يذهب بعضهم إلى رسام أو إستاذ أو غيره فهذا لا يجوز .

وقفة شموخ :
وهل تجوز الرقيه الجماعيه ؟؟
إذا كانت الرقية منضبطة بالضوابط الشرعية فلا حرج لكن في النفس منه شي لإن الذي ورد رقية الشخص مياشرة لكن لو وجد هذا وقد جرب ونجح فإذا إنضبط بالضوابط الشرعية فلا أرى حرجا فيه

هل يجوز تشغيل الرقيه والمرقي عليه نآيم ؟
إذا لا يوجد ما يخالف من عبث وإستهزاء أو سخرية أو يعارض القرآن فلا حرج في ذلك .


ــ ـــ ـــ ـــ ـــ ــ ــ ـــ ــ ــ ــ ـــ ـــ ـــــ ــــ ـــ ـــ

ما حكم حلق الشعر لمن يريدأن يضحي ومن هو الذي يمسك شعره ولا سيما ونحن دخلنا ذي الحجة ؟
الذي يمسك شعره كما ورد في حديث أبي سلمه أنه أراد أن يضحي فليمسك شعره وأظافره وأيضا عند مسلم وبشرته هذا الذي دفع المال وليس من يضحى عنه ولذلك من أراد أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولا من بشرته ولا من أظفاره شيئا هذا الذي دفع المال مثلا أنت تريد أن تضحي أهلك وزوجتك تريد أن تدخلهم معك لا يمسكون وليس عليهم شي إطلاقا فقط الذي يدفع المال هو الذي يمسك بمقدار ما يدفع من المال أو كل من ساهم بقليل أو كثير هو الذي يمسك أما الذي لم يدفع شيئا وأدخل فيها فلا يمسك فالنبي صلى الله عليه وسلم قد ضحى عن أمته وعن أهل بيته ولم يأمرهم أن يمسكوا .


لا تعليق :
هل الحسد يمنع من إجابة الدعاءمثلا إنسان محسود ,, وهو يدعي لنفسهوالناس تدعوا لهالسؤال هل قد يمنع منإجابة الدعاء بسبب الحسد ؟؟
لا الحاسد هو الذي يمنع من إجابة الدعاء أما المحسود فلا يمنع كم إجابة الدعاء بل علاج الحسد هو الدعاء

وفي الجنة نلتقي :
صاحب الاستراحة اذا اجر استراحته لأسره سواء ً لحفل زواج أو غيره وحدث فيه ( رقص او غير ذلك )هل يأثم صاحب الاستراحة أرجو التفصيل ؟
إن كان يعلم فيأثم وإن كان لا يعلم وثم هم فعلوا فلا يأثم

هل هناك تعليق على ما يقام اليوم في الحج من شعارات كالبراءة من المشركين وغير ذلك وكل سنة يعاد النظر في البراءة من المشركين والبراءة من أمريكا وغير ذلك ؟
الحقيقة يتعجب الإنسان من هذا الأمر في فلسطين الأن إخواننا يقتلون وفي العراق وفي الشيشان وفي جنوب المملكة ثم يدعون للبراءة من المشركين هل تبرأو هم من المشركين هم علاقتهم مع المشركين بل أغلبهم مشركون وبل قيادتهم مشركون ولاشك عندي في ذلك قطعا أما أفرادهم فالحكم يختلف قد يكون جهل وقد يكون غيره فهذا من البلاء وإثارة الفتن ولا نستغرب من قوم ذبحوا الحجاج ورموهم ببئر زمزم اتستغرب من قوم سرقوا الحجر الأسود أيضا وما الذي يحدث في العراق إلا عن طريق هؤلاء الذين يريدون البراءة من المشركين يجب أن تكون الأمة على قدر من الوعي ولا تخدع بهذة الشعارات الباطلة هم يقولون نريد أن نتبرأ من الشيطان الأكبر وهم حلفاء الشياطين جميعا .





الروابط من الأخ ياسر الياسر

الرابط الصوتي






الرابط المرئي




صادق دعواتكم لمن بذل الجهد في التسجيل والتفريغ والمراجعة



للمزيد من مواضيعي

 





رد مع اقتباس
قديم 21 Nov 2009, 01:21 PM   #2

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر









حلقة الخميس :2/12/1430ه
ضيف اللقاء :-الشيخ سليمان الماجد سدد الله خطاه
مقدم اللقاء:-أ.محمد المقرن وفقه الله








*سـ//أم صهيب
هل المرأة تجهر بالصلاةالجهرية وتصلي سرا في الصلاة السرية كالرجل وايضا هل المرأة تؤذن للصلاة لوحدها وترفع صوتها بالآذان وتأتي بالإقامة إذا صلت منفردة؟


*جـ// بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وأصحابة أجمعين اللهم علمنا ما ينفعنا وإنفعنا بما علمتنا وزدنا علماً وعملاً إلى يوم نلقاك أما بعد :-


أولاً:- فيما يتعلق بجهر المصلي إذا كان منفرداً في صلاة الفريضة إذا كانت جهرية هي محل خلاف بين أهل العلم لكن أقرب القولين هو أنه لا يجهر المنفرد سواءاً كان ذكراً أو أنثى فإنه لا يجهر بصلاته لأن الأظهر من معهود الشريعة ،بأن مسألة الجهر هي قضية مرتبطة بالجماعات فإذا وجدت الجماعات سواءاً كانت قليلة أو كثيرة ،فالغالب في أحوالها هو جهر الإمام بالقراءة ولأن مقصود الجهر بالقراءة هو إسماع المجاورين هذا من حيث المعنى أيضاً ،إسماع من جاورهم ،وهو لا يحتاج إلى أن يسمع من جاورة ومن حيث أيضاً الدليل الشرعي ..وهدي السلف رحمة الله تعالى عليهم ،فإنه لم يروى عنهم أنهم إذا قضوا صلواتهم منفردين أنهم كانوا يجهرون بالقراءة كما يجهر بها الإمام وكما يصنع بعض المصلين إذا دخل المسجد أخذ يقرأ كما يقرأ الإمام .فلو كان هذا الأمر مأثوراً عن السلف رحمة الله تعالى عليهم .لنقل ومثل هذا العلم مما يُنقل إلينا لو كان موجوداً .ولهذا من حيث الأثر ومن حيث المعنى ومن حيث أيضا نظر لمعهود الشريعة في أمثال هذه العبادات فإن المشروع في ذلك ألا يجهر المصلي بالقراءة إذا كان وحدة لكن ورد عن النبي صللى الله عليه وسلم في قيام الليل أن يكون الشيء وسطاً بين قراءة الإسرار وبين قراءة الجهر وهذا يدل أيضاً على أن صلاة الليل أيضاً لها سمة مستقلة غير صلاة النهار وهذا هو الأقرب للقولين والله تعالى أعلم ...


*سـ// الأخ لبيب من العراق
يسأل بالنسبة للزكاة أعطاها لأحد ليقوم بتوزيعها فكأني فهمت من كلامة أن الشخص الذي أعطاها إياها سرقت منه ؟فهل تجزيء لما أخرجها لهذا الشخص ؟


*جـ// نعم إذا أخرج صاحب المال زكاة ماله وأعطاها لشخص ولم يكن في عمله هذا متعدياً ولا مفرطاً وكان محلاً للأمانة فإنه قد برأت ذمة المزكي في هذه الحال وقد أجزأت عنه زكاته ..


*سـ//
يسأل أيضاً بالنسبة لمن أخذ مالاً من الزكاة أعطاه أحياناً مال فقال هذه أخذ منها مقابل إيصالها والجهد فيها هل يدخل في قوله والعاملين عليها ؟!


*جـ//لا يجوز للوكيل أن يأخذ من الزكاة شيئاً .ولكن يأخذ من المتصدق ومن المزكي نفسه يأخذ منه أجرته وأتعابه وأما العاملون عليها فهم الذين جعلهم الإمام لهذا الغرض فيأخذوا من الزكاة فيعطيهم منها ومثل ذلك الجمعيات الخيرية لأنها في الحقيقة نائبة عن الإمام .الجمعيات الخيرية .أما أولئك فإنهم نواب عن المزكي نفسه فلا يحل لهم أن يأخذوا منها شيئاً والله أعلم ...


*سـ// أم عبدالرحيم
من عمان تسأل عن الوضوء تقول تغسل العضو أحيانا مرة واحدة والعضو الأخر أحياناً ثلاث مرات يشكل عليها أحيانا في مسألة الواحدة والثلاث التوجيه لها ؟


*جـ// نعم ثبت في حديث إبن عباس رضي الله تعالى عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم }توضأ مرةً مرة ،ومرةً مرتين ،ومرةً ثلاث {فالمرة الواحدة مجزئة ،فإذا توضأت وغسلت أعضاء وضوؤها مرةً واحدة فقد أجزأها ذلك وصح وضوءها .لكن الأكمل هو أن تكون ثلاثاً.أن يكون الوضوء ثلاثاً..والله أعلم


*سـ//
سألت بالنسبة عن أكمل صيغة الصلاة على" النبي عليه أفضل الصلاة والسلام " ؟


*جـ// نعم أكمل الصيغ عن الصلاة عن" النبي عليه أفضل الصلاة والسلام "هي الصلوت الإبراهيمية .}اللهم صلي على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم { هي الصلوات الإبراهيمية التي نتلوها في التشهدين الأوسط والأخير ..ولكن الحد الأدنى منها أن يقول "اللهم صلي على محمد "بل قال العلماء أنه لو قالها في الصلوات أجزأته عن بقية الصلوات الإبراهيمية فإذا أراد المرء أن يأتي بالحالة الكاملة الفضلى في الصلوة عن" النبي صلى الله عليه وسلم " فليأتي بالصلوات بالإبراهيمية وإن أراد أن يختصر فليقل اللهم صلي على محمد فتكون مجزأتاً أو قد تكون أتى بالحد الأدنى منها والله أعلم ..


*سـ//
أبو عبدالله من السعودية .سألكم بالنسبة أنه صلى خلف الإمام ولم يقرأ الفاتحة ؟


*جـ//أقرب القولين في قراءة الفاتحة خلف الإمام حتى في الصلاة الجهرية أنها واجبة عليه .وقد دل على ذلك حديث عبادة بن الصامت رضي الله تعالى عنه في سنن أبي داوود .عند البخاري بالتاريخ الكبير وصححه أيضاً أنه )قُرأ خلف النبي صلى الله عليه وسلم في صلاة الفجر يوماً وهي صلاة جهرية فقال لعل بعضكم خالجنيها أو قال مالي أُنازع القرآن قال لعلكم تقرؤون خلف إمامكم قالنا نعم يا رسول الله قال فلا تفعلوا إلا بأم القرآن (وكان هذا في صلاة الفجر وهي جهرية وهذا يقضي على بقية الأقوال الأخرى التي قالوا بأن الإمام يحمل عنه القراءة وأما قوله (صلى الله عليه وسلم من كان له إمام فقراءة الإمام له قراءة ) فهو عموم مخصوص بأحاديث التي أو جبت قراءة الفاتحة على المأموم ..فنقول هي واجبة ..لكن حيث تركها جهلاً أو نسيانا أو تقليداً لقولٍ سابق فإن صلاته صحيحه لاشيء فيها والله أعلم ...


*سـ//
مالفرق بين من يقول لزوجته إذا فعلتِ كذا فأنت طالق أو والله لو فعلت هذا الأمر فأنت طالق !يريد الحكم الشرعي ونحن أيضاً نزيد عليه شيخ سليمان مثل هذه التصرفات التي تحيل الحياة الزوجية أحياناً إلى قسوة بهذا الشكل وأحيانا قد تنتهي الحياة بسبب التصرفات ؟!


*جـ//نعم هذا صحيح أولا الله عز وجل قال في آيات الطلاق في سورة البقرة قال
(وَلاَ تَتَّخِذُوَاْ آيَاتِ اللّهِ هُزُوًا) ومن إتخاذ آيات الله هزواً أن يجعل الإنسان الطلاق هذا الذي يتعلق بالميثاق الغليظ وهو هذا النكاح أن يجعله مجالاً للعبث واللهو وعلى أي خلاف تافه بين الزوجين يقول علي الطلاق وطلقت والله لأفعل !وعلي الطلاق إن فعلت ! وعلي الطلاق إن تركت !وعليك الطلاق إن فعلت وإن تركت ! كل هذه من الأخطاء الشائعة ولا ينبغي أن يحلف إلا بالله عز وجل .لكن العلماء قالوا بأنه إذا رتب الطلاق على فعل شيء أو تركه فإنه قد خرج بذلك مخرج اليمين فإنه إذاً الحكم حكمان الأول بأنه لا يجوز الحلف بالطلاق .والأمر الثاني لا يجوز أن يجعل الطلاق عرضةًً للعبث والتأكيدات التي تقع في حياة الإنسان اليومية .والثالث أن الطلاق إذا أراد به الإنسان المنع أو الحلف فإنه يخرج في هذا مخرج اليمين كما هو قول جمع من أهل العلم المحققين رحمة الله تعالى عليهم .والله أعلم


*سـ//
توفيق من الجزائر سأل في فضل ماورد في صيام يوم عرفة وماورد أيضاًمن الأجر والمثوبة في صيام أيام العشر من ذي الحجة ؟


*جـ//نعم أما صيام يوم عرفة فقد ثبت في الحديث وفي صحيح مسلم وفي حديث أبي قتادة الأنصاري حين سُأل عن صيام يوم عرفة فقال (يكفر السنة الماضية والقابلة )وأما صيام العشر فلا أعرف أنه قد ثبت فيها حديث بعضهم يروي في هذا حديث عن بعض أصحاب" النبي صلى الله عليه وسلم " وعن بعض زوجات النبي صلى الله عليه وسلم لكنه ضعيف ..وبالجملة نقول إن الصيام من جملة الأعمال الصالحة فإذا صام العشر أو شيئاً منها لأنها من جملة الأعمال الصالحة فهو حسن ..لكن الناس دائماً كثيراً ماينسون الحقيقة ماجاء فيه الحديث قال (فأكثروا فيهن من التسبيح والتهليل والتكبير )فالذكر هو شعار هذا الموسم وشعار هذا الشهر الكريم فتجد أنهم يعمدون إلى الصيام ويتركون ما حث عليه" النبي صلى الله عليه وسلم "من فضائل الأعمال مما ورد في فضائل الأعمال في العشر من ذي الحجة قال فأكثروا فيهن أي في العشر ذي الحجة لكنها تدخل من جملة العمل الصالح فنقول يتصدق، ويبر،ويصل ،ويدعو إلى الله عزوجل ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ،ويغيث الملهوف ،ويجعل من جملته الصيام لكن الذي يظهر والله أعلم أيضاً أنه لايجعله ديمة ويصومه من أوله إلى أخره لكنه يصوم ويدع كما كان النبي صلى الله عليه وسلم في جملته يصوم ويدع ويصوم سنةًً ويدع سنة ،فتكون من جملة الأعمال الصالحة لا أن يجعل الصوم هو شعارها .شعارها هو الذكر فإذا صام كان الصوم من جملة الأعمال الصالحة كصدقته وصلته وإغاثته للملهوف نسأل الله عزوجل أن يتقبل منا هذه الأيام الفاضلة ...


*سـ//أبو إياد من سوريا
حلف أن لايفعل شيء لمدة ثلاث أيام يقول في اليوم الثالث فعلته إما ناسياً وإما ظناً مني أن هذه الأيام الثلاث إنتهت ! التوجيه له؟


*جـ//نعم من فعل المحلوف عليه ناسياً أو جاهلاً،سواءاً كان جاهلاً بالحكم أو جاهلاً بالحال فإن يمينه برة صحيحة لم يحنث بها فلا شيء عليه وهنا نقول هو جاهل بالحال هو يظن أن الأيام قد إنقضت فهو يجهل الحال والصحيح أنه لافرق بين الجهل بالحكم والجهل بالحال لأن كلاهما جهل وهي مكن الأعذار ومن عوارض الأهلية والذي أراه أن يمينه في هذه الحال بارة والله تعالى أعلم ...


*سـ// الأخ عبدالله
يسأل من ينسى السنة الراتبة ويتذكرها عند الصلاة الأخرى بعد الأذان فهل يصليها أو يقضيها ؟


*جـ//نعم يُشرع للمسلم إذا فاتته السنة الراتبة أن يقضيها وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم في الصحيحين وغيره حين شغله وفد أشج عبد القيس عن ركعتي الظهر قال فصلاها بعد العصر "صلى الله عليه وسلم "تقول عائشةأ وغيرها وكان إذا صلى صلاةً أثبتها "صلى الله عليه وسلم"وقال البيهقي رحمة الله تعالى بأن بعض أهل العلم قالوا بأن هذا مخصوص للنبي "صلى الله عليه وسلم"قال والصحيح أن الذي أختص به النبي صلى الله عليه وسلم المداومة على قضائها بعد العصر لا أصل القضاء ،فلذلك يُشرع قضاء السنن والرواتب حتى بعد ذهاب وقتها والله تعالى أعلم ...


*سـ//
سألكم أيضاً بالنسبة لتبول الرجل واقفاً ؟


*جـ//نعم ثبت عن "النبي صلى الله عليه وسلم" في الصحيح أنه أتى سباطة قومٍ فبال قائماً "صلى الله عليه وسلم "وأخذ بالعلماء أن ذلك جائز وهذا هو مذهب عامة الأصوليين ،أن أفعال "النبي صلى الله عليه وسلم "في الأمور العادية والمعاملات تدل على الإباحة ،فهذا يدل على الإباحة لكن .إذا قلنا بأن الأصل فيه الإباحة والحيث دل على الإباحة فقط ،فإن الحكم يخضع أيضاً للعادات فلا يتبول الإنسان أمام الناس على هذه الحال إذا كانت الحال عند الناس بهذا تعتبر أنها أمر غير جيد فهي إذاً خاضعة للعادات ثم نقول أيضاً أن النبي لبس العمامة فلا نقول أيضا إلبسها إقتداءاًبـ"النبي صلى الله عليه وسلم "ربما كانت شهرة في وقت من الأوقات جعل جماهير الفقهاء والأصوليين يرون بأن أفعال النبي صلى الله عليه وسلم المحضة المجردة من الأقوال والأوامر أنها تدل على الإباحة فلا ننتقل بعد ذلك إلى إعتقاد السنية ،مثل بعض الناس يأتي ويطيل شعره ويجعله هكذا ويقول هذه سنة !وقد تكون شهرةً رغم أن "النبي صلى الله عليه وسلم "فعلها والله أعلم


*سـ//أشواق من السعودية
تقول أصلي في غرفتي لوحدي وأُغلق الباب خشية الرياء ؟


*جـ//هذا عمل طيب ومشروع أن الإنسان يستتر بعبادته بل قال العلماء كأبي حامد الغزالي رحمة الله وغيره بأن النفوس ترتاض با لأعمال الصالحة لا سيما الأعمال والعبادات القلبية كما ترتاض الأبدان الإنسان يعود بدنه على رياضة معينة فيعتاد عليها فيعود نفسه على الطاعة في حال إستتاره وإختفائه


فيعتاد على الإخلاص لله عز وجل في حال ظهوره ومجاهرته بين الناس ولهذا أحسن ماربى الإنسان نفسه عليه من الأعمال الصالحة هو أن يستتر من الناس كلهم .حتى الأب عن إبنه والزوجة عن زوجها وهكذا هذا هو خير الأعمال نعم ...


*سـ//أحمد
سأل يقول أنه يصوم وعنده دواء يجب أن يتناوله قبل ساعة من وقت الإفطار ((الأذان ))؟


*جـ//إن شاء تناوله ويعد مفطراً بذلك وله أجر صيام هذا اليوم إن شاء الله عز وجل .نسأل الله أن يثيبه على أجره لكنه يعتبر مفطراً شأنه في ذلك شأن صيام الفريضة .إلا أنه إختلف عن الفريضة أنه يجوز له أن يفطر حتى من غير عذر . وحتى لغير غرض التداوي لكن إن شاء أفطر أو أكله فيعد مفطراً وإن شاء صبر إن كانت الوضع الصحي والوضع الطبي يسمح له بذلك حتى يفطر لاسيما أنه لم يبقى من النهار إلا القليل نعم ...


أ.محمد المقرن :-
ألا ترون أنه من كرم الله عز وجل أنه لو أفطر على هذا العذر ا فالنية إن شاء الله تثبت؟


*جـ//هذا صحيح ونقول إنه على أجره مادام انه أفطر لهذا الغرض وحالته الطبية تستدعي أن يأكل الدواء في هذا الوقت فقد يعني كتب له الأجر إذا صحت نيته بمشيئة الله عز وجل ...


*سـ//أبو تركي
يسأل يقول بالنسبة للأضحية يقول حجزت أضحية لم أراها ولم أسلم له المبلغ وشرائها أيضاً بالدين ؟


*جـ//أما قوله بأنه لم يرها فهذا سهل توكيل وكل من يقوم بهذا العمل وتكون أضحيته صحيحة إن شاء الله عز وجل ،وأما أخذها بالدين فالأولى أن لا يأخذ شيئاً بدين مطلقاً ،لكن لو أخذها بالدين فهو إن شاء الله تعالى على أجره ،ولكنه تحمل الدين والدين له تبعات وله آثار شرعية وهو مكروه عند أهل العلم أن يأخذ الإنسان ديناً لا سيما في القروبات المحضة مثل الأضحية ليست حاجات معاملات وحاجات الإنسان لاتستقيم أمره إلا بها فنقول لو خيرني هو أيهما أفضل أن لا يضحي هذه السنة ولا يستدين قلنا لا تضحي ولا تسدين لكن أضحيته على أجرها إن شاء الله عز وجل ومافعله ويعتبر على كراهته مكروه الإستدانة وإن كان له رجعة فالذي يشير أن يرجع عن ذلك ويدع هذه الضحية التي لم يأخذها إلا بالدين كان السلف يكرهون الدين .والله أعلم ...


*سـ//
يسأل عن مشروع الأضاحي طبعا قيمة مشروع الأضاحي أرخص من الأضحية التي يشتريها ؟


*جـ//لا بأس يقول العلماء أن الإنسان كونه يباشر أضحيته ويليها ،ويذبحها ،أو يكون قريباً منها أفضل .لكن قد تكون الأفضلية ليست مطلقة إذا كان بقائها تذهب إلى الأغنياء ،وتذهب في غير أماكنها وتكون مخزناً في الثلاجات أو تهدى إلى من لا يحتاجها ثم يعطيها الجمعية هي خيرٌ من أن يذبحها ويليها وأن تكون عنده لا كما يظن الحقيقة بعض الناس يتشدد الآن تذبح ذبيحته أمامه ويقول هذا هوالأفضل ليس هو الأفضل مطلقاً ..قد يكون الأفضل في حال إذا كان سيوزعها على الفقراء ويليها مباشرة في توزيعها وتصل لمستحقيها أما إذا كان يهمل في هذا أو يفرط قد يكون تسليمها للجمعية خيرٌهله من أن يلي ذبيحته والله أعلم


*سـ// أبو فهد
من إستراليا يمثل مجموعة من الأخوة الذين هناك مبتعثين في قضية الخلاف في مسألة تحديد يوم عرفة هم الآن مرتبطين في المسجد وفي الجمعية ماذا يفعلون ؟


*جـ//الحقيقة هذي من معضلات المسائل لأن .خاصة إستراليا هي تبعد عن بلداننا هنا في هذا المكان البلدان التي في الغالب يقع فيها التقليد أن يقلد الجاليات الإسلامية غالبا من هم في الشرق الأوسط .دول الشرق الأوسط ولا ريب أن هناك إختلاف كبير في المطالع بين إستراليا وبين بلدان الشرق الأوسط وما جاورها من الأقاليم لكن أقول الذي ندعوا إليه في الجملة إلى ترك الخلاف وأن لا يكون الخلاف في هذه المسائل موجب للتنازع والتنافر والإنسان يصلي على عكس القبلة تماماً وتكون صلاته صحيحة فإذا إجتهد كل فريق في أن يصل إلى يوم العيد بالطريقة الصحيحة فيكون عمله صحيحاً لكن الذي ندعوا إليه في الحقيقة أن تجتمع الجاليات المسلمة وتشكل إتحاداً ولو إتحاداً الحقيقة للرؤية رؤية هلال ذي الحجة وهلال رمضان ،دخولاً وخروجاً حتى تجتمع كلمة المسلمين ولا يقع في هذا إشكالات وبلبلة في كل سنة !لكن إن إجتهدتم وأخذتم بما ترونه ،فأنتم على إجتهادكم والأخرون على إجتهادهم لكن لازلت أؤكد على قضية الإجتماع ما أمكن .سواء الإجتماع بين المساجد وبين المراكز الإسلامية حتى يصدروا عن رأي واحد لاسيما وأنهم في بلد واحد وأهل ملة واحدة بحمد الله عزوجل نعم...


*سـ//الأخت رغد
سمعتم سؤالها في مسألة النذر الأربعين يوماً! والتصدق إذا أكلت أكلاً وغير ذلك .والآن أشكل عليها الصيام وأشكل عليها التصدق ؟يلاحظ من سنوات منذ تقديم هذا البرنامج الناس يرهقون بأشياء لم يحملوها في قضية النذر يعني أربعين يوما مفرقة أو متواصلة والتصدق ؟!


*جـ//ثبت عن" النبي صلى الله عليه وسلم "أنه نهى عن النذر وقال بأنه لا ياتي بخير وقال بأنه يستخرج به من البخيل ،قال العلماء بأنه بخيل المال ،وقال بعض شراح الحديث أيضاً بانه بخيل العمل الذي يبخل با لأعمال الصالحة لله عز وجل ثم ينذر أن يصلي وينذر أن يصوم وينذر أن يتصدق وهكذا ..فكيف إذا كان النذر الذي يسميه العلماء نذر اللجاج والغضب وهو الذي يخرج مخرج اليمين ..لله علي نذر ان أفعل كذا إن أكلت! ولله علي نذر كذا إن تركت !هذا يسميه الفقهاء نذر اللجاج والغضب الذي يخرج مخرج اليمين ولا يعد نذراً مطلقاً وإنما يراد به المنع ويراد به الحث فيخرج مخرج اليمين ..فيعتبر يمينا فإن شاء وفى بما نذر به مدام طاعةً لله عز وجل ..وإن شاء كفر عن يمينه لا يلزمه في نذر اللجاج والغضب أن يأتي بما جاء به بل هو مخير بين أن يأتي به وبين أن يكفر عن ذلك كفارة يمين بخلاف" نذر التبرر "كما يسميه الفقهاء "النذر المطلق " نذرت لله أن أحج نذرت لله أن أصلي ..فهذا يجب الوفاء به ولا يسقط عنه إلا عند العجز .أوعند المشقة الظاهرة فيكفر عنه أيضاً كفارة يمين لقوله صلى الله عليه وسلم (كفارة النذر كفارة يمين)ونؤكد أن النذر مكروه ليس بر لله عز وجل ..وإن كان المقصود الطاعة فالطاعة الحقيقة لا تأتي بالإلزام كما ذكرت وإن كان المقصود المكافئة فالله عز وجل لا يحتاج للمكافئة إن شفى الله مريضي ،إن عاد غائبي ،وإن حقق مأمولي ،وإن حدث كذا وكذا فالله علي كذا وكذا ! الله عز وجل لايحتاج إلى مكافئة ولهذا لا يشرع ولا يستحب للمرء بل يكره له أن يجعل النذر على لسانه والله تعالى أعلم ...


*سـ// رنيم
تقول مشاركة المراة في البرامج بقراءة قرآن بقصيدة بحكاية بغيرذلك ؟


*جـ//أما مشاركتها بالإنشاد فلا يجوز لأن الإنشاد من أعظم الخضوع بالقول ..لأن الرجل يكون صوته عاديا فإذا أنشد وحسن صوته تغير الأمر فكيف بالمرأة إذا أنشدت فهو من أعظم الخضوع في القول يعني النشيد ..وكذلك قراءة القرآن أيضاً هي نوع من التغني في الحقيقة وفيها نوع من التطريب والتلحين الذي يليق بكتاب الله عز وجل ففيها أيضاً خضوع بالقول فلا أرى للمرأة البالغة أو التي ناهزت الإحتلام أو قاربته أن تشارك في برامج إذاعية ولو حتى من خلف الميكرفون أو في منزلها فتقرأ على الشيخ وهي قد بلغت فإن هذا يعتبر في الحقيقة أيضاً من الخضوع في القول والقرآن يتضمن تغنياً وتحسيناً للصوت أما مجرد صوت المرأة..فقول الكافة من أهل العلم ولم يخالف في هذا إلا القلة القليلة منهم أنهم لايرون في صوت المرأة عورة ..إلا في حالة واحدة إذا كان صوت المراة بطبيعته من غير تكلف يعتبر في حده فتنة هنا لأجل الفتنة فقط في هذه المرأة المعينة تنصح بأن لا تفعل ذلك لأن صوتها قد يكون ذريعة إلى الإفتتان بها تمنع من ذلك والله أعلم ...


*سـ//الأخت رنيم
تقول مشاركة في المنتديات الإلكترونية ..أحيانا بعض الأخوات يشاركن بأسماء مستعارة وأحيانا تضع إسم مركباً فلانه بنت فلان وهي ليست كذلك ؟


*جـ//لا أرى بأساً في هذا ..يعني الذي نهي عنه في قولة عز وجل (إدعوهم لأبائهم) هو أن يكون إنسان يكون إبناً له وتترتب عليه أحكام البنوة لا في الإسم الدائم الذي يعرف به بشكل دائم ولا أيضا فيما يتعلق بالميراث وغيره من أحكام البنوة ونحوها ..أما التي تستخدم في النت وفي غيرها أو في بعض الأشرطة في القنوات ..شريط الشاشة في القناة فهو أمرٌ يسير هي مجرد يسمونها ألقاب وغير ذلك لا حرج فيها ...


*سـ//الأخت نوف
حكم إيجاد ثلاث فتحات في الأذن هل فيها تحريم ؟


*جـ//لا أعرف فرق الحقيقة بين فتحة واحدة وثلاث فتحات لا حرج فيها ..إذا إحتاجت تزين المرأة وتجملها يحتاج إلى أن يكون أكثر من فتحة 2أو 3 فلا باس في ذلك ...


*سـ//الأخت نوف
بالنسبة للواجبات الدراسية تقول أنها أخبرت زميلتها بإجابة هل عليها شيء في ذلك ؟


*جـ//يعني أثمت بهذا وعليها أن لا تعود إلى ما فعلته وأما ما يترتب على ذلك فالتي تسأل هي الأخت التي غُششت إذا صح التعبير لأنه إذا كان الجواب فاصل في قضية النجاح وعدمه فهذا له تفاصيل في الجواب ممكن الأخت الأخرى هي التي تسأل عن ذلك ...


*سـ//أم عمر من العراق
28 سنة متزوجة زوجها عقيم يريد أن يكافئها على صبرها على الأيام الماضية فيسجل أملاكه بإسمها دون أن تطلب منه ذلك التوجيه لهم ؟


*جـ//يعني إن كان يقصد مايترتب على ذلك من حرمان بقية الورثة من الميراث فلا أرى حرجا من ذلك إذا لم يقصد ذلك ..إذا كان قصده هو لم يتوجه إنما الأعمال بالنيات هو لا يريد أن يحرم إخوانه مثلاً وهم يرثون فيه أو أعمامه أو عصبته الأخرين ..وإنما قصد أن يكافئها على صبرها وتحملها فلا حرج عليه لو نزل لها بجميع أمواله فهو قد فعل ذلك مثلا في حال صحته وحال قوته صحيحٌ شحيح فتكون هبته نافذة ، أما إن كان في مرض موته فلا يجوز أو كان القصد حرمان الورثة هذا قصده فعليه أن يتورع عن ذلك وان يدعه والله أعلم ...


*سـ// الحاج من الجزائر
يسأل دراسة القانون عن الإحتكام للقوانين الوضعيه يقول دراستها ؟


*جـ//أما دراسة القانون فلا بأس بها ..لا حرج أن يدرس القانون وأرى الحقيقة هي الطريق إلى تعديل القوانين في بعض الدول الإسلامية وغيرها وهو عن طريق دراسة هذه القوانين لمعرفتها وأن الجهات التي تكتب القوانين وتصوغها وتعدلها تطلب مختصين في القانون ولا سبيل لذلك إلا بهذه الوسيلة فبمجرد دراسة الخير والشر لا يعتبر حراما ..عرفت الشر لا للشر لكن لتوقيه ..ولكن يبقى مسألتان إن كان سيحامي فلا بأس أن يكون محاميا بموجب القانون ولكنه لا يحامي إلا بالحق لأن كثيراً من مواد القانون أو أكثرها حتى أكثر مواد القوانين هي موافقة للشريعة تقارن أصول العدل في أشياء كثيرة ..لكن كثيراً منها يعد محرماً..أما أن يكون قاضياً فهذا له تفصيل سأكتبه في الموقع لأنه يحتاج لتفصيل أكثر في موضوع عمل الإنسان قاضياً في المحاكم الوضعية والله أعلم ...


*سـ//نورة
تقول توقظ زوجها للصلاة ولكن نومه ثقيل فلا يستيقظ فتنام وتتركة .؟والخيط الذي ينفخ الشعر ؟وقضية تحضير صديقتها لها في الجامعة وهي لم تحضر ؟


*جـ// أما إذا أيقظته فقد برأت ذمتها بذلك ولا يلزمها أن تتحول الحياة الزوجية إلى خلافات ومنازعات المطلوب منها هي أن تنصحه فإذا لم يقم فلا شيء عليها ...


*سـ//
الخيط الذي ينفخ الشعر ؟


*جـ//لابأس به مادام أن مايوضع لا يعد شعراًولا يظهر فيكون موصولاً بالشعر وإنما هو لتزيين الشعر ورفعه ولا يكون أيضا كأسنمة البخت عالياً جداً وإنما لتكبير الشعر فا لأمر يسير بهذا ...


*سـ//
زميلتها تحضرها في الجامعة وهي لم تحضر ؟!


*جـ//لا يجوز ..هذا كذب وتدليس وغش وخيانة للامانة فلا يجوز هذا ...


*سـ//
خالد يسأل بالنسبة للخلع هل يطلب شهود على سوء الرجل ؟


*جـ//هذه مسألة قضائية وهي بين يدي القاضي وإن شاء الله إن القضاة لا يفرقون بينهم والله عزوجل يقول ((فَلَا تَتَّبِعُوا الْهَوَى أَنْ تَعْدِلُوا)) وهذا من هذا إن شاء الله عز وجل بس هو يظن دائما الخصوم يظن دائما أن القاضي حينما يسأل سؤال معين أنه يميل إلى جنس دون الأخر ..حتى بعض النساء يقلن أنت تميلون مع الرجال لأن لكم زوجات يفعلن ويقلن كذا وكذا وهذا كله يقوله الخصوم بين يدي القاضي وكله من أخطاء الناس الشائعة ...



أ،هـ بتصرف بسيط


نستودع الله دينكم وأمانتكــــم وخواتيـــــم أعمـــالكـــم ...



الرابط الصوتي تسجيل الفاضل :ياسر الياسر وفقه الله



http://ia341339.us.archive.org/0/ite...y2-12-1430.MP3



روابط مباشرة مرفوعة على سيرفر الموقع تسجيل الفاضل : ياسر الياسروفقه الله




الملف الصوتي :
http://www.jawabk.net/downloads/1430/dhualhijjah/voice/jawabalkafi_02-12-1430.mp3










،،،

ختاماً ضيف هذا اللقاء هو فضيلة الشيخ سليمان الماجد حفظه الله ورعاه وجبر مصابه وأهله في فقد إبنه عبدالرحمن أسكنه الله أعالي الجنان .
و نسأل الله أن يرفع قدر الشيخ وذكره، وأن يعلي شأنه وأن ينفع به الإسلام والمسلمين ،وأن يخلفه خيراً ،وأن يجمعنا وإياه بأحبابنا في الفردوس الأعلى من الجنة.آمين



،،،

الحمدلله الذي بنعمته تتم الصالحات



( رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ)












رد مع اقتباس
قديم 21 Nov 2009, 01:23 PM   #3

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر





حلقة الجمعة:3/12/1430هـ
مع معالي الشيخ صالح بن محمد اللحيدان حفظه الله
مقدم اللقاء :أ.محمدبن عبدالله المقرن وفقه الله




أ.محمد المقرن


أطرح تساؤل على سماحة الشيخ صالح اللحيدان في فضل ماورد في فضل العشر من ذي الحجة وماورد فيها من الأعمال الصالحة ،في الوقت نفسه شيخ صالح تصادف هذه العشر مايجري الآن على الحدود السعودية اليمنية !من مرابطة للجيش السعودي ومن مناوشات مع المتسللين الحوثيين !



سماحة الشيخ الوالد صالح اللحيدان حفظه الله تعالى :-



بسم الله الرحمن الرحيم .الحمدلله رب العالمين الرحمن الرحيم مالك يوم الدين ،والصلاة والسلام على سيد الأولين والأخرين سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحابته والتابعين لهم إلى يوم الدين .نشهد أنه لا إله إلا الله وحده لاشريك له ونشهد أن محمداً عبدة وخليله ورسوله بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح للأمة وجاهد في الله حق جهاده أنزل الله عليه جل وعلا في كتابة الكريم (الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَعْلُومَاتٌ فَمَنْ فَرَضَ فِيهِنَّ الْحَجَّ فَلا رَفَثَ وَلا فُسُوقَ وَلا جِدَالَ فِي الْحَجِّ ) ويقول المصطفى صلى الله عليه وسلم } من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه { فهنيئاً للحجاج المتمسكين بآداب الحج ألحريصين على أن يكون حجهم موافقاً لحج رسول الله "صلى الله عليه وسلم " وكان حجاً غاية الجمال من الهدوء والرفق وإشتغال بذكر الله لا إشتغال في ما سواه .خير الدعاء دعاء يوم عرفة وخير ماقال النبي كما يقول "صلى الله عليه وسلم " يقول خير ما قلت أنا والنبيون من قبلي )لا اله إلا الله وحده لا شريك له ،له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير (في حجة النبي "صلى الله عليه وسلم " حجة الوداع كانت أعظم دولتين في ذلك الوقت وكانت تعاديان الإسلام الدعوة التي ظهرت في جزيرة العرب بد أت عند بيت الله العتيق الدولتان هي دولة فارس ودولة الروم ولم يكن في دعاء النبي ولا في أذكاره ولا في أذكار الصحابة التنديد بالدولتين ، فالواجب على معشر الحجاج عموما أن يكون لهجهم بذكر الله جل وعلا والثناء عليه والتقيد بما جاء عن الله وعن رسوله "صلى الله عليه وسلم "فنصيحتي للحجاج عموماً أن يتقوا الله في حجهم وأن يخلصوا لربهم في العمل أن يتجنبوا الشرك ماظهر منه ومابطن أن يكون دعاءهم خالصاً لوجه الله أن تكون عبادتهم لوجهه الكريم لا يشركون فيها أحداً مع الله جل وعلا أن يحرصوا على التعاون على البروالتقوى أن يكون كل واحد منهم مهتم بأمر الحج حريص على الرفق والإحسان إلى عباد الله وإذا بلغه عن أحدِ أو جماعة ٍ تشويش فليبلغ السلطة .السلطة المسئولة عن ترتيب أعمال الحج حتى لا يشوش على الناس المشوشون ! كان الحج إلى وقتٍ غير بعيد لا تسمع فيه تنديد اً بأحدٍ في الدنيا وإنما هو لبيك اللهم لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد لك والنعمة والملك.... إلى آخرة، ولم يحدث أي شيء من المظاهر الأخرى إلا بعد أن قامت الثورة الإيرانية في إيران وجاء منها ماجاء في إحدى السنوات من السوء والعدوان على الحرم ثم في هذه الأيام لا نزال نسمع تارةً وتارة .نسمع شيئاً من التنديد أو نسمع شيئاً من التوجع والبكاء .مدافعة المجرمين في جنوب المملكة الذين يتسللون والتوجع والبكاء إنما هو من آيات إيران أو ممن يلف لفهم أو ممن يتعاطف معهم الواجب على كل حاج إيراني أو غير إيراني أن يكون في حجه متأدباً حريصاً على أن يفوز بإحترام الناس له وذلك بأن يكف أذاه .أذى اللسان وأذى أي تصرف وعلى كل أحد أن يبلغ الجهات المسئولة إذا بلغه من يريدون تشويشاً أو يخططون لأمرٍ ينافي أدب الحج وصيانته إن الدولة ولله الحمد مهتمةٌ بتوفير أقصى غايات الراحة للحجاج فيجب على كل مسلم أن يكون عوناً على الدولة في توفير أسباب الراحة للحجاج ليفوز كل من حجه لوجه الله مخلصاً لله في العمل أن يرجع إن شاء الله بحول الله وقوته كيوم ولدته أمه كما أن هؤلاء المتسللين في جنوب المملكة الذين يسمون بالحوثيين كنا في السابق لا ندري أن ولا نعلم أن شيعةً إثني عشريةً تقطن في القطر اليماني وإنما نعرف الفرق التابعة لمذهب زيد بن علي بن الحسين رضي الله عنهم ونعرف أن الشيعة الإثني عشرية كانوا أشد الفرق عداوةً لزيد بن العلي ومن معه وإنما سموا رافضة لرفضهم زيداً رضي الله عنه لما رفض التبرأ من أبي بكر الصديق وعمر الفاروق بل قال أتولاهما وأتبرأ ممن يتبرأ منهما فرفضوه فسموا الرافضة هذه الرافضة لها تاريخ أسود في العراق من زمن قديم وغالب الفتن قبل أن تكون دولةٌ صفوية غالب الفتن التي تكون في بغداد يكون ورائها أولئك الشيعة إلى ان تحطمت الدولة العباسية في القرن السابع الهجري سنة 56600 على يد هولاكووكان إبن العلقمي الخبيث الرافضي من أقطاب هذه الدعوة الخبيثة السيئة ليس المجال مجال سرد للتاريخ وإنما لأجل تنبيه الحجاج في مكة وما حوليها أن يكونوا حذرين من شبه المعتدين المجرمين وأن يحرصوا على التعاون مع دولة التوحيد دولة الصفاء والنقاء وتصفية الحج وصيانته فحكومة خادم الحرمين الشريفين لا تدخر وسعا في مايؤمن للحجاج كان الناس في أيام رمي الجمرات يلاقون الأمرين من الزحام وبعد ما أدخلت ما أدخلت على الجمرات تلك الأعمال الجليلة العالية الهامة صار الناس يرمون الجمرات بلا عناء ولا مشقة فنسأل الله أن يوفق دولة التوحيد لنصرة التوحيد وأهله وإذلال الباطل وأهله وحراسة حدودها وصيانة أرضها عن كل عابث كما أسئله جل وعلا أن يحقق للأمة الإسلامية إجتماعا على الحق والهدى وصيانةً لمحارم الدين وصدق إعلان عقيدة التوحيد إنه جل وعلا القادر على كل شيء ..ثم إني أنصح طلبة العلم أن يحرصوا على أن يكون أهمهم موافقة رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما يقولون وإنني أرى وأسمع في هذه الأزمنة الخيرة الأيام الأخيرة أن ناس طلعوا وتحدثوا ماكان ينبغي أن يتحدثوا وكان ينبغي لهم أن يحذروا وأن يتجنبوا ما لا يلزمهم ورحم الله إمرؤٌ قد عرف قدر نفسه ،والإنسان إذا عرف قدر نفسه وفق لكثير من الخير ينبغي لطالب العلم إذا تحدث عن العلم يذكر مستندة والدليل عليه لا أن يكون تبع هوى نفسه أو يحب ان يسترضي عامة من يعرضون عن الخير والهدى أسال الله أن يوفق بلادنا وبلاد المسلمين لكل خير وأن يعز دينه وأن يعلي كلمته وأن يوفق طلبة العلم أهل العلم أن يكون همهم تحصيل العلم إكراما للعلم وبثا له مع تقوى الله جل وعلا إنه مجيب الدعاء .




أ.محمد المقرن :-



يتساءل الكثير سماحة الشيخ بأنك معنا وأنت أحد أعضاء هيئة كبار العلماء وأحد العلماء المعروفين في المملكة العربية السعودية في العالم الإسلامي يعني أنت ذكرت الآن النصيحة لطلاب العلم البعض يقول في الآونة الأخيرة كثر الحديث في هذه المسائل وأصبح كل يفتي وكل يتحدث السبب في ذلك ربما وجود هالقنوات المفتوحة للناس لكن أيضا يجب أن نكون صادقين ونقول أن من الأسباب صمت الجهات المسؤولة عن الفتوى في توضيح هذا الأمر يعني أحيانا تخرج مسائل يفتى فيها ويخرج فيها ناس يفتون وتجد الجهات الإفتائية الرسمية المسئولة أو ماتسمى اليوم يسمونها المؤسسات الدينيه صامتة إتجاه ذلك الأمر فلا ندري هل صمتها موافقة لما كتب أم صمتها لحكمة لا ندري ؟!



ج/ بالنسبة للصمت كتكلماً بلسان الهيئة لم يحصل إجتماع في هذا الأمر بعد كثرة ماقيل وقيل ولكن ينبغي أيضا أن يكون الإنسان كما يقول ذاك كأن ولا تعجل بلومك صاحبك ***لعل له عذراً وأنت تلومة .الواجب على أهل العلم أن يبينوا العلم ويوضحوه والواجب على من لم يكن من أهل العلم أن لا كما يقول الأول زبجر قبل أن يحصرم أن يكف عن ذلك ثم إنني رأيت في الجرائد كتابات ماكان بودي أنها تكتب وأحاديث ما كان بودي أنها تحدثت بها ومن أناس يكونون محسوبي على طلبة العلم كان ينبغي لأمثال هؤلاء أن يستشيروا أهل العلم عن مايراد أن يقال ويسألوا هل لا ينفون شيئا عرفوه أكثر طلبة العلم أنه موجود في كتب العلماء وينفون وجوده هذا من النفي الذي ماكن ينبغي أن يصدر عن ناشيء من طلبة العلم لا أن يكون من شخص يحسن الناس الظن به وقد سمعت من فتوى قيل ان علماء الأزهر قد إستنكروه إلى غيره ذلك على طالب العلم أن يكون حذراً فإن الإنسان مالم يتكلم يكون قد ضمن لعرضه التحدث عنه وإذا تكلم فقد تعرض إلى القيل والقال فليحسب كل إنسان الحساب أما هذه الأشياء التي كثر القيل والقال وتحدث عنها من أظن أنهم ليسوا من أهلها ماكان ينبغي لهم أن يقولوا ولكن أرجوا أن يهيأ الله جل وعلا لهيئة كبار العلماء أن تصدر بيانا فيما يتعلق بالفتوى والتحدث عنها أرجوا أن يكون له أثره علينا جميعا وعلى البلاد وعلى الأمة الإسلامية لا بد أن يكون الناس إذا لم يتحدث كبار أهل العلم وتحدث الشباب حتى وإن كانت أسنانهم قد تقدمت نوعاً ما لأن الإنسان إذا لم يضبط لسانه ضبطاً جيداً فهو لايزال في زمرة الشباب ورحم الله إمرؤٌ عرف قدر نفسه والله المستعان .




س/أحد الأخوات تسأل سماحة الشيخ أنها تريد الحرص على صيام يوم عرفة فهي تخشى أن يأتيها العذر الشرعي فتتناول في هذه الأيام الحبوب المانعة فما لحكم ؟



ج/ هذه الأيام اليوم الثالث من شهر ذي الحجة يقول المصطفى "صلى الله عليه وسلم " في الحديث المخرج في الصحيح (مامن أيام العمل أحب إلى الله منه فيهن في هذه العشر )قالوا ولا الجهاد في سبيل الله قالوا ذلك لأنهم يعلمون أن الجهاد في سبيل الله أفضل الأعمال التطوعية فقال "صلى الله عليه وسلم "(ولا الجهاد إلا رجل خرج بماله ونفسه فلم يرجع من ذلك بشيء )يعني قتل شهيداًإذاً هذه الأيام أجرٌعظيم وثوابٌ جزيل ينبغي للسلم أن يحرص على أن يكتسب أكبر قدرٍ ممكن من هذا الأجر با لإكثار من ذكر الله عز وجل وصيانة لسانه وكف سمعه وبصره عما لا يحل والإكثار من التوبة والإستغفار والدعاء لولاة المسلمين بالهداية والتوفيق والتسديد وكثرة الإستغفار لأصحاب محمد"صلى الله عليه وسلم "والترضي عنهم والإكثار من الصلاة على المصطفى "صلى الله عليه وسلم " ينبغي لطالب العلم وللعامي أن يجتهد في هذه الأيام بإعلاء ذكر الله وإعلانه وإشهاره ومن كان عليه ذنب فليتذكر وإن عجز أن يتذكر الذنوب فإن ذلك من ضعف البصائر فإن الله يقول (فَإِنَّهَا لا تَعْمَى الأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ)فليستغفر الله وليتب من كل ذنب يعلمه ومن كل ذنب لايعلمه وما أكثر الذنوب التي قد نجهلها وننساها والله المستعان .ولا حرج أن تتناول المرأة الحبوب المانعة من نزول العادة بشرط أن تتأكد من إنتفاء مضرتها وعدم تعريضها لما لايحسن التعرض له من الأسقام والأمراض ...




س/عبدالله سألكم حكم زيارة المقابر للنساء ؟



ج/النبي"صلى الله عليه وسلم "لعن زوارات القبور والمتخذين عليها السرج فالمرأة غير مشروع لها أن تذهب للمقابر لعدة أمور..النساء فيهن رقة ولين ولا يملكن أنفسهن عند رؤية أثار المصائب أو آثار الوفيات كما أن النساء أيضاً فتنةٌ للرجال وقد جاء في صحيح مسلم وغيره أن النبي "صلى الله عليه وسلم "قال (إن أول فتنة في بني إسرائيل كانت بسبب النساء )ويقول (ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء )فالمرأة ينبغي أن تتجنب زيارة المقابر أ ما في الصلاة على الجنازة مع الناس فلا حرج أن تصلي معهم تصلي على الجنازة بل أفضل بما في ذلك قبر سيد الخلق "صلى الله عليه وسلم "لكن لا تذهب المرأة لزيارة القبر ...



س/أبو ريان سألكم يقول بالنسبة لفضل العشر ذي الحجة هل ورد أن فضلها كثير إلا رجل غبر وجهه في التراب هل ورد ذلك ؟



ج/هذه زيادة غبّر وجهه في التراب لا أعرفها في الحديث وأما الحديث المخرج في الصحيحين (مامن عمل أحب إلى الله من العمل الصالح منه في هذه العشر " فقال الصحابة (ولا الجهاد في سبيل الله ) قال ولا الجهاد في سبيل الله لا شك أن الجهاد في سبيل الله يكون الإنسان يتعرض للغبار ويقول الصحابي أبو بكر الصديق شيع جيش أسامة بن زيد بعد وفاة رسول الله "صلى الله عليه وسلم "وأراد أن يمنعه عنه قال لا تحرمني أن تغبر قدماي في سبيل الله فإغبرار القدمين وأما تعفير الوجه في التراب فهو في السجود فهذا الحديث كل الناس يسجدون وإذا كانوا في برية وخلا في الغالب أنهم يجلسون على التراب فهذا الحديث أيضا لا يليق أنه أفضل الأعمال ...



س/ توفيق من الجزائر يقول يصادف السنة هذي بمشيئة الله تعالى أن العيد يصادف الجمعة فماذا يكون الحكم في مسألة صلاة الجمعة وصلاة العيد؟



ج/هو قد أحسن في هذا السؤال النبي "صلى الله عليه وسلم "لما صادف يوم العيد يوم الجمعة وصلى العيد قال من شاء إنا مجمعون فمن شاء فليحضر ومن شاء ألا يحضر فلا يحضر فمن كان صلى العيد مع الناس يوم العيد فلا تلزمة صلاة الجمعة وإنما يصليها ظهراً وإن صلاها إقتداءاً برسول الله "صلى الله عليه وسلم " ومن لزمة في تلك الجمعة فهذا أكمل وأفضل لكن لو لم يفعل لايكون كمن ترك جمعةً مع قدرته على الحضور لها ...




س/هل ورد أجر إذا صادفت الجمعة يوم عرفة وتجزيء عن سبعين حجة هذه يتداولها الناس ؟



ج/هذا لا أصل له في السنة لا شك أن النبي "صلى الله عليه وسلم " في حجة الوداع صادفت حجة الوداع يوم عرفة يوم الجمعة ونزل في ذلك اليوم } اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي { ولم يقل "صلى الله عليه وسلم " أن حج يوم الجمعة يعدل 70 حجة ...




س/ الأخ مساعد يسأل يقول متى تقال أذكار الصباح وأذكار المساء ودلوني على كتاب جيد تنصحون به في مسألة الأذكار ؟



ج/الأذكار أذكار الصباح تبدأ من طلوع الفجر وتبدأ في أذكار الليل من غروب الشمس وإن من أفضل كتب الأذكار المتداولة بين الناس كتاب الأذكار للإمام النووي وأنصح إذا إشتراه يشتري واحد الكتاب الذي خرجه صحح أحاديثه وتتبعها الأرناؤوط وفيه كتاب أيضاً مختصر ومهم وإسمه "عدة الحصن الحصين "لإبن الجزري وإبن الجزري من معاصري الحافظ بن رجب المتوفي بعد 50800 تولى شرح هذا الكتاب الشوكاني رحمة الله على الجميع في كتابٍ إسمه "تحفة الذاكرين" شرح عدة الحصن الحصين وهو كتاب مفيد أنصح طالب العلم ومحبي الأذكار أن يقتني مثل هذا الكتاب وذاك في كتاب إبن القيم الوابل الصيب وهو يشرح المعاني وهو كتاب مهم جداً _فيه الكلم الطيب لشيخ الإسلام بن تيمية هذي كلها كتب الأذكار _لكن اوسعها كتاب النووي ثم في رياض الصالحين مجال للأذكار في باب في الأذكار ...




أ.محمد المقرن



لكن هو الوقت مثلاً أوقات الصباح متى يقولها والمساء متى يقولها ؟



ج/يبدأ من طلوع الفجر إلى ما تطلع الشمس أو ضحى ولو نسي ولم يتذكر إلا الضحى قالها ..ويبدأ بعد غروب الشمس ولو نسي ولم يذكرها إلا بعد العشاء يذكرها .ثم نصيحتي أن يعتني الإنسان با لأذكار عند دخول المنزل وعند الخروج منه .عند تقديم الطعام والبدء فيه وعند الإنتهاء منه يسمي في البداية ويحمد الله في النهاية عند إضطجاعه على فراشة للنوم يقرأ آية الكرسي فإن من قرأها يبتغي في ذلك وجه الله يتحصن بها كانت آية الكرسي جعل الله عليه حارساً يحرسه في الليل فلا يقربه شيطان حتى يصبح ولا يزال معه من الله من سلطان وهذا في الحديث رواه البخاري وغيره ...





س/ أبو محمد يسأل بالنسبة لأفضل الأنساك أتى بحديث صلى الله عليه وسلم ما استقبلت من أمري ما ستدبرت وقال من سلم حجه قارناً بالوحي والأول قال أفضل الأنساك يقول أنه حالياً يفترض أن يكون الإفراد تخفيفا ؟



ج/ النبي "صلى الله عليه وسلم " حج مرةً واحدة بالمسلمين وقال للناس (إني لا أدري لعلي لا ألقاكم بعد عامي هذا فلتأخذوا عني مناسككم ) فجميع ماورد من الأحاديث والأحكام في أعمال الحج إنما أخذ من أفعال رسول الله "صلى الله عليه وسلم "وأخبارة صلوات الله وسلامه عليه ومادل عليه صراحة القرآن الكريم النبي "صلى الله عليه وسلم "ساق هدياً مسوقاً غير هدي التمتع والقران100 ناقة لتذبح في مكة وأحرم "صلى الله عليه وسلم " ولبد رأسه وخرج الناس من المدينة ومنهم من احرم بحج ومنهم من أحرم بالعمرة في الطريق أمرهم صلى الله عليه وسلم أمر غير جازم بأن يجعلها عمرة وأكد عند قرب مكة ولكن يوم طاف بالبيت وسعى ألزم الناس الذين لا هدي معهم أن يتحللوا ويجعلوها عمرة فيصيرون قارنين وقال لهم إني سقت هدي إني لبدت رأسي وقلدت هدي فلا أحل حتى يبلغ الهدي محله ولو إستقبلت من أمري ما إستدبرت ما سقت الهدي ولا حللت معكم فهو "صلى الله عليه وسلم "لا يعلم الغيب ولا يدري ماذا سينزل عليه وهو في الطريق قبل أن ينزل وأراد الله جل وعلا أن يبطل ماكانت عليه الجاهلية فإن العرب في الجاهلية كانوا يرون الإعتمار في أشهر الحج من أفجر الفجور ولما أمرهم "صلى الله عليه وسلم "بالتحلل حتى قال بعضهم أيذهب أحدنا إلى منى وذكره يقطر يعني منياً فقام رجل وقال يارسول الله أرأيت عمرتنا هذه في عامنا هذا أم للأبد فقال "صلى الله عليه وسلم "بل لأبد الأبد دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة ..النبي تمنى أنه لم يكن ساق هدياً ليتحلل مع أصحابه رضي الله عنهم ومعنى هذا أن من ساق هدياً لا يملك التحلل حتى يبلغ الهدي محله والذين معهم هدي هم النبي "صلى الله عليه وسلم "والزبير بن العوام وأبو بكر الصديق رضي الله عنهم وقدم علي من اليمن فأشركه النبي معهم في الهدي وإلا فقد أحرم كإحرام النبي وقدم أبو موسى من اليمن وأحرم كإحرام النبي فسأله النبي هل معه هدي قال لا قال تحلل فهو تمنى أنه لم يسوق هدي وإختلف العلماء أي هذه الأنساك أفضل ؟منهم من قال الإفراد ولم يقل الإفراد حتى يكون الهدي أقل ولا لتقل الذبائح وإنما قال حتى يكون السفر كله للحج فقط ..ومنهم من قال القران أفضل لأنه يتفق مع مافعله النبي "صلى الله عليه وسلم "فإنه كان قارنا وعليه هدي جمع بين الحج والعمرة ..ومنهم من قال ماتمناه النبي "صلى الله عليه وسلم " هو الأفضل ولا شك أن هذا هو أرجح الأقوال،أرجح الأقوال أن التمتع هو الأفضل ..والأنساك الثلاثه أجمع العلماء عليها بأنها كلها صحيح ..إبن عباس رضي الله عنهما يرى أن من طاف بالبيت وسعى بين الصفا والمروة محرما للحج أنه يتحلل يقول فقد حل شاء أم أبى وتبعه على ذلك إبن القيم وجمهور العلماء يرون أن الحاج مخير إن شاء تمتع وإن شاء قرن وإن شاء أفرد والقائلون بهذه الأقوال الإفراد في الحج هم الأحناث ،والقران هم الشافعية، والتمتع هم الحنابلة ،وماكان الناس إذا إنتهى الحج أن يأتوا بعمر والفقهاء يقولون من جاء مفرداً فليأتي بعمرة بعد الحج والذي لم يعمر أحداً من الحجاج أن ياتي بعمرةً بعد الحج ولم يعتمر أحدا بعد الحج فيما نعلم إلا عائشة رضي الله عنها لأنها قرنت وتوجعت كيف يرجع صواحبها بعمرة فيها طواف وسعي وتحلل ثم بحج فيه طواف وسعي وتحلل فطيب النبي خاطرها وأمر أخاها عبدالرحمن أن يحرم بها ليلة الرابع عشر يذهب بها إلى التنعيم لتأتي بعمرة هذا مجمل.. فقول النبي وسؤال السائل الأخير الذي يقول لماذا يقول لو إستدبرت من أمري هو لما رأى رغبة الصحابة وحبه لأن يكون تحلله معهم تمنى أن يكون تحلل معهم لكنه ساق الهدي ومن ساق الهدي لا يملك التحلل والهدي المسبوق غير هدي التمتع والقران النبي ساق 100 ناقة وكانت العرب في الجاهلية قبل الإسلام يأتون بهدي ينحر في مكة يبتغون بذلك وجه الله لكنهم مشركون فإن كل من يدعو غير الله ويموت على دعائه غير الله جل وعلا فإنه لا ينفعه أي عمل والله المستعان ...




س/أبو محمد بالنسبة لأضحية الأموات في غير وصية ؟بعض الناس يجعلون أضحية للأموات من غير وصية . يقول لو أنهم أخذوا المبلغ هذا الأضحية للميت وصرفوه للدعوة إلى الله سواء في الحج أو غيره هل هو أفضل ؟



ج/إحياء السنة والإستمرار عليها النبي ضحى عن محمد وآل محمد ولم يقل عن محمد وآل محمد الأحياء قد يكون ذلك بعد موت حمزة عم النبي "صلى الله عليه وسلم " ومن مات من آل محمد وإنما قال عن محمد وآل محمد والأضحية الثانية عن من لم يضحي من أمة محمد فالنبي صلوات الله وسلامه عليه لم يقل إنما الأضحية إنما هي عن الأحياء والأصل في الصدقات بما فيها الأضاحي أنها عن الأحياء والأموات ،وتغيير هذه الأمور بتشريع جديد لا يملك العلماء أن يشرعوا إنما المشرع هو الله ورسوله وبموت محمد "صلى الله عليه وسلم "إستقر التشريع فلا يزاد عليه ولا ينقص منه وإنما يزيد وينقص من لا يتقيدون بنواميس الشريعة ويدعون وحياً ينزل والله أعلم على من ينزل (قل هل أنبئكم على من تنزل الشياطين )والله المستعان




س/سعيد دخل في نقاش مع الوالد في مسألة التأجير المنتهي بالتمليك وإشترى السيارة الآن التوجيه له ؟



ج/هذه المسألة يكترفها أشياء من الغموض عند بعض الناس هيئة كبار العلماء أصدرت في المملكة العربية السعودية صدر منها قرار في عهد رئاسة الشيخ عبد العزيز بن عبدالله بن باز رحمة الله تعالى عليه أن هذا العقد عقد لا يصح وهذا هو الذي عليه العمل وأفتى بعض الذي أفتى بجواز ذلك والتجار حريصون على من يفتيهم بترويج بضائعهم ويقول أن هذه فيها تسهيل الأمر ليس يباح لأجل التسهيل الذي فيه ولا يُمنع لأجل المشقة التي فيه وإنما الحلال ما أحله الله ورسوله الحرام ما حرمة الله ورسوله وماكان فيه غررأو خداع أو سبب لأكل الأموال بالباطل أصول الشريعة تقتضي منعه والله المستعان ...




س/ عبدالله سأل إذا إختار في الحج أن يكون قارنا فطاف طواف العمرة والإفاضة مع الوداع يجوز؟



ج/هذه المسألة سيعتريها أن أخر عمله بعد رمي الجمرات ليس الطواف بالبيت الحديث المخرج في الصحيحين من حديث إبن عباس رضي الله عنهما (كان الناس ينفرون من كل وجه فأمروا أن يكون أخر عهدهم بالبيت)يعني من رمى الجمرة سافر منجداً أو ذي جلال أو لتهامة فأمروا أن يكون أخر عهدهم بالبيت بعد رمي الجمرات الذي يطوف ويسعى ربما كان السعي بعد الطواف لم يكن أخر عمل عند الكعبة العلماء ذكروا مادام أنه عمل فكذلك لو صلى الظهر والعصر بعد أن إنتهى يمكن أن يقال هذا ليس أخر عمله إلا أن السعي من أعمال الحج والناس أمروا أن يكون أخر أعمالهم من أعمال الحج الطواف بالبيت فنصيحتي لكل من أحب أن يجعل طواف الإفاضة كافياً عن طواف الوداع أن يبادر بالسعي حال قدومه إلى مكة مع طواف القدوم أو أن يسعى مبكراًفي أيام التشريق قبل أيام الزحام ليتوفر له عند قضاء الحج أن يكون أخر عمله الطواف بالبيت ليصدق عليه أن أخر عهده بالبيت العتيق والله المستعان ...




س/عبد القادر من الجزائر سألكم إذا كان يصرف أموال الزكاة التي لديه يشتري بها أضحية أو يوزعها على الفقراء والمساكين ؟



ج/هذا مال الفقراء وأنت لست ناظراً على الفقراء ،أعط زكاة مالك أعطها المحتاجين بعضهم يريد لحما وبعضهم يريد ثوبا ًفي شراء الأضحية وتوزيعها ثم أيضا فيها مخافة أن يظن الناس أنك إنما تحسن إحسان متبرعا به بينما هو مال الفقراء الأصل أن مال الفقراء يوصل إليهم يمكن أن يقال من لا يحسن التصرف من الفقراء ينبغي أن يعمل له عمل ينفعه هذا إذا كان لو قبض الزكاة نقداً لأفسدها يمكن أن يشترى له طعام بالزكاة ليصرف على نفسه من الطعام أما أن ينتهي في يوم العيد أحسن إلى الفقراء بأضحيتك والأضحية أجمل مايكون أن لا يتجاوز مالك الأضحية الإنتفاع بأكثر من ثلثها هذا هو الأفضل يتصدق بالثلث على الفقراء ويهدي من يحب أن يصلهم بالثلث ويأكل هو وأهله بالثلث وإن إكتفى بأقل قليل من الأكل فهو أفضل فالنبي "صلى الله عليه وسلم "في سنة من السنوات نهى الناس أن يبقى عندهم بعد ثلاثة أيام شيء من لحم الأضاحي ثم لما كان من العام القادم ظنوا ان ذلك تشريع دائم فأخبوره قال لا إنما فعلت ذلك لأجل الدافة التي دفت والله المستعان ...




س/شموع الليل عند الافطار في احد ايام رمضان الماضية افطرت على ماءقبل التمر مع ان التمر موجود


ولكني اريد ان اشرب الماء قبل ثم التمر فقالي لياحد الحضور انه لايجوز شرب الماء قبل التمر مادام موجود فيه التمر واتى لي بالدليل قال رسول صلى الله عليه وسلم : (( إذا أفطر أحدكم فليفطر على تمر المشهور نرجو منسماحتكم توضيح هل هو على حق مع الدليل على ذلك ?



ج/لا هو ليس على حق في الإستدلال !الدليل صحيح لكن هذا حث من النبي "صلى الله عليه وسلم "أن يكون أول ما يبدأ به تناول التمر وإذا كان الإنسان رأى من مصلحته أن يأخذ قليلا من الماء حتى يسلك المدخل التمر فلا حرج في ذلك بدون شك أن موافقة السنة أكمل وأتم لكن الوجوب شيء وموافقة السنة شيء أخر والله أعلم ...




س/أحدى الأخوات تقول إنها حجت قبل سنتين تقول إنها بسبب الزحام الشديد قامت برمي الجمارات قبل الزوال بـ20 دقيقة؟



ج/لا شك أن النبي "صلى الله عليه وسلم "لم يرمي إلا بعد الزوال .ولا شك أن الصحابة إذا سألوا أفتوا من يسألهم أن الرمي بعد الزوال ومادام هذا أمر مضى وفي يوم آخر أرى أن تبرأي ذمتك بصدقة تتصدقين على عدد من الفقراء في مكة إن كان الأمر موسعا عليك فذبيحة تذبحينها لفقراء مكة إن كنت فيما دون ذلك فتتطعمين عددا من المساكين ولعل في ذلك كفاية إن شاء الله ...




أ،هـ بتصرف بسيط




نستودع الله دينكم وأمانتكــــم وخواتيـــــم أعمـــالكـــم ...





روابط مباشرة مرفوعة على سيرفر الموقع







رابــــط الفيديـــو :







روابط إضافية تسجيل الفاضل أبو محمد بن وفقه الله



الرابط الصوتي
















،،،




الحمدلله الذي بنعمته تتم الصالحات




( رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ)







التعديل الأخير تم بواسطة شعلة من إبداع ; 22 Nov 2009 الساعة 01:08 PM

رد مع اقتباس
قديم 21 Nov 2009, 03:46 PM   #4

~ قلبٌ معطاء .. مشرفة سابقة ~ [ لا يكن حُبك كلفاً ولا بغضك تلفاً ..]
 
الصورة الرمزية الداعية الخنساء

العضوٌيه : 48304
 التسِجيلٌ : Apr 2009
مشَارَكاتْي : 10,999

الداعية الخنساء غير متواجد حالياً


المزاج
سعيد

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر



جزيت أعالي الجنان أخيتي
ننتظر جديدك الهادف

دمتي بصحة وسلامة


رباه يظن الناس بي خيراً وإني لشر الناس إن لم تعف عني !
اللهم استرني فوق الأرض
وثبتني تحت الأرض
وارحمني يوم العرض ()
اللهم اشفِ مرضانا ومرضى المسلمين
وارحم موتانا وموتى المسلمين
برحمتك يا أرحم الراحمين
()



رد مع اقتباس
قديم 21 Nov 2009, 03:50 PM   #5

شجرة طيبة
 
الصورة الرمزية هموم الأمة

العضوٌيه : 57075
 التسِجيلٌ : Nov 2009
مشَارَكاتْي : 1,482

هموم الأمة غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر







رد مع اقتباس
قديم 22 Nov 2009, 12:47 PM   #6

شجرة طيبة

العضوٌيه : 36148
 التسِجيلٌ : Jul 2008
مشَارَكاتْي : 634

الياسميــــن غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر



جزاك الله خير
ولاحرمك ربي الأجر..




رد مع اقتباس
قديم 22 Nov 2009, 01:05 PM   #7

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر



اللهم آآآمين ياغاليات




رد مع اقتباس
قديم 23 Nov 2009, 01:13 PM   #8

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر




حلقة يوم السبت 4/12/1430هـ
ضيف اللقاء : عبد الله السلمي
المقدم : محمد المقرن


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أم بسمة :
الرحم معلقه بعرش الرحمان كما نعلم جميعا ولكن ياشيخ إذا كانت القطيعه من الرجلكالعم والخال ونحوه لبنت الأخ أوالأخت..وهي لاتستطيع الزياره فهل تعتبرقاطعهللرحم أعمامي من سنوات عديده لم نرهم أبدا ولايعرفونا وهم الآن أصبحا كبيرانبالسن فهل علينا إثم لعدم زيارتنا لهم بمعنى هل الإثم يلحق المرأه أم أن الكلامموجه للرجل ..؟؟
بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم وبارك ع خير المرسلين وع اله وصحبه اجمعين
يخطئ كثير من الناس عندما يظنون أن صلة الارحام انما هي صلة بدنيه وهذا نوع من انواع الصله ف صلة الارحام تكون بدنيه بان يزورهم والصله اللسانيه وهي الكلاميه بكلامهم واتصالهم وكذلك المال وكذلك بحفظ لسانه بان لايغتابهم وعدم ذكر مساؤهم فان هذا من نوع الصله كذلك أن استطعتي أن تصليهم بمالك او بكلام طيب فهذا من انواع الصله الامر الاخر فننا نقول لكي استمري ع هذا الامر فانك أن احببتي أن يكون لكي عند الله ظهير فاستمري ع ذلك كما جاء في الصحيح أن رجلا جاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال( يارسول الله أن لي قرابة اصلهم ويقطعونني واحرم عنهم ويجهلون علي قال النبي صلى الله عليه وسلم أن كنت كما قلت فكانما لك عند الله ظهير ومازلت ع ذلك فكانما تسفهم المل,)
فدل ع ذلك أن الانسان أن احب أن يكون له عند الله ومع الله ظهير أن يستمر بالصله بالكلام و حسن الادب وحسن التعامل فذلك من صلة الارحام ولاتقتصر صلة الارحام ع الصله البدنيه فان هذا نوع من انواع الصله والله اعلم

تقي:
سؤالي هو ما صحة الحديث هذا و(هل هو ضعيف )؟:-
قال صلى الله علية وسلم)) من قال حين يصبح ثلاث مرات اعوذبالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ،ثم قرأثلاث آيات من آخر سورة الحشروكل الله به سبعين الف ملك يصلون عليه حتى يمسي ، وانمات في ذلك اليوم مات شهيداً،ومن قالها حين يمسي كان بتلك المنزله((
اقرب شيء في هذا الباب أنه لايصح في قراءة القران في الصباح والمساء حديث الا قراءة اخر آيتين من سورة البقره {آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ} (285) سورة البقرة ويقراءه في ليله كذلك قراءة المعوذات و{قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ} (1) سورة الكافرون وكذلك اخر سورة التوبه قوله تعالى{ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ} (129) سورة التوبة يقولها سبع مرات اذا اصبح وسبع مرات اذا امسى واما قراءة سورة الملك او اخر سورة الحشر او الدخان فان الاحاديث الوارده فيها ضعيفه وقد ذكرها الترميذي وقال حديث حسن غريب وهذا دليل ع الضعف عند الترميذي والله اعلم

طالب المغفره:
في التشهد الأول هل أقف في القراءة عند أشهد أن لاإله إلا الله وأشهد أن محمداًرسول الله أم يستحب لي أن أكمل إلى إنك حميد مجيد؟؟
اما اذا كنت اماما فالذي يظهر والله اعلم وهو مذهب الحنابله خلافا للشافعيه أن السنة في حق الامام والمنفرد انه اذا قال اشهد أن لااله الاالله وان محمد رسول الله قام وقد روى البيهقي بسند صحيح عن ابي بكر رضي الله عنه انه كان اذا جلس للتشهد الاول فكانما ع الربث فهذا دليل ع أن ابي بكر كان يقوم مسرعا وقد روي مرفوعا ولايصح وممايدل ع أن السنة فانه اذا قراء التشهد الاول قام مارواه ابن خزيمة بسند صحيح عن ابن عمر مرفوعا أن النبي صلى الله عليه وسلم كان اذا قال اشهد أن لااله الا الله وان محمدا رسول الله قام واما اذا كنت ماموما فان السنة أن لاتسكت فليس في الصلاة سكوت مطلق الا أن تستمع قراءة الامام فاذا لم تستمع قراءة الامام فانك تذكر الله سبحانه وتعالى وتقراء القران او غير ذلك وع هذا فاذا انتهيت من التشهد الاول وانت ماموما فانك تقراء اللهم صلي ع محمد وع ال محمد حتى يقوم الامام للركعه الثانيه والله اعلم

شهد:
في حديث ‏‏ابْنِ عُمَرَ ‏قَالَ ‏: ‏قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ‏صَلَّى اللَّهُعَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏: " ‏رَحِمَ اللَّهُ امْرَأً صَلَّى قَبْلَ الْعَصْرِأَرْبَعًا ‏" . أخرجه أبو داود (1271) ، والترمذي (430) ، وأحمد (2/117( متى وقتها بضبط ؟؟؟ بعد اذان العصر مباشره او قبل الاذان افيدونيجزاكم الله خير
السؤال حديث ابن عمر (رحم الله امرئ صلى قبل العصراربع )في سند محمد ابن مسلم ابن ابراهيم ابن مهران وقيل محمد ابن اب راهيم ابن مسلم ابن مهران اختلف في اسمه وهذا الحديث في سنده هذا الرجل وهو رجل لم يوثقه غير ابن حبان ولهذا اشار ابوحاتم رحمه الله في كتاب العلل الى تضعيف هذا الحديث وكذلك الجوزجاني في كتاب الاباطيل وابو العباس ابن تيميه وع هذا فان بن تيميه يقول ولو صح الحديث فلاينبغي أن يعمل به ع سبيل الدوام الا السنن الرواتب واذا اراد الانسان أن يفعل رحم الله امرئ صلى قبل العصر يعني بعد اذان العصر وقبل الصلاة والله اعلم

ربى:
مشاركة المراءه في البرامج كالانشاد او قراءة القران ماحكمها؟
الاصل أن المراءة ممنوعة بان تخضع بالقول كما قال تعالى في حق نساء لنبي صلى الله عليه وسلم{ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا} (32) سورة الأحزاب ومن المعلوم أن المراة كانت تحدث حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وما اعجب حديث رواة ابو موسى الاشعري رضي الله عنه في قصة اسماء بنت عميس حينما دخل عمر بن الخطاب رضي الله عنه ع ابنته حفصه وعند اسماء بنت عميس فقال لها من هذه قالت اسماء بنت عميس قال هذي المهاجرة هذه نحن لنا هجره وليس لكم هجره فقالت كذبت ياعمر كان معكم رسول الله صلى لله عليه وسلم يطعم جائعكم ويؤي خائفكم واما نحن في بلاد البعداء البغضاء
ولا والله لااطعم ولااشرب شيء حتى اتي رسول الله صلى الله عليه وسلم ولاازيد ع ذلك ولاانقص فذهبت الى رسول الله فاخبرته خبر عمر قال اخطاء عمر او قال كذب عمر لان كذب عند لغة الحجاز يعني اخطاء فقال كذب عمر لكم هجرتان ولعمر واصحابه هجرة واحده قال ابو موسى فكنت ادخل ع اسماء بنت عميس فتحدثني هذا الحديث فيدل ذلك ع أن سماع صوت المراءة اذا لم تخضع بالقول فلاباس بذلك ع هذا فالبنت اذا ارادت أن تشارك في بعض البرامج العلميه اوقراءة القران فلا حرج ولاكن ينبغي عليها أن لاتخضع بالقول ولاتكثر من الكلام لان في ذلك ادعى لعفتها وادعى لعدم افتتان الناس بها والله اعلم

ربى :
ماذا عن تعويد الاطفال ع الصيام هذه الايام من بعد الظهر او العصر؟؟
الامام احمد رضي الله عنه رائ انه اذا بلغ الابن او البنت عشر سنين وجب ع وليه أن يصومه وقد كان النساء في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم في التطوعات يامرون ابنائهم بالصيام مثل صيام عاشوراء قالت الربيع بنت عوذ كما جاء في الصحيحين وكنا نصومه ونصوم صبياننا الصغار منهم أن شاء الله تعالى فاذا بكى احدهم ع الطعام اعطيناه اللعبه حتى الاذان فهذا يدل ع انهم كانو يعودون ابنائهم فاذا استطاعت الام او استطاعت الاخت او الاخ او الاب أن يعود ابنه ع الصيام فليصومه من الفجر فاذا اضطر الصبي بعد الحاح وضغط عاطفي الى أن يعطيهم بعد الظهر او بعد العصر لاحرج لاكن يبداء من الفجر لايطعمهم من طلوع الفجر الى غروب الشمس والله اعلم


ابو عبدالعزيز:
هل القيام لمن يسلم عليه في تهنئه هل هو مكروه؟
النهي الثابت هو (من احب أن يتمثل له الناس قياما فليتبؤ مقعده ن لنار )هذا حديث رواه الطبري رضي الله عنه وصححه بعض المتاخرين كالالباني ويضعفه اكثر اهل العلم المتاخرين الهي انما وارد في من يجلس والاخر يقوم في حقه كما قال النبي صلى الله عليه وسلم في صحيح مسلم عندما قام معاذ قال أن كنتم لتفعلون فعل فارس والروم فامرهم بالجلوس فهذا اذا كان الانسان جالسا ومن معه قائمون فاذا قدم لانسان فاراد شخص أن يسلم عليه او يهنئه او يبارك له فلا حرج في القيام لما روى النسائي بسند جيد عن عائشه رضي الله عنها قالت كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فدخلت فاطمه قام لها رسول الله صلى الله عليه وسلم وسلم عليها وقبلها واجلسها بجانبه وكانت فاطمه تصنع ذلك فهذا يدل أن الانسان اذا قام لشخص يسلم عليه سواء للتهنئه او السلام العادي فلا حرج في ذلك وقال صلى الله عليه وسلم كما في الصحيحين حينما دخل سعد بن معاذ قوموا الى سيدكم وهذا يدل على انه لا باس به وقد ذكر ابو العباس ابن تيميه رحمه الله انه اذا اعتادوا الناس ع القيام فينبغي أن يقوموا لحافظ القران وكان النبي صلى الله ليه وسلم يكره ذلك لانه تواضع عليه الصلاة والسلام كما قال انس ابن مالك (ماكان احد احب إلينا من رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان اذا جاء يكره أن يقوم احد له وهذا من تواضعه عليه الصلاة والسلام وليس يدل ع النهي والله اعلم

الشيخ محمد : والقيام الى المعلم اذا؟؟
اما القيام الى المعلم اذا جاء من الاحترام فهذا لاباس به أن شاء الله واما اذا جاء وجلس وهم قائمون ثم يقول اجلسوا فهذا لاينبغي كما يقول ابن تيميه ينبغي أن يعود الناس ع السنه فاذا جاء المعلم لاينبغي أن يقوم الطلاب له بحق تطبيق السنه ع ابنائنا والمتعلمين في مدارسنا

ابو عبدالله:
يسأل ويقول الوالد لايستطيع صيام رمضان كان مريضا فكيف يطعم عنه؟
هو واضح أن والده كان كبير سن وهو من المرض الذي لايرجئ برؤه وع هذا فيطعم وقد روى بخاري معلقا بصيغة الجزم ع انس ابن مالك انه كان يطعم شهرا كاملا فاذا كان هناك كيس 45كيلو فانك تطعم باسره او واحد فان ذلك جائز من اول الشهر او وسطه او اخره والله اعلم


أبو عبدالله :
يسأل عن التكبير المطلق و المقيد؟
السنه في حق من ادرك الايام العشر أن يكبر التكبير المطلق من فجر اول يوم في ذي الحجه الى غروب شمس اليوم الثالث عشر ويدل ع ذلك مارواه بخاري معلقا بصيغة الجزم عن ابن عمر وابا هريرة كانا يخرجان يام العشر فيكبران فيكبر الناس بتكبيرهما وروى ابن ابي شيبة بسند جيد عن مسكين ابي هريره عن مجاهد انه سمع رجل يكبر ايام العشر فقال له ايه ارفع بها صوتك فلقد سمعت من يكبرون بها هذه الايام وهذا يدل ع أن التكبير المطلق يبداء من اليوم الاول الى غروب شمس اليوم الثالث عشر وممايدل ع أن ايام التشريق فيها تكبير مطلق مارواه البيهقي بسند صحيح وكذلك البخاري معلقا بصيغة الجزم أن عمر وابن عمر وابي هريره وجابر وابن عباس كانو يكبرون في منى حتى ترتج منى تكبيرا
اما التكبير المقيد وهو الذي يكون بعد ادبار الصلاة فان السنة أن تكون لغير الحاج من فجر يوم عرفه الى اخر صلاة بعد العصر في اليوم الثالث عشر لمارواه البيهقي بسند السحان ابن مسعود وقد نقل غير واحد من اهل العلم الاجماع ع ذلك واما في الحاج فاذا رمى جمرة العقبه الى غروب الشمس من اليوم الثالث عشر كماروى البخاري معلقا بصيغة الجزم عن ابن عمر وكذلك البيهقي وبعض يستشكل كيف يكون مطلق ومقيد ومعنى المطلق انه لايكون بعد ادبار الصلوات فمن كبر الان بعد ادبار الصلوات نقول جائز لاكن السنه هو أن لايكبر ويذكر الاذكار الوارده كما كان السلف رضوان الله عليهم يعملون وقد قال صلى الله عليه وسلم (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي) اما صفة التكبير فهو أن يكبر كيف ما اتفق فان قال الله اكبر الله اكبر لااله الا الله والله اكبر الله اكبر ولله الحمد كما صح عن ابن مسعود وروي مرفوعا عن النبي صلى الله عليه وسلم وفي سنده ضعف فلاحرج وان قال الله اكبر الله اكبر ثلاثا فلا حرج وان قال باي صفة اجزئ لان الله اطلق الايه فقال { وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} (185) سورة البقرة دليل على أن من كبر في أي صفة كان اجزئ والله اعلم


مبارك:
يشكل ع الناس مسالة التوكيل في الاضحيه فاذا وكل يظن أن عدم مس الشعر والجلد وغير ذلك ع من وكله ؟
المعروف عند اهل العلم الذين يقولون بان الانسان اذا اراد أن يضحي لاياخذ انما الحكم مناط بمن ملك الاضحيه فاذا ملك الانسان الاضحيه او تبرع بها لوالده الميت او لامه الميته فانه ممنوع أن ياخذ من شعره سواء ضحى هو بنفسه ام اعطى شخص يوكل عنه فالوكيل لاحكم له اطلاقا وع هذا فالوصي الذي اراد أن ينفذ وصية الوالد الذي عند مال وقف فلا باس أن ياخذ من شعره وبشرته شيء وهذا باجماع الفقهاء الذين قالوا بمنع الاخذ من الشعر اذا اراد أن يضحي

الشيخ محمد : وهذا يقود الى سؤال مهم جدا أن الذي دفع الاضحيه ودفع المال هو الذي يمسك وليس اهل البيت كلهم؟
نعم وبعض الناس يشتري الاضحيه ويعطيها زوجته ويقول ضحي لي ولكي وللاسره وانا سوف اخذ من شعري وانتي لاتاخذين نقول له اذا كنت قد ملكت هذه الاضحيه لزوجتك فلها أن تتصرف بها كيف ماشائت ربما وضعتها لامها وابيها حين ائذن نقول لاباس أن تاخذ لانك ملكتها زوجتك اما أن تعطيها زوجتك لكي تفعل مثلما اردت فان الممنوع منك انت الذي لاتاخذ واما زوجتك فلاباس أن تاخذ والله اعلم


مبارك :
عن جدته اللتي توفت واوصت والده بان يضحي عنها كل سنه؟
انا سألته قلت هل الجده خلفت مالا قال لا فعلى هذا فهذا تبرع من قبل الابن فعلى هذا فلا باس بان يشرك امه باضحية واحده له ولامه التي توفيت ولمن شاء من الناس لان هذا نوع من التبرع ونقول لهذا الاخ من اراد منكم أن يضحي فلا ياخذ من شعره ومن بشرته لان هذه الوصيه ليست وقفا ولاكنها نوع من التبرع والله اعلم


فيصل:
هل الام تغطي شعرها عن ابنها البالغ؟
هناك اقوال قبل التشريع والايات فياتي بعض السلف فيذكر قولا فيتناقله بعض العلماء لانهم خفيت عليهم بعض الاحاديث فينتشر هذا القول فيظن أن هذا العالم الكبير كالحسن البصري لماذا خفيت عليه لانه خفيت عليه شيء من السنه وقبل التدوين وقبل التشريع شيئا وارد وع هذا نقول للام أن تري ابنها مايظهر غالبا كالراس والرقبه والعضدين واول الساقين والله اعلم


ابو مالك :
سئل عن زكاة الذهب الذي عند امه؟
الراجح والله اعلم هو قول اكثر اهل العلم من المالكيه والشافعيه والحنابله ونقله ابو عمر بن عبد البر عن جمهور الصحابه أن زكاة الحلي لاتجب وكل الاحاديث الوارده فيها ضعيفه منها حديث عمر بن شعيب عن ابيه عن جده أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لامراءة اتؤدين زكاة هذا قالت لا قال يسرك أن يسورك الله بهما سوارين من نار فهذا حديث ضعيف فان اصاب انه مرسل كما قال النسائي والحديث الاخر حديث ام سلمه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال مااديتي زكاته فليس بكنز وهذا حديث في سند ايوب الغافقي وهو رجل ضعيف وان كان من رجال البخاري ومسلم فان البخاري ومسلم ينتقون من احاديث الرجل الضعيف ماعلم انه اصاب فيه ويتركون من احاديثه ماعلم انه اخطاء فيه وهذا مما اخطاء فيه والله اعلم


سئل ايضا عن الارض التي كانت لوالده بنية التجارهاشتراها سنة 96 و97 بالميلادي وسنة 98 حدثت له مشكله مع الدوله؟
يزكي سنة 96 و97 واما 98 وهي ماحصل عليها شي فلايزكيها لان هذا صار في حكم من لايملكه والاصل في العقار اذا اعده للنماء واستطاع أن ينميه فان فيه زكاة واما اذا حبس عنها ولم يستطع استثما رها مثل الاموال المتعطله في المساهمات العقاريه فانه يبقيها مقدار المده التي لم يستطع أن يستفيد منها ومازاد ذلك وماتعدى فلايزكيه والله اعلم


نوره:
من عندها قضاء ويمر عليها عرفه هل تصوم عرفه ثم القضاء؟
الراجح والله اعلم هو قول عند الحنابله والشافعيه من كان يريد أن يصوم ست من شوال فلايصوم حتى ينهي رمضان فيماجاء بالصحيح مسلم من حديث ابي ايوب وكذلك عند الامام احمد من حديث التوبه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (من صام رمضان ثم اتبعه ست من شوال كان كصيام الدهر)فهذا هو الخصوصيه واما ماعدا ذلك فللانسان أن يصوم او للمراءة أن تصوم الصيام التطوع ولو كان عليها شيء من رمضان فلها أن تصوم عرفه او عاشوراء لان ذلك من الواجب الموسع اعني قضاء رمضان لقول عائشه رضي الله عنها (كان يكون علي اليوم من رمضان فلا استطيع اقضيه الامن شعبان قال يحي بن سعيد الانصار ي الشغل من رسول الله صلى الله عليه وسلم )ويبعد أن عائشه رضي الله عنها لاتصوم التطوعات المعروفه والله اعلم

أم عبدالرحيم-عمان
لبس الخاتم في السبابة هل يحبس الشهاده ؟
أما مسأله يحبس الشهاده فلا يحبس الشهاده اما يكرهه فلا يكرهه جاء في صحيح مسلم من حديث علي رضي الله عنه أنه قال نهاني رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أن أضع الخاتم على ذا وذه وأشار إلى السبابه والوسطى ) وعلى فالسنة للمرأه أن تضع الخاتم على الخنصر والبنصر وهذا هو الذي يظهر والله أعلم وقد جاء مرفوعا وهذا يدل على الكراهه فيكرهه للإنسان أن يضع خاتمه على السبابه هذا الذي يظهر والله تبارك وتعالى .


الأخت نورة:
تقول هل يجب في صيام عرفه النيه من الليل؟ .
لا فذكرنا هذا أكثر من موضع فقلنا لو أنه قام من النهار فنوى أن يصوم ولم يأكل منه قبل ذلك فلا حرج في ذلك إن شاء الله إلا نيه الثواب تبدأ من حين نيته لقوله صلى الله عليه وسلم: ( وإنما لكل إمرئ مانوى ) وهذا قول جمهور أهل العلم كماحكاه القاضي أبويعلى وأبو عباس ابن تيمية والله تبارك وتعالى.

أختنا من الأردن :
سؤالها حول الوضوء والإغتسال تقول إذا توضأت مره واحده لأتعبها هذا الموضوع وهذا سؤال يرد كثيرا فما التوجيه العام لمثل هؤلاء ؟
انا اقول مسالة علاج الوسوسه سهله جدا باذن الله وهو انك لاتطيع ابليس كما قال تعالى(أن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا)فاذا توضائت مره واحده وانا انصح كل موسوس اذا توضاء مره لايلتفت الى الاعاده بعد ذلك ولهذا قال القائل والشك بعد الفعل لايؤثر وهكذا اذا الشكوك تكثر فاذا جائك ابليس وقال انت لم تصنع كذا او أن الماء لم يصل فلاتلتفت اليه لبته وقل لاشان لك بهذا الموضوع وتنفث ع يسارك ثلاثا وتقول آمنت بالله ورسوله، آمنت بالله ورسوله، آمنت بالله ورسوله، أعوذ بالله منك ، أعوذ بالله منك ، أعوذ بالله منك ، وكن قوي الاراده لانك الان لابد أن تلبس حربتك ويكن معك سيفك وسهامك لانك ستحارب ابليس فهذا يجعلك تتقوى ارادتك فبتقويتك للاراده باذن الله سوف يتلاشى هذا الوسواس شيئا فشيئا ولمدة اسبوعين اذا استطعت أن تتغلب ع هذا فباذن الله سوف يذهب وتكوني طبيعية مثلك مثل غيرك من النساء والرجال


العنود:
والديها منفصلين وتقول أن والدها يحرجها أن لاتتصل بوالدتها وهذا لاشك موضوع مؤلم من الناحيه التربويه ناهيك عن الناحية الشرعي.
اولا الوالد ينبغي ن يبين له أن هذا التصرف غير حميد وانه ليس من خلق الرجال وليس من خلق الاسلام فان الله سبحانه وتعالى والرسول صلى الله عليه وسلم بين انما الطاعة بالمعروف فاذا كان والدك يامرك بالعصيان وعدم صلة الرحام فلاتطيعينه لاكن تلطفي معه واذا اخبرك هل زرتي امك قولي لا وان تصلي امك بماتستطيعين وانا اقول ينبغي لك بان تكثرين من الدعاء عل الله سبحانه وتعالى أن يؤلف بين قلوبكم فانه قادر باذنه سبحانه أن يؤلف بين امك وابيك لانه يقول{وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ لَوْ أَنفَقْتَ مَا فِي الأَرْضِ جَمِيعاً مَّا أَلَّفَتْ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَكِنَّ اللّهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ إِنَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} (63) سورة الأنفال فمن كان يصدق أن الاوس والخزرج الذين كانوا يقتتلون لاجل لعاعة من الدنيا يتركون كل ذلك ويئتلفون في مابينهم نسئل الله سبحانه وتعالى أن يجمع كلمة المسلمين ع الحق


ام عبدالرحيم:
ماحكم العدسات الملونه؟
الراجح والله سبحانه وتعالى اعلم أن لبس العدسات الملونه للزينه ولغير ذلك لاباس فيه بشرط أن لايكون هناك ضرر وان لايكون من التشبه بالبهائم والله اعلم


سؤالها الثاني : عن الثلث الاخير متى ينتهي او يستمر؟
الرسول صلى الله عليه وسلم يقول اوتروا قبل أن تصبحوا كما في صحيح مسلم وحديث ابن سعيد وقد روى الترميذي ومن حديث ابن عمر ويرونه الاخوان ولايصح انه قال فاذا صلع الفجر فقد ذهب عامة صلاة الليل فهذا يدل ع أن ثلث الليل ينتهي بطلوع الفجر وقد قال صلى الله عليه وسلم في الصحيحين من حديث ابي هريره (ينزل ربنا الى السماء الديا حين يبقى ثلث الليل الاخر فيقول هل من داع فاستجيب له هل من مستغفر فاغفر له ولايزال كذلك حتى يطلع الفجر )فاذا طلع الفجر فقد ذهب عامة الليل والله سبحانه اعلم

نوره:
سئلت بالنسبه لصديقتها تقدم لها رجل حارس في بنك ربوي؟
معلوم أن التعامل مع البنك الربوي هو لايبرم عقد ربوي مع البنك وان الرسول صلى الله عليه وسلم قال( لعن الله اكل الربا ومؤكله وكاتبه وشاهده وقال هم سواء)ومن المعلوم أن الشاهدين لاياكلان الربا ولاكنهم اعانو ع ذلك فاذا كان عندكم في البلد يمكن أن يوجد عمل غير هذا العمل فاارى انك لاتتقدمين وينبغي أن ينظر ايضا الى كبر سنك او عدم كبر سنك فاذا كان هذا الشخص تقدم اليك وانت كبيرة سن وانك باذن الله سوف تقدرين ع أن تمنعيه عن هذا العمل بعد الزواج فاقول تقدمي نسأل الله أن يرزقكم الوئام وان يغير هذا العمل الذي يعمله هذا الرجل والله اعلم

ابو عبدالرحمن:
سئل بالنسبه للاضحيه يقول اذا ضحى عن الوالده رحمها الله صدقه واخواننا الذين يريدون أن يضحون توجيه لهم جميعا؟
السنه أن لاتفرد الاضحيه للميت والدليل قول الرسول صلى الله عليه وسلم (اللهم عني وعن ال محمد )وفي روايه(اللهم عني وعن امتي)هذه السنه فاذا اراد الانسان أن يضحي لوالده او والدته أن يقول اللهم عني وعن امي او اللهم عني وعن والدي فاذا استفرد اضحية لوالده فلاباس ولاكن السنه هو أن يشركه فاذا اراد الانسان أن يضحي هوعن نفسه وعن والده واراد اخوه أن يصنع مثل ذلك فلا حرج في ذلك قال ابن قيم رحمه الله وهو اعلم أن التصدق الاضحيه اعظم من التصدق بثمنها وان بلغت مابلغت والله اعلم

السؤال الثاني
الذي لم يريد الاضحيه حتى الان كان مترددا القدره الماليه هل يمسك عن شعره؟
اذا لم يجزم ع الاضحيه فانه لاباس أن ياخذ لقول النبي صلى الله عليه وسلم اذا اهل هلال ذو الحجه واراد احدكم أن يضحي فهذا اراده جازمه والقاعده في الشرع أن كل اراده ذكرت في الشرع فالمراد بها الاراده الجازمه الا ايه واحده وهي{ وَمَن يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ} (25) سورة الحـج وهي الاراده التي تكون في القلب ولو لم تكن جازمه والله اعلم كما صح ذلك عن ابن مسعود.

أم عبد الرحمن وأبو عبد العزيز :
بعض الحملات لا تبيت بمنى تبيت خارج منى تماما تبيت بالعزيزية ؟
لابأس للإنسان أن يذهب ويشترك مع حملة يبيتون خارج منى لإن منى لا تسع لكل الحجاج فعلى هذا فيسقط في حقهم والله أعلم لكن إذا كان الإنسان قادرا أن يحج مع حملة مبيتها في منى فهذا أفضل والله أعلم .

حليمة :
زوجها توفي بعد سنة ونصف ولم يدفع باقي المهر وتنازلت به للورثة وتسأل عن الأثاث الذي إشتركت به ؟
إذا أرادت أن تطالب ولها بينه في ذلك فلها أن تطالب بحقها والله أعلم .

فصولي من منتدى الجواب الكافي :
هل يجوز قص الأظافر وحلق العانة والإستحداد ونتف الإبط للحاج في عشر ذي الحجة ؟
نعم , إذا لم يريد أن يضحي فلا بأس إذا تحلل من عمرته وكان متمتعا أما المفرد والقارن فإنهما يستمران إلى يوم العيد لقول النبي صلى الله عليه وسلم كما في الصحيحين من حديث حفصة : ( إني لبدت رأسي وقلدت هديي فلا أحل حتى أنحر ) والله أعلم .

نادر محمد :
هل على المكي من هدي إذا اعتمر في اشهر الحج، بمعنى هل يعتبر بذلك متمتعا ؟؟
لا هو يعتبر متمتعا والراجح في تفسير هذة الأية أن المكي يعتبر متمتعا إذا أراد أن يأخذ عمرة في أشهر الحج ثم يلبي بالحج ولكنه لا يجب عليه الهدي لقوله تعالى : { ذَلِكَ لِمَن لَّمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ} (196) سورة البقرة



الرابط الصوتي :


الرابط المرئي :





صادق دعواتكم لمسجل ومفرغة الحلقة








رد مع اقتباس
قديم 23 Nov 2009, 01:15 PM   #9

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر





حلقة الأحد : 5-12-1430
ضيف الحلقة : فضيلة الشيخ عبد الله الركبان حفظه الله
مقدمها : الشيخ محمد المقرن


بسم الله الرحمن الرحيم

الشيخ محمد \

بما تنصحون من لانية لهم في الحج هل من أعمال صالحة حريّ بهم أن يحرصوا عليها ؟
ج \ عشر ذي الحجة عشر مباركة خصّها الله عز وجل بمزيد تشريف وتعظيم وأقسم بها على ماذهب إليه جمع من المفسرين في قوله تعالى ( والفجر وليالٍ عشر ) وقال النبي
صللى الله عليه وسلم عن العمل فيها ( مامن أيام العمل الصالح فيهن أحب الى الله من هذه الايام العشر قيل له ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال : ولا الجهاد في سبيل
الله الا رجل خرج بماله ونفسه ولم يرجع من ذلك بشيء ) ومن ثمّ فيحسن بالمسلم أن يستغلّ هذه الايام لان المواسم يندر أن تمر بالانسان متكررة في سنين كثيرة وإذا كان
من طبع الانسان أن يستغل المواسم التي يكون فيها ربح من الناحية المادية فيخطط لها ويتخذ شتى الوسائل التي تحقق مراده وينافس فيها فأولى أن تكون المنافسة في مجال الخير
وأمر يتعلق بالدار الاخرة فتلك هي التجارة الرابحة وفي ذلك فليتنافس المتنافسون ومن ثمّ يجدر بالمسلم أن يستغل هذه الايام فمن يدري من سيدركها العام القادم ومن لايدركها
بل من الذي سوف يكملها ومن الذي لن يتمكن من اكمالها وكم من أشخاص كانوا يتمنون أن يعيشوها فحال بينهم وبينها هادم اللذات فجدير بالمسلم أن يبذل مايستطيع باستغلال
هذه الايام بالاعمال الصالحة سواء كانت قولية كقراءة القران والتهليل والتكبير والتسبيح أو فعلية كالتصدق وصلة الارحام والصيام وصيام هذه الايام من أفضل الاعمال التي يقوم بها
الانسان لاسيما صيام يوم عرفة وقد قال فيه النبي صلى الله عليه وسلم ( أحتسب على الله أن يُكفر به السنة الماضية والسنة الباقية ) والاعمال كثيرة فيقوم كل انسان
بما يستطيع لكن من أفضل الاعمال القولية والتي يحسن إظهارها في هذه العشر التكبير المطلق والذي يتأكد في هذه الايام فوق تأكده وكان أصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم
يذهبون إلى مجامع الناس والاسواق فيكبرون ويكبر الناس بتكبيرهم كما أُثر ذلك عن أبي هريرة وابن عمر وعن غيرهم رضي الله عنهم أجمعين
فجدير بنا أن نُحيي هذه السنة في أسواقنا وبيوتنا ومجتمعاتنا المختلفة لان بعض السنن إذا أُميتت صارت غريبة عند الكثيرين من الناس .


أم محمد من السعودية \

لدي مال قبل سنوات يقرب من خمسة عشر ألف كنت قد وضعتها عند أحد اخواتي وهي يتيمة بحبث تتصرف فيها فقدر أن تنامى هذا المال حتى وصل الى مئة وخمسون ألف
أقرضت منها قبل خمس سنوات خمس وأربعون ألف لشخصين وهما غير قادرين على السداد فهل عليها زكاة وماذا عن زكاة المال الذي تنامى ؟

ج\ بالنسبة للمبلغ الموجود لديها الان فإنه يتعيّن تزكيته لكل عام وقد مضت عليه ثمان سنوات وكما ذكرت فهي لم تزكيه فهذا دين في ذمتها عليها أن تقوم بسداده وتنظر الى المبلغ
في كل عام فمثلا كان في السنة الاولى خمسة عشر فتزكي خمسة عشر وفي السنة الثانية بلغ ثلاثين مثلا فتزكي ثلاثين وهكذا لان الزكاة تكون على رأس المال وعلى الربح وينبغي أن
يًُلاحظ أنه لايلزم فيما يتعلق بالربح أن يمضي عليه حول فلو أن الانسان كان يملك عشرة آلاف مثلا واتّجر بها ثم صارت آخر العام عشرين ألف فهذه العشرة الزائدة ( الربح )
تُزكى وإن لم يمضِ عليها حول لان ربح التجارة زكاته زكاة أصله فلا يُشترط له مُضيّ الحول
أما المبلغ الذي أقرضته لمن هم غير قادرين على السداد فتنتظر إلى ان يسددوا لها فإن سددوا فإنها تزكى عن عام واحد أما ان كانوا قادرين على السداد لكن هي خجلة منهم
ولاتريد أن تطالبهم لكي لاتقع في الاحراج فهذا ليس بعذر مُسقط للزكاة ومن كان هذا شأنه فيزكي عن كل عام إن كان ترك المال عند من هو قادر على السداد لكن تركه مجاملة
أو ما أشبه ذلك

موضي \
1- أمى ستحج وستضحى فهل يجوز ذلك ؟
ج\ من يريد أن يُضحي لنفسه أو لنفسه و غيره فعليه أن يمتنع عن أخذ شيء من شعره وأظفاره من حين دخول العشر والسائلة ممن يجب عليه الامتناع لكن يبدو أن الاشكال لديها هو أنها ستحتاج الى التقصير إذا أدّت العمرة على فرض أنها متمتعة فهي ستقصّر قبل العيد فالتقصير هنا نسك ومن ثمّ يقوم به الانسان ولا أثر على أضحيته فلا تقول لن آخذ إلا بعد أن
أذبح أضحيتي بل تأخذ من شعرها وهو نسك ولا يؤثر على أضحيتها

الشيخ محمد \
ماذا لو أخرت الذبيحة إلى اليوم الثاني بمعنى هي حاجة ولن تُذبح أضحيتها الا اليوم الثاني ؟
ج \ هي ستحتاج إلى أن تُقصر في يوم العيد بعد أن ترمي جمرة العقبة ( والمرأة تقصر ولا تحلق ) فلامانع أن تقصر لحجها كما قصرت لعمرتها وهذا نسك ولا يُعد مخالفا
لنهيه صلى الله عليه وسلم لمن اراد أن يضحى أن يأخذ شيئا من أظفاره أو بشرته
لكنها لاتأخذ شيئا من أظفارها حينما تقوم بالتقصير بهدف التحلل من الحج فإن تقصيرها ليس له أثر لكن لاتزيل الشعر الذي في المواطن الاخرى الذي لايُقصر عادة ولا تقلم أظفارها
لانها لاتزال منهية عن مثل ذلك باعتبار إن أضحيتها بعد لم تُذبح

2- هل يجوز صيام العشر لمن عليه قضاء من رمضان ؟
ج \ لامانع من تقديم صيام النفل على القضاء سواء بالنسبة لعشر ذي الحجة أو البيض أو عاشوراء وذلك عند عامة العلماء والخلاف إنما حصل بالنسبة للست من شوال
هل تقدم على القضاء أو لا
أما بالنسبة للعشر فلامانع من صومها ولو أنها صامتها قضاءا وغرضها أن تحصل على فضل هذه الايام فيُرجى إن شاء الله أن يتحقق لها ذلك والله عز وجل قال ( ماتقرّب
إليّ عبدي أحب إلىّ مما افترضته عليه) فإذا جمعت من عليها القضاء بين قضائها وصيام هذه الايام بقصد أن يحصل لها الفضل فيُرجى ان شاء الله أن يتحقق لها ذلك
وإن ارادت ان تصوم ذلك تطوعا مجردا وتؤخر قضائها إلى مابعد هذه الايام فالامر فيه سعة

3- هل يجوز استخدام المُعقم في الحج خاصة ماكان فيه نسبة من العطر وماذا عن استخدام الكمامات الطبية في الحج ؟
ج \ المعقم ليس طيبا والحاج منهي عن الطيب ولو كان بهذا المعقم رائحة عطرية صحيح لوكان فيه رائحة عطرية قوية فيُتجنب ألى آخر تقل فيه رائحة العطر وما أعلمه أن جل المعقمات رائحتها ليست قوية من الناحية العطرية

أم عبد الله \
1- ما أجر مساعدة الحاج بالمال ؟
ج \ إعانة الآخرين أمر حسن والله تعالى أمرنا أن نتعاون ( وتعاونوا على البر والتقوى ) فهو ضرب من أضرب التعاون فيُرجى إن شاء الله أن يكون لباذل المال أجر
والحاج يتحقق فيه ذلك ان لم يكن قد أدى فرضه

2- بعض طلبة العلم يستندون الى الاحاديث الضعيفه فكيف نعرف الحديث الصحيح من الضعيف وكيف نرد عليهم وهل يجوز الاخذ بالحديث الضعيف ؟
ج \ ينبغي أن نعوّل على الاحاديث الصحيحة وهي كثيرة سواء في السنن او الصحاح او المسانيد ولاحاجة للإستدلال بالاحاديث الضعيفة نعم قد يُتجوّز بالاستدلال بها في فضائل الاعمال لكن فيما يترتب عليه إيجاب أو تحريم فهذا فيما لايُعول فيه على الاحاديث الضعيفة
أما كيف نستطيع أن نعرف الصحيح من الضعيف
فالحمد لله كتب التخريج كثيرة وهي متيسرة مطبوعة وعن طريق الحاسب الالى فبإمكان الانسان معرفة الحديث بالرجوع لها وكتب التخريج القديمة والحديثة معروفة لاتخفى على طالب العلم


الأخت سارة \
تقول ذهبنا إلى العمرة أنا ووالدتي , أدوا السعي كما فهمت سعيا كاملا .. لكن أشكل عليها في الطواف في
أحد الأشواط دخلت _ كما يفعل بعض الناس يمكن أسرع لهم شوي _ دخلت مع الحجر ولم تكمل الطواف
كاملا ..
ج \
الحِجر كما هو معلوم جزء من الكعبة , في حدود ستة أذرع أو سبعة هذا من الكعبة ومن ثَم من دخل وطاف
داخل الحجر فإنه لم يطف طوافا صحيحا وعلى ذلك فإن طوافهم طواف غير صحيح لأنها ذكرت أنهم دخلوا
شوطا من الأشواط إذا معنى ذلك أنهم إنما طافوا ستة أشواط فالطواف غير تام وإذا كان الطواف غير تام
فإن السعي الذي جاء بعده غير صحيح وبناء على ذلك فهم لا يزالون في إحرامهم فعليهم أن يذهبوا ويطوفوا
ويسعوا ويقصروا وإذا كانوا ارتكبوا محظورات من محظورات الإحرام والمظنون هذا خاصة المتزوجة ,
المتزوجة الأمر فيها أشد إذا حصل بينها وبين زوجها مواقعة ففي هذه الحالة عليها أن تذهب وتكمل عمرتها
يعني تأتي بالعمرة من جديد وهذه تسمى عمرة فاسدة ثم تحرم من الميقات الذي أحرمت منه أولا وتأتي
بعمرة أخرى هي عمرة قضاء وتذبح شاة , هذا إذا كانت قد حصلت مواقعة بينها وبين زوجها أما من لم
يحصل منهم شيء من ذلك فعليهم أن يذهبوا ويطوفوا ويسعوا ويقصروا وإذا كانوا قد أرتكبوا محظورا من
لباس مخيط إذا كانوا رجالا وتغطية رأس , وإذا كانوا نساء الطيب وتقليم الأظافر وإزالة شيء من الشعر
فإن كان ذلك عن جهل منهم يظنون أنهم قد أدوا عمرتهم أو يظنون بأن هذا لا يؤثر فلا شيء عليهم لأن
المحظور إذا أرتكب جهلا أو نسيانا فإنه لا يجب به فدية , وأما إذا كانوا يعلمون الحكم فإنهم يطعمون ستة
مساكين عن كل محظور أو يصومون ثلاثة أيام أو يذبحون شاة والإطعام والذبح إنما يكون في مكة أما
الصيام ففي أي مكان ..
الشيخ محمد\
يا شيخ عبدالله أنت ذكرت قبل قليل قلت إذا كان طوافهم ناقصا فبالتالي إن سعيهم ليس صحيحا .. هكذا ؟

- نعم ..

- بمعنى أنه الآن نقص عنده الطواف ينقص عنده السعي مباشرة ..

- لأن السعي في العمرة مرتب على الطواف , يعني الآن لا يصح تقديم السعي على الطواف ..
والطواف الذي أُدي في سؤال السائلة طواف ناقص لأنه ستة أشواط , حيث أن الشوط السابع الذي دخلوا
فيه مع الحجر غير محتسب .. إذا فالطواف غير صحيح ومن ثم فالسعي الذي أدي بعده غير صحيح



يبدو لي أننا حينما قلنا لفهد أبشر بالحج ذكر الأخوة أن هناك مجموعة من المتصلين يرغبون أيضا في الحج
, وهذه أيضا دعوة من الجواب الكافي لكثير من المحسنين أن يساهموا في مثل هذا المشروع تحجيج الناس
, ليس بالضرورة أن يكون عن طريق الجواب الكافي هناك أناس لم يحجوا حقيقة بحاجة يمكن ألفين ريال
ويحج ,و تخيل أن هذا يخرج من الرياض , من أي مكان , من حتى خارج الرياض حتى يصل إلى مكة
وأنت مأجور , فكيف بك إذا مشى في منى وعرفة ومزدلفة وطاف بالبيت وسعى وكل هذا أنت مأجور عليه ,
هي دعوة للجميع للمساهمة في مثل هذا الأمر ..

الأخت بيان \
ذكرت صرف الزكاة للحاج يا شيخ عبدالله ؟
ج \
والله لا أرى أن تصرف الزكاة للحاج لأن الحاج إذا كان فقير فلم يجب عليه حج , ولذا ينبغي أن تصرف
الزكاة إلى من هم أشد حاجة , ومثل هذا ما دام أنه لا يجب عليه الحج إذن فتصرف الزكاة لأشخاص فقراء
في حاجة إلى أن ينفقوا بذلك على أنفسهم وعلى أسرهم ..
لكن من أراد أن يتبرع يعني صدقة تطوع فيعطي شخصا مبلغا من المال ليحج هذا أمر حسن وهو مثاب إن
شاء الله كلاهما مثاب من حج ومن دفع المال , لكن أن يدفع الزكاة لمن يحج لا يظهر لي مثل ذلك ..


الأخت بيان \
سألت أيضا بالنسبة لإزالة جلد البشرة , كأنها قصدت يعني بشرة الحاج , المضحي ؟
ج \
بالنسبة للمضحي الذي أراد أن يضحي عن نفسه سواء إستقلال أو يشرك نفسه بأن يضحي رب الأسرة عنه
وعن أهل بيته فإن هذا لا يأخذ من شعره ولا من أظفاره شيئا .. فما أدري عن سؤالها على وجه التحديد هل
تريد هذا أو تريد غيره ..

محمد من قطر \
نوى الحج , سيأتي يوم عرفة _ كما فهمت من سؤاله _ ويسأل بالنسبة للطواف إذا كان قارنا ..
ج \
لا مانع أن يطوف طواف القدوم ويسعى سعي الحج , لكن الذي لا يحسن أن يتلبس الإنسان به إذا كان
سيأتي في اليوم التاسع أن يكون متمتعا لأن هنا لا يتحقق التمتع ومن ثم فإما أن يحرم بالحج مفردا أو أن
يحرم قارنا لكن إذا كان طوافه للقدوم وسعيه للحج سيؤدي إلى تأخره , بمعنى أنه لن ينتهي من ذلك إلا في
وقت متأخر فيضيع عليه وقت ليس بالقليل من الوقوف في عرفه فنصيحتي له أن يذهب إلى عرفه رأسا لأجل
أن يبقى فيها مدة أطول والطواف والسعي وقته موسع , خاصة أن طواف القدوم بالطبع يكون ساقطا لأن
طواف القدوم مندوب إليه ليس إلا ..


أبو عثمان من الكويت \
سأل بالنسبة للحم , يقول أن عنده لحم يسبب له ألم حول أظفاره لو أزاله هل عليه شيء ؟ سوف يضحي ..
ج \
من أراد أن يضحي فهو ممنوع من أن يأخذ من شعره وأظفاره وبشرته شيئا , لكن هذا في الحالات العادية
, أما لو أحس بأذى .. لنفترض أن بعض الأشخاص ينبت شعرا في عينه فيلقى مضايقة في ذلك ففي مثل
هذه الحالة يزيله ولا بأس ومثل ما سأل عنه السائل اللحم الذي يكون عند الأظافر إذا كان ذلك يضايقه فإنه
يزيله ولا شيء عليه ومثل ذلك فيما لو أنكسر ظفره فيقصه ولا شيء عليه ..


الأخت أم وليد \
تريد أن تضحي ولم يكن معها مالا , الآن توفر لها المال هل تتوقف الآن عن الأخذ من البشرة والقص ؟
ج \
من أراد أن يضحي فإنه يقف عن أخذ شيء من شعره من حين أراد وليس بالضرورة من أول العشر , مثل
هذه الأخت تقول أنها كانت تتمنى ولكن لم يتيسر لها المال فتيسر لها المال الآن ..
الآن تكف عن أخذ شيء من الشعر والأظفار ومثل ذلك من كان عنده مال ولكنه كان متردد وعزم الآن على
الأضحية فيقف من الآن ..
على أني أود أن ألفت الإنتباه إلى أمر مهم , هناك بعض الأشخاص يقول مادام أن الأضحية ستمنعني عن
أخذ شيء من الشعر والأظفار إذا أنا لن أضحي ..
أنا أقول إذا كان ولابد من الخيار فضحي حتى ولو أخذت شيئا من أظفارك وشعرك , لا تترك هذه السنة
والتي ذهب جمع من العلماء إلى أنها واجبة والإجماع منعقد على أنها سنة مؤكدة فإذا كان ولابد فضحي
وأرجو الله أن يعفو عنك إذا أخذت شيئا من شعرك على أنه مطلوب من الإنسان أن يبحث عن الأكمل
فيضحي ويتجنب أخذ شيء من أظفاره وشعره وبشرته ..



الأخت ربى \
سألت بالنسبة للنية أن تكون في صيامها تجمع بين النفل وبين القضاء ؟

ج \
هذا كما ذكرناه في الجواب عن سؤال مضى , من أراد أن يصوم قضاء في هذه الأيام ليحصل على فضل هذه
الأيام وليؤدي قضاءه أرجو إن شاء الله أن يجمع له بين الأجرين ..


الأخ فهد \
يريد أن يحج عن والده يقول ما الأفضل في الأنساك ؟
ج \
الأفضل في الأنساك التمتع ..
يعتمر يعني يحرم للعمره ثم يؤديها ثم بعد ذلك يحل ثم يحرم بالحج في اليوم الثامن ..





الأخت نجود \
سألت بالنسبة لحكم التشقير لمن لم تكن متزوجة ؟
ج \
غير المتزوجة هي في حاجة إلى أن تتجمل كالمتزوجة ومن ثم فلا يظهر لي مانع من أن تقوم بالتشقير
كغيرها وإن كنت أرى أن الأولى ألا تشقر المرأة خاصة و أن من طلبة العلم من يرى أن التشقير هو ضرب
من أضرب النمص وإن كنت أنا لا أرى ذلك لكن أقول كون الإنسان يبعد عن ذلك أحتياطا أولى ..


الأخت أم وليد \
رحم الله زوجها توفي الأسبوع الماضي _كما فهمت من كلامها _ تسأل تقول في مسألة العدة توجيه لها ..
كيف تعامل الناس في قضية البيت والخروج والأحكام المعتادة ؟
ج \
أولا نسأل الله لزوجها المغفرة وهي ذكرت أنه مات وهو يصلي وقد كانت تقول تاركا للصلاة فلعله إن شاء
الله قد تاب وأناب والأعمال بالخواتيم وهذه خاتمة حسنه فنرجو الله أن يغفر لنا و له ..
وندعو كل المقصرين في الصلاة أن يتذكروا أن الموت يأتي الإنسان بغته فعليهم أن يتقوا الله عز وجل وأن
يستغلوا هذه الأيام بالذات فيجعلوها فرصة للتوبة ..
وأما بالنسبة للأخت فإنها تتجنب ما يتجنبه غيرها من المحدات والمرأة المحدة تتجنب الطيب والمكاييج
بمختلف أشكالها وصورها , الحنا والكحل والمكاييج المعروفة في هذه الأيام , تتجنب لبس الحلي ولبس
الساعة التي تلبس للزينة , الساعة التي تلبس للوقت والتي لا يكون فيها زينة هذه لا مانع منها , تتجنب
لبس الثياب التي يقصد بها التزين وليست الثياب النظيفة , النظافة مطلوبة تتنظف هي كغيرها لكن الثياب
التي تلبس لهدف التزين فإنها تتجنبها ..
بإختصار تتجنب كل أمر فيه زينة وتبقى في البيت فلا تخرج إلا إذا دعت حاجة لذلك بأن كانت معلمة تذهب
إلى عملها أو طبيبة تذهب إلى عيادتها .. يعني بإختصار إذا كانت موظفة فلا مانع أن تذهب لوظيفتها أو
طالبة تذهب لدراستها , وإذا دعت الحاجة أن تخرج المرأة للمستشفى أو للمحكمة أو لغير ذلك فلا مانع أن
تخرج لكن تكون بأضيق نطاق بمعنى أنها لا تتوسع في الخروج ..


أنا تركت سؤال الأخ عبدالحق في آخر الحلقة يعني عشان الوقت .. وهذا الأمر المؤلم الذي جرى الأسبوع -
الماضي , لولا تداعياته لما طرحناه في الجواب الكافي ..
الأسبوع الماضي ضاع _ وفي ظل ضجيج إعلامي محموم حقيقة تجاوز الحدود تجاوز حدود حتى الشرع
تجاوز كل شيء حقيقة بين أخواننا الفضلاء الأحبه في مصر والجزائر بمناسبة الكرة الرياضية .. تجاوز يا
شيخ عبدالله إلى العداء بين الشعوب يعني لم تكن القضية الآن هي عداء بين حكومات سياسية لها شأنها
لكن حينما يتحول إلى عداء بين شعب مسلم وشعب آخر تصل إلى حد التسفيه والكلام والمطالبة بالقتل
والمطالبة بكلام مؤلم جدا .. التوجيه العام في مثل هذه الأحداث التي جرت بمناسبة المباراة الرياضية بعيدا
عن قضية من الفائز ومن الخاسر لا يهمنا هذا لكن يهمنا ما جرى تداعيات هذا الحدث ..
ج \
أولا أنا أحيي شعب مصر , الشعب الذي عرف أنه من أميز الشعوب ومن أصدقها وقد قدم لدينه ولأمته
ولعروبته الكثير في الماضي والحاضر وأبرز مثال على ذلك الأزهر الذي خدم هذه الشريعة منذ ما يزيد على
1000 عام ..
كما أحيي الشعب الجزائري الشعب المناضل المجاهد الذي ضرب أروع الأمثال للشعوب المناضلة وحرر
بلاده وقدم ما يزيد على مليون شهيد ..
هذان الشعبان شعبان مسلمان وعربيان وهما غاليان على كل عربي وعلى كل مسلم ولا يجوز أن يحصل مثل
هذا بين الشعوب الإسلاميه عموما والشعوب العربية خصوصا لا يجوز أن يحصل بيننا نزاع وخلاف وشحناء
لأمور تافهه , الكرة لا ينبغي أن تصل إلى هذه الدرجة بإحداث الفوضى والمشاحنات , كما يقولون هي تقرب
ولا تبعد والذي لاحظناه أنها بعدت ولم تقرب , فالذي آمره أن يؤوب الجميع إلى رشدهم وأن يتناسوا هذا
الأمر ويعتبروا العلاقة فيما بينهم _ بين المصريين والجزائريين _ أسمى من إشكالات حصلت ربما أذكاها
من أذكاها لأغراض في نفوسهم , وعلينا أيضا ألا نلتفت للشائعات وما يقال , ثم على أجهزة الإعلام أن
تكف عن هذا الضجيج وعن إثارة المشاعر وتهييج الناس وعلى المسؤولين عن هذه الأجهزة في وزارات
الإعلام سواء في الجزائر أو في مصر بل على القادة في البلدين أن يكبحوا جماح هذه الأجهزة وأن يبدلوا
هذه النبرات التي نسمعها وهذا الزخم الإعلامي أن يبدلوا ذلك بمحاولة التقريب بين الشعوب الإسلامية
والعربية عموما وبين هذين الشعبين خاصة في هذه الأيام وأن يركزوا على الجوانب الإيجابية والروابط التي
تربط المسلمين والعرب و تربط شعب الجزائر بشعب مصر ومن المعلوم أن مصر كان لها موقف مشرف من
الجهاد الجزائري فينبغي أن نركز على هذه الأمور وأن لا نتيح المجال لأعداء الإسلام لأجل أن يذكوا
الخلافات والنزاعات فيما بيننا فنحن في غنى عن مثل هذه الأمور ومع الأسف فنحن نعيش الكثير من
المآسي في العراق وفي السودان وفي اليمن وفي الصومال , لسنا في حاجة إلى أن نفتح ثغرات جديدة وأن
نثير مشاكل ليس لها أصل وإنما أختلقها غيرنا وربما بعض الرعاع الذين ربما ساروا فيما خطط لهم عن
جهل وعدم إدراك ولنتسامح ولنصفح , وليعفوا وليصفحوا ..

- شكرا لكم شيخ عبدالله
- ولكم وللمشاهدين والمشاهدات ..

- لازلت أعيد ما بدأت به الحلقة .. هناك دعوات وصلتنا في الكنترول وفي التواصل معي من خلال الجوال
يرغبون في حج بيت الله الحرام , هي دعوة للتجار لإقتناص هذا الأجر العظيم في تحجيج من لم يحجوا
حقيقة وتكون حجة الإسلام لهم ..







الرابط الصوتي

http://www.jawabk.net/downloads/1430...05-12-1430.mp3

الرابط المرئي

http://www.jawabk.net/downloads/1430..._05-12-1430.rm




* جزى الله خيرا كل من ساهم بالتسجيل أو التفريغ أو الإستفادة والنشر










رد مع اقتباس
قديم 25 Nov 2009, 10:30 PM   #10

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر






الســـــــلام عليــــــــكم ورحمة الله وبركـــاته


حلقة يوم الإثنين 6-12-1430هـ
مع فضيلة الشيخ صالح اللحيدان

والمقدم الشيخ محمد المقرن حفظهم الله






بسم الله الرحمن الرحيم


والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين






الشيخ محمد_


سؤال يطرح نفسه نحن الآن في السادس من ذي الحجه بعد يومين اليوم الثامن يوم الترويه يذهب الحجاج إلى منى التوجيه والحديث إلى حجيج بيت الله الحرام؟







بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله نحمده ونستعينه ونشهد أن لاإله إلا الله وأن محمد رسول الله والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين الذي علمنا آداء العبادات فقال عن أعظم أركان الإسلام بعد الشهادتين (صلوا كما رأيتموني أصلي )وقال عن الحج (إني لاأدري لعلي لاألقاكم بعد عامي هذا لتأخذوا عني مناسككم) فجميع هذه الأعمال إنما أخذت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من حيث الكيفية والعدد والأوقات وكلما كان الإنسان أحسن تقيداً وأصدق متابعة لرسول الله صلى الله عليه وسلم يبتغي بعمله وجه الله كلما كان العمل نافعاً جليلاً أوصي الحجيج جميعاً بتقوى الله ومراقبته ومحاسبة النفس والحرص على كف اللسان وغض البصر وإستشعار الوقوف بين يدي الله يوم لاينفع مال ولابنون ثم ليحرص الواحد في هذه الأيام أن يلح على ربه جل وعلا بمغفرة الذنب وتجاوز عن العيب والستر على الأمة الإسلاميه وإني أنصح الجميع أن يكثروا من الدعوات لاسيما في عرفات لهذه الأمه أن يرفعها الله من كبوتها وأن يعيد لها عزها ومجدها ويهيئ لها من أمرها رشدا نصيحتي لكل أحد أن يدعوا لولاة الأمر وولاة المسلمين بالصلاح والإستقامه وتعظيم الشريعه وإجلال سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فإن ولي الأمر كلما كان أتقى لله وأعظم إجلال لهذا الدين ونصرة له كلما كان نفعه عاماً فأسأل الله أن يوفق الجميع لما يحبه ويرضاه ثم نحن الآن على مشارف يوم الترويه ليس بيننا وبين يوم الترويه سوى يوم واحد وتسميته الترويه لأن عرفات ومنى لم يكن فيها مياه ولافي مزدلفه فكان الناس يتروون ويحملون الماء معهم لهذه المواقع وكان الطريق لوسائل النقل في ذلك الزمن فيه مشقه كبيره فكان الناس يتهيئون بزادهم وتزودهم بالماء ولهذا سمي اليوم الثامن بيوم الترويه فينبغي لكل أحد أن يتهيأ له بتقوى الله جل وعلا والسنه أن يحرص المسلم الحاج على أن يصلي الظهر والعصر والمغرب والعشاء من اليوم الثامن في منى وفي الصباح بعد الفجر يتوجه إلى عرفات لكن لو خرج قبل ذلك إلى عرفات أو كان توجهه إلى عرفات من مكه أو في وفوده من الطائف مثلاً أجزأ ذلك إلا أن العمل كلما كان أكثر موافقة لسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم كلما كان العمل والرجاء بالله جل وعلا أن يعظم أجره ويثيبه ويتقبل منه فنصيحتي أيضاً بإخلاص العمل لوجه الله لايجوز لأحد أن يدعوا أحداً من الخلق في أي مكان في الدنيا فكيف إذا كان عند بيت الكريم الأكرم ؟كيف إذا كان في عرفات التي فيها تسبل العبرات؟ذلك اليوم العظيم الذي أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم أن الشيطان مارؤي أحقر ولاأدحر منه مارؤي يوم عرفه إلا مارأي يوم بدر يوم نصر الله جل وعلا للمسلمين فنسأل الله أن يحقق النصر المكين عاجل غير آجل والله المستعان







محمد من الكويت يقول


والدته حجت قبل عدة سنوات هي الآن شاكه عند رمي الحصى في الجمرات لاتدري هل سقطت في الحوض أم لا هل رمى الشخص أم لالم يرمي التوجيه لها؟








مادام أنها لم تكن جازمةً أيام رمي الجمره أن جمراتها لم يسقطن في الحوض أو في المرمى وإنما هذا الشك طرأ عليها فيما بعد فإن شاء الله لاأثر عليها وحجها صحيح







أبو طيف أشكل عليها مايسمى بتصنيف الدعاة والعلماء وهذا من الفلانيه وهذا من الجهة الفلانيه حتى الآن تصدر كتب الرد على فلان وأحيانا وصفه بأوصاف وأسهل شي صار اليوم في صف الدعاة أن يقولوا فلان مبتدعاً وفيه مخالفة لقوله ؟





من قال لأحد أنه عدو الله أو مبتدعاً بدعة منكره وهو ليس كذلك رجع هذا الوصف على القائل ومن قال لأحد إنه كافر ولم يكن فيه هذا الكلام كافرا رجع ذلك التكفير على القائل فنصيحتي للشباب عموماً وطلبة العلم بالخصوص أن يتجنبوا تصنيف الناس والحديث عنهم وأن يحرصوا على تحصيل العلم ويقرئوا سير المتقدمين وأقصد بالمتقدمين أمثال الإمام مالك وطبقته والإمام الشافعي وطبقته والإمام أحمد وطبقته ومن جاء بعدهم ومن كان قبلهم طبقة الإمام أبي حنيفه وسفيان الثوري أولئك الطبقه يعتني الواحد ليعرف تاريخ أولئك ومدى صيانتهم لألسنتهم وإبتعادهم عن التعرض للآخرين وإذا صار الإنسان حريص على ذكر قيم الناس فهلا فكر في عيوب نفسه كما يقول ذاك _فعندك عورات وللناس أعين وألسنٌ _ كثيرا للأسف في هذه السنوات الأخيره يمكن ثلاثين سنه فمابعد كثر التصنيف والتلفيف والقيل والقال ولمز الناس بدون حق ينبغي للمسلم قبل أن ينظر في عيوب الآخرين أن ينظر في صحيفة عمله ومدى تمسكه بالأداب الإسلاميه ( النبي ذكر عن الغيبه لما سئل عنها قال ذكرك أخاك بما يكره قال : إن كان فيه ؟قال: إن كان فيه فقد إغتبته ) يعني لما تقول لشخص فيه عيب يكره أن يتحدث به فأنت قد إغتبته وإذا لم يكن فيه ذلك العيب تكون بهته والبهت أعظم من الغيبه والغيبه وصفها الله عز وجل بمنزلة من يأكل لحم أخيه ميتاً نصيحتي للشباب أن يكفوا عن لمز الآخرين أو تصنيفهم وأن يسئلوا عن العلم وأن يلحوا على أهل العلم ببيان العلم لابما تقولون في فلان كم مره يأتيني من خارج المملكه ماذا تقول في فلان وفلان مع إني أعرفهم على العقيده ويقال عنه هذا مرجع وهذا كذا ينبغي على أهل العلم أن يحسنوا عناية العلم وحراسته وينبغي على طلبة العلم أن يعرفوا قدرهم ويكفوا عن تقييم الآخرين ووضع موازين لهم وهم لايحسنون أن يزنوا أنفسهم والله المستعان


الشيخ محمد_

ياشيخ صالح أجد فرصه لتواجدك في الجواب الكافي معي أنت غنيمه لنا في هذا البرنامج وقد طرحت موضوع مهم جداً مالذي يراه سماحة الشيخ صالح وقد مر بهذه التجارب في التصنيف وفي أيضاً التنقيب عن الأموات يعني هناك الآن من يبحث عن الأموات الذين أفضوا إلى ربهم وقدموا ماقدموا كالشيخ الألباني رحمه الله وغيره من المفكرين كسيد قطب وغيرهم وكثير ممن قدموا للإسلام سواء أخطأوا أم أصابوا لكنهم أفضوا إلى ماقدموا ومع ذلك تخرج كتب بعد أربعين وخمسين سنه لتصفهم بالأوصاف التوجيه في ذلك؟









من المؤسف كتب تخرج بعد أكثر من سبع مئة سنه يتعرضون للنووي رحمه الله وللحافظ ابن حجر ولمن جاء بعدهم أو قبلهم هؤلاء الذين قدموا على ماقدّموا يمكن أن يقول قائل لمن يتحدثون _أقلوا عليهم لاأبا لاأبيكم من اللوم أو سدوا المكان الذي سدوا_ ليأتي أحدهم بمثل ماأتى به أولئك وأولئك أفضوا إلى ماقدّموا حقهم علينا أن نترحم على كل من مات يشهد أن لاإله إلا الله وأن محمداً رسول الله ويوالي أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ينبغي أن يعرف الواحد أن موالاة صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم من موالاة رسول الله صلوات الله وسلامه عليه النبي ( قال هل أنتم تاركوا لي أصحابي ) وقال ( خير الناس القرن الذين بعثت فيهم ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ) كما في الحديث المخرج في الصحيح من حديث عمران بن الحصين وعبد الله بن مسعود رضي الله عنهم لاأحب أن أسمي كثيراً ماأسمع ويلح علي في هذا السؤال في الحرم في المسجد ماتقول في الألباني ؟أقول الألباني رحمة الله عليه خدم سنة محمد صلى الله عليه وسلم ولكن كان يقول ذاك فمن الذي ترضى سجاياه كلها كفى المرء نبلاً أن تعد معايبه كفى الواحد أن يكون له عيب أوغلط المهم لم يعرف له دعاء غير الله لم يعرف أنه يشمت بصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يعرف عنه أنه يتنقص أئمة الإسلام لاأحد من العلماء معصوم العصمة بعد وفاة محمد صلى الله عليه وسلم قد إنقفل بابها ومايدعى من ولاية فقيه أو فاجر أو غير ذلك فهي خرافات وأحاديث لاتقوم على أساس والله المستعان








نايف يسأل عن عن الأضاحي في مكه يأتي الحجيج ليضحوا ثم لما ينتهي منها يأخذها الجزار ويبيعها اللحم؟




نصيحتي للذين يضحون ألا يفارقوا أضاحيهم أو هدايا تمتعهم أوقرانهم يتولى الشرف عليها إلا


بعد أن تجهز فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي رضي الله عنه نحر ثلاث وستين بدنه_ بعير _في موقف واحد ثم أعطى السكين علياً ونحر البقيه ثم قال لاتعطي الجزار أجرته منها نحن نعطيه من عندنا الجزار يستأجر ولايعطى من اللحم وبالتالي لايحل له أن يبيع لكن من أخذ لحماً وجهزه وباعه فقد ملكه بأخذه والسلطه هي المسؤله عن هذه الأمور ونسأل الله أن يوفقهم ويوفق الجهات القائمه على المسالخ والمواطع لمراقبة هذه الأمور وكف الذين يعبثون في هذه الأضاحي أو قد يسببونها للمنازعة عليها والله أعلم







محمود من اليمن سأل عدة أسأله


الأول أثار قضية مايسمى المتسللين الحوثيين يقول هل يعدون من الخوارج وهل من كلمه لاسيما في هذه الأيام المباركه والجنود مرابطون في الحدود البعض من الناس يقولون فاتهم من الأجر بعدم وجودهم في المشاعر أو عدم وجودهم هنا للصيام التوجيه في ذلك؟







المرابط في حد من حدود البلاد ضد متسللين يريدون إفساد البلاد هذا داخل في المرابطة في سبيل الله والمرابط في سبيل الله إن مات في مرابطته إستمر له العمل ولم ينتهي حتى بعد موته وأعظم الأعمال المرابطه في سبيل الله وهؤلاء الذي يقال عنهم لاأظنهم خوارج فإن الخوارج معروفين بصدق اللهجه والكذب عندهم جريمه معصيه يكفر صاحبها وهؤلاء ينتمون إلى حزب الكذب عندهم داخل فيما يسمونه بالتقيه فإذا كان هؤلاء ممن يزعمون أنهم الإثني عشريه فهؤلاء ليسوا في الخوارج في شي لاشك أن الخوارج خرجوا على علي وأن أهل هذه الفكره مايسمى


بالجعفريه أصلهم خرجوا من جيش علي رضي الله عنه ولكن شتان بين هؤلاء وهؤلاء من حيث صدق اللهجه أولئك يكّفرون بالمعصيه ويرون العاصي كافراً وهؤلاء يرون أن النفاق والمعصيه دين واضح جليلاً والله المستعان أما فيما يتعلق بهم فنصيحتي لرجال الأمن ورجال الجبيش المرابطين أن يكونوا في غاية الإنتباه واليقظه يبدوا والله أعلم أن الذين كانوا أسباب تفجير بلادنا عام ست وثمانين والثلاث مئه قد يكونون من هذه الفصائل الذين جائوا وفجروا في أماكن في المملكه86هـ يبدوا أن هؤلاء يمتون لهؤلاء بشي من الصله والله المستعان نحن لانعرف دقائق ولكن في السابق نرى جميع من نطق باللهجة اليمانية يماني فتفتحت الأمور في الأيام هذه وإذا بإيران تشجب هذا الذي يحصل ويقتل الشيعه في اليمن لاأدري لماذا يتباكون لقتل هؤلاء المتسللين الذين يريدون إفساد حدود المملكه العربيه السعوديه ثم لايسمحون بأن يرفع صوتٌ لاأهل السنة في إيران أهل السنة في إيران إلى وقت غير بعيد يتجاوزن 43% والعلماء الذي قتلوا من مده وقالوا قتلوا لأنهم ضد الثوره هذه الثوره المقيته التي من حصائدها مصيبة مكه عاد 407وتعريض الحجاج للإرباك والذعر والشر وغير ذلك ثم الذين فجروا في بعض أماكن مكه كانوا ينتمون إلى هذه الطائفه والله المستعان نسأل الله أن يهدي كل من يشهد أن لاإله إلا الله وأن محمدا رسول الله أن يهديه للعقيدة الصافيه وإخلاص العبادة لله وألا يشرك مع الله غيره فإن من أشرك إنساناً يدعوه ميتاً أشرف الخلق محمد صلى الله عليه وسلم ومن يستغيث به بعد موته فهو مشرك فكيف بمن يستغيث بغيره بعد موته والله المستعان










محمد من السعودية + محمود من ليبيا :


يجتمع السؤال .. محمد يقول أن في بنقلادش العيد عندهم يوم الجمعة ..

ومحمود في ليبيا يقول أن العيد يوم الخميس ..
طبعا يتعلق يا شيخ صالح في مسألة صيام يوم عرفة , ويتعلق في مسألة الأخذ من الشعر و الأضاحي وغير
ذلك .. توجيه سواء الذين قالوا العيد السبت في بنقلادش , أو العيد الخميس في ليبيا ؟










العبرة بمن كان في عيده أو صيامه يعتمد على رؤية الهلال , بالنسبة لدخول شهر ذي الحجة هذا العام يوم


الخميس هو اليوم التاسع ويوم الجمعه هو يوم العاشر , ليبيا لا أدري ..!







المقدم :


الخميس يوم العيد وبنقلادش يوم السبت ..








العبرة بالنسبة لصيام عرفة إنما هو في الحقيقه صيام ليوم التاسع, سواء صادف حقيقة يوم عرفة أو غلط الناس في الحساب أو اعتمدوا الحساب .. النبي صلوات الله وسلامه عليه أخبرنا أن علامة أو دليل أعمالنا هو رؤية الهلال و قال : ( نحن أمة لا نكتب ولا نحسب ) وأشار إلى هذا الشيء .. والله تعالى يقول : [ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَهِلَّةِ ۖ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ ] .. الله ما قال الحساب مواقيت للناس .. لكن في شرق آسيا إذا فرض إذا كان القمر غرب قبل الشمس ولكنه في جزيرة العرب تأخر فهذا شيء آخر , لأن القمر يسبق عادة الشمس بصرف النظر عن قول هذا , العبرة بما ثبت شرعا دخول الشهر , فمن كان دخوله ثبت شرعا أن يوم السبت هو العاشر فعليه أن يتقيد بما ثبت في بلاده , ومن ثبت _ثبوتا شرعيا لا حسابا _ أن يوم الخميس هو اليوم العاشر فليتقيد بذلك , وإذا شك فنصيحتي أن يعتمد ما ثبت في السعودية لأن الحج


فيها ونسبة يوم عرفة إنما هو نسبة إلى الموقف في تلك الرحاب , سمي عرفة للوقوف في ذلك اليوم برحاب عرفات , وهذا الاسم كان حتى في الجاهلية يسمى بهذا الاسم ( عرفات) هي بقعة معروفة بحدودها ومعلومة , إذا كان الإنسان لا يعرف يقينا فليتقيد بما فيه أهل بلده وأما إذا عرف فليتقيد بما ثبت حصوله بواسطة الأمور الشرعية الأصيلة التي هي رؤية الهلال وثبوت رؤيتة عند أهل العلم .. والله أعلم ..






الشيخ محمد :


إذا إلتزم الإخوة _ سواء في بنقلادش أو في ليبيا _ ببلدهم وأخذوا بما يرون وضحوا بالتاريخ ليس عليهم

أثم بذلك ؟









إن شاء الله لا إثم عليهم ..





أبو قتادة من الإمارات :


سألكم أن والده ووالدته لم يحجوا رحمهم الله تعالى , و هو أيضا لم يحج ويقول أريد أن أدفع حج البدن عنهم بـ 2500 من الإمارات .. التوجيه له ؟









لا حرج لأنك لن تحج أنت بنفسك حتى يقال حج عن نفسك أولا ثم حج عن غيرك وإنما كلفت من يقوم بالحج عنهم , فإن شاء الله عمل بر ومبرور بحول الله وقوته ولا حرج عليك ..






سيف :


سألكم بالنسبة للعسكريين بعضهم لم يحجوا يكون عندهم مرابطات , لكن سيف ربما ذكر مسألة قال عنده راحة ثلاث أيام و ثلاث أيام عمل وهو لم يحج أبدا , التوجيه لهم في مثل هذا الأمر ؟







طاعة ولي الأمر واجبة مالم يأمر بمعصية أو ينهى عن واجب متحتم عليك ثم إنك عرضة لأدنى سبب أن يقال تواجدوا في ساعة كذا أو ساعة كذا , فإذا أردت أن تباشر الحج وتشترط لنفسك أنه إن طرأ عليك ما يعوقك تتحلل حتى تتحلل بدون شيء ولكني أفضل لك أن تتقيد بما عليه الأمر وألا يحج أحد من زملائك إلا برخصة من الجهات المعنية بذلك ..








الأخ صفوق :


طرح مسألة في مسألة الزواج من الكتابية سواء كانت يهودية أو نصرانية ؟






نصيحتي لهذا السائل وهو في بلاد الغرب ألا يتزوج يهودية فإن اليهود أهل خبث ومكر وكيد وعناد وسيجد


بحول الله من المسلمات امرأة مؤمنة , أمة مؤمنة خير من سيدة مشركة والله يقول : [ لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا ] فالله لم يبح المشركات لمن أسلم وأباح اليهوديات والنصرانيات ,

لكن الأمة المملوكة المسلمة خير للمسلم من يهودية أو نصرانية وأما المشركة الوثنية فإنها لا تحل بحال
من الأحوال وأنت في بلاد الغرب ستجد إن شاء الله مسلمات يقبلن بك ويبدو لك أيضا أنك في حال سعة من
الرزق فإن شاء الله ستجد ما تتركه لوجه الله تجد عنه تعويضا من الله خيرا والله أعلم ..













خالد :


سماحة الشيخ ساق حديث إبراهيم واسماعيل في قضية معارضة الشيطان له ثم رمي الحصى على الشيطان

وغير ذلك .. قال هل في هذا الحديث دليل على ما يفعله العام أم أنهم يرمون الجمرات يرمون الشيطان ؟










لا .. النبي _ صلى الله عليه وسلم _ ما قال أرموا الشيطان وإنما قال الجمرات ,وإنما قال : ( بمثل هؤلاء


فأرموا وإياكم والغلو في الدين ) وحدد حجم الحصاة تقريبا , فالذين يرمون بحجر كبير أو بأحذية هؤلاء

مسيئون وداخلون في باب الغلو وكون الشيطان عرض أو لم يعرض هذه أمور ورثها الناس عن الخليل
إبراهيم وبُعث بها محمد _ صلى الله عليه وسلم_ بالحنيفية السمحة وقال ( لتأخذوا عني مناسككم ) وكان
في كل حصاة يرمي بها يكبر ولم يقول إرغام للشيطان ولا شيء من هذا , فأحسن من تقيد بما جاء عن
رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _













خالد :


يقول من سهى في سجود السهو هل يسجد سجدة أخرى ؟








إذا سهى في السجدة وغلط فيها وقام وسلم عن واحدة يرجع ويسجد السجدة الثانية ثم يسلم ولا يسجد


سجدتين فيتكون عنده ثلاث سجدات ..










خالد :


يقول من أراد أن يضحي هل يجوز له أن يحلق لغيره لو حلق لإنسان مثلا ؟









لا حرج عليه أن يحلق للآخرين لكن هو النبي نهى أن يقلم _ من يراد أن يضحي _ أظفاره أو يحلق شعرا


أو يقصر شعرا أو ينتف شعرا نهى , والمدة وجيزة هي تسعة أيام و ساعات ليصبر عليها والتقيد بالسنة

وإعطاء أوامر النبي _ صلى الله عليه وسلم _ ونواهيه ما هو الحق إلا إذا صرفه صارف فإن الأصل في
الأوامر أنها للوجوب والأصل في النواهي أنها للتحريم فالنبي لما قال لا يقص من أظافره شيء فالقص محرم
ولا يصح لأحد أن يلتمس عذرا ويقول هذا أمره سهل لأن استسهال أوامر الشريعة فيه جرأة على تخطي
الحدود , ينبغي للمسلم أن يكون شديد التعظيم لما جاء عن رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ وليلتمس
من ربه جل وعلا التوفيق لذلك وثواب ذلك لا حدود له والله المستعان ..













أبو عبدالرحمن من الكويت :


سألكم عن الزكاة , يقول والدته عندها زكاة هل يجوز تعطيها لأختها وهي فقيرة محتاجة ؟







إذا كانت أختها من أهل الزكاة جاز أن تعطيها والأقربون أولى بالمعروف ..






فراس :


سألكم سؤالا طويلا في قضية ما يسمى بالموسيقى العسكرية ويتحدث عن راتبه وغير ذلك من الأمور ,

التوجيه العام له ولغيره ؟









العلماء ذكروا فيما يتعلق بالجواري وبيعها وأن المعروفه بضرب العود والغناء ويكون السعر أغلى أنه لا


يؤخذ هذا الشيء ولو باعها على أنها مغنية فلا يحل أن يأخذ الفرق الزائد من أجل ذلك الفن

فالموسيقى وأمثالها هي من نوع هذا الشيء الذي يراه العلماء أنه أن الصنعة من أجله لا يستحق
صاحبها هذا التميز من أجلها , إحرص على القيام بعملك وأجتهد في إرضاء ولاة الأمر فيما يرضي الله جل
وعلا وكن حارسا يقظا على مصلحة بلادك فإن النيات لها أثرها , كلما كان الإنسان أكثر صفاء في نيته
وحبه لنصرة الحق بلاده كلما كان أحرى أن يوفقه الله جل وعلا لأمر دينه ودنياه ..













أحمد :


سمعتم سؤاله يقول دخلت إلى مكة بدون إحرام _ الآن يفعله بعض الناس ليتجاوزون نقاط التفتيش , يكون

عليهم ثيابهم _ يقول الآن ماذا علي ؟ فإذا كان علي هدي فهل هو الآن معجلا ؟ وليس لدي مال لدفع ذلك ..
التوجيه ؟










أولا ينبغي لكل واحد ألا يتجاوز خطوط الدخول وأن يلتزم بما وضعته الدولة للوافدين للحج وأن يتجنب


الحيل..

وأما ما الذي عليه , إن كان لم يلبي ولم ينوي الدخول في النسك وأخر ذلك كله إلى مكه فعليه فدية هدي ,
ليس لها وقت محدد لو بعد شهر أو شهرين ..
وإن كان نوى الدخول في النسك ولبى ولكنه لبس الملابس ليجتاز نقط التفتيش حتى لا ينتبه له ولا يرد
فعليه أيضا فدية اللباس ..
فرق بين أن يلبي وينوي الدخول في النسك قبل أن يصل إلى نقاط التفتيش وبين أن يؤجل ذلك كله ولا يدخل
إلا بعد أن يتجاوزهم فهذا وجب في حقه هدي لا ينتقل منه إلى صيام إلا إذا كان عاجزا لا يؤمل أن يقدر في
المستقبل القريب ففي هذه الحالة عليه صيام عشرة أيام ..
أما إذا كان مجرد اللباس فإن عليه أحد أمور ثلاث [ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ ] إما ذبيحة وهي لا
توقت بوقت أو صيام ثلاثة أيام أو إطعام ستة مساكين ..
لكني مع ذلك أحذر أن يتجنب الإنسان مغالطة الدولة والإحتيال على إجتياز ما وضعته لتنظيم الناس في
حجهم أن على الإنسان أن يحرص على التعاون معها ..












أختم بسؤال بعض الأخوة في مسألة الرمي قبل الزوال في يوم التعجل ؟





لا أرى عذرا لأحد الآن بعدما وضع خادم الحرمين الشريفين وكمل ما بدأه سلفه في هذه الجسور العالية



والسعة الباهرة والتيسير العظيم , لا أرى أي ضرر على أحد أن يؤخر الرمي إلى ما بعد الزوال , النبي _

صلى الله عليه وسلم _ لم يرمي قبل الزوال بتاتا والصحابة _ رضي الله عنهم _ كانوا أحرص الناس على الإقتداء به وهو قال : ( خذوا عني مناسككم ) فأخذ المناسك عنه أن نعمل كما عمل إلا ما رخص فيه , ما
رخص فيه _ صلى الله عليه وسلم _ نقبل ترخيصه , والله _ جل وعلا _ يحب أن تؤتى رخصه , لكن مالم يحصل فيه ترخيص من رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ فالأصل أن التقيد بما فعله هو الواجب , ولا عذر لأحد في وقتنا هذا أن يقول زحام , جربنا وجرب غيرنا ورأينا أن الناس يتحادثون وهم على شفير المرمى يحدث بعضهم بعضا وربما يتمازحون , ليس فيه أي مزاحمة والأمر زاد بعد ذلك ..
نسأل الله أن يوفق ولي الأمر وإخوانه وأعوانه لكل خير وأن ينصر بهم الحق وأهله وأن يخذل بهم الباطل وأهله وأن يوفقهم جميعا ونحن معهم لتعظيم أمر الله وأمر رسوله وحسن التقيد بذلك والعناية لحمل هذه الأمة بقدر المستطاع على ما يرضي الله جل وعلا في خاص أمرها وفي عام أمرها .. على كل مسلم أن يدعو لولاة الأمر بأن يفرج الله عنهم وعن بلادهم كل كربه وأن يرينا عاجلا غير آجل إنتصار الحق وإنقماع الباطل إنه مجيب الدعاء , وصلى الله وسلم على نبينا محمد





الشيخ محمد :
قبل أن نختم الحلقة من باب الإنصاف لبعض الإخوة ,كنت بعض الإخوة والأخوات في عشر ذي الحجة يا شيخ صالح وذكرت لهم أن ضيفي الشيخ صالح , سعد وحمد وباسمه ووفاء وأنس طلبوا من الشيخ صالح أن يدعو لهم بالهداية والصلاح والطاعة ..










أسأل الله جل وعلا أن يهدينا جميعا في هذا المجلس وأن يهدي من طلب الدعاء له بالهداية وأن يصلح عامة المسلمين وأن يصلح شباب المسلمين وأن يصلح علماء المسلمين وأن يصلح طلبة العلم وولاة الأمر في كل مكان إنه جل وعلا مجيب الدعاء , وأن يسمعنا عن أيام هذا الحج وساعاته ولياليه وعن يوم عرفة وما قبله وما بعده ما يسرنا ويسر كل مسلم ويهيئ فيه من الخير ما يغيظ كل مبتدع وضال إنه مجيب الدعاء والحمد لله رب العالمين ..




الشيخ محمد :


اللهم آمين .. شكرا لكم شيخ صالح ..











الروابط من الأخ ياسر الياسر وفقه الله



الرابط الصوتي

http://www.jawabk.net/downloads/1430...06-12-1430.mp3









تمت بحمد الله وتوفيقه



لاتحرموا من ساهم فيها من دعواتكم




رد مع اقتباس
قديم 25 Nov 2009, 10:31 PM   #11

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر






الســـــــلام عليــــــــكم ورحمة الله وبركـــاته


حلقة يوم الإثنين 6-12-1430هـ
مع فضيلة الشيخ صالح اللحيدان

والمقدم الشيخ محمد المقرن حفظهم الله






بسم الله الرحمن الرحيم


والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين






الشيخ محمد_


سؤال يطرح نفسه نحن الآن في السادس من ذي الحجه بعد يومين اليوم الثامن يوم الترويه يذهب الحجاج إلى منى التوجيه والحديث إلى حجيج بيت الله الحرام؟







بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله نحمده ونستعينه ونشهد أن لاإله إلا الله وأن محمد رسول الله والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين الذي علمنا آداء العبادات فقال عن أعظم أركان الإسلام بعد الشهادتين (صلوا كما رأيتموني أصلي )وقال عن الحج (إني لاأدري لعلي لاألقاكم بعد عامي هذا لتأخذوا عني مناسككم) فجميع هذه الأعمال إنما أخذت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم من حيث الكيفية والعدد والأوقات وكلما كان الإنسان أحسن تقيداً وأصدق متابعة لرسول الله صلى الله عليه وسلم يبتغي بعمله وجه الله كلما كان العمل نافعاً جليلاً أوصي الحجيج جميعاً بتقوى الله ومراقبته ومحاسبة النفس والحرص على كف اللسان وغض البصر وإستشعار الوقوف بين يدي الله يوم لاينفع مال ولابنون ثم ليحرص الواحد في هذه الأيام أن يلح على ربه جل وعلا بمغفرة الذنب وتجاوز عن العيب والستر على الأمة الإسلاميه وإني أنصح الجميع أن يكثروا من الدعوات لاسيما في عرفات لهذه الأمه أن يرفعها الله من كبوتها وأن يعيد لها عزها ومجدها ويهيئ لها من أمرها رشدا نصيحتي لكل أحد أن يدعوا لولاة الأمر وولاة المسلمين بالصلاح والإستقامه وتعظيم الشريعه وإجلال سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فإن ولي الأمر كلما كان أتقى لله وأعظم إجلال لهذا الدين ونصرة له كلما كان نفعه عاماً فأسأل الله أن يوفق الجميع لما يحبه ويرضاه ثم نحن الآن على مشارف يوم الترويه ليس بيننا وبين يوم الترويه سوى يوم واحد وتسميته الترويه لأن عرفات ومنى لم يكن فيها مياه ولافي مزدلفه فكان الناس يتروون ويحملون الماء معهم لهذه المواقع وكان الطريق لوسائل النقل في ذلك الزمن فيه مشقه كبيره فكان الناس يتهيئون بزادهم وتزودهم بالماء ولهذا سمي اليوم الثامن بيوم الترويه فينبغي لكل أحد أن يتهيأ له بتقوى الله جل وعلا والسنه أن يحرص المسلم الحاج على أن يصلي الظهر والعصر والمغرب والعشاء من اليوم الثامن في منى وفي الصباح بعد الفجر يتوجه إلى عرفات لكن لو خرج قبل ذلك إلى عرفات أو كان توجهه إلى عرفات من مكه أو في وفوده من الطائف مثلاً أجزأ ذلك إلا أن العمل كلما كان أكثر موافقة لسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم كلما كان العمل والرجاء بالله جل وعلا أن يعظم أجره ويثيبه ويتقبل منه فنصيحتي أيضاً بإخلاص العمل لوجه الله لايجوز لأحد أن يدعوا أحداً من الخلق في أي مكان في الدنيا فكيف إذا كان عند بيت الكريم الأكرم ؟كيف إذا كان في عرفات التي فيها تسبل العبرات؟ذلك اليوم العظيم الذي أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم أن الشيطان مارؤي أحقر ولاأدحر منه مارؤي يوم عرفه إلا مارأي يوم بدر يوم نصر الله جل وعلا للمسلمين فنسأل الله أن يحقق النصر المكين عاجل غير آجل والله المستعان







محمد من الكويت يقول


والدته حجت قبل عدة سنوات هي الآن شاكه عند رمي الحصى في الجمرات لاتدري هل سقطت في الحوض أم لا هل رمى الشخص أم لالم يرمي التوجيه لها؟








مادام أنها لم تكن جازمةً أيام رمي الجمره أن جمراتها لم يسقطن في الحوض أو في المرمى وإنما هذا الشك طرأ عليها فيما بعد فإن شاء الله لاأثر عليها وحجها صحيح







أبو طيف أشكل عليها مايسمى بتصنيف الدعاة والعلماء وهذا من الفلانيه وهذا من الجهة الفلانيه حتى الآن تصدر كتب الرد على فلان وأحيانا وصفه بأوصاف وأسهل شي صار اليوم في صف الدعاة أن يقولوا فلان مبتدعاً وفيه مخالفة لقوله ؟





من قال لأحد أنه عدو الله أو مبتدعاً بدعة منكره وهو ليس كذلك رجع هذا الوصف على القائل ومن قال لأحد إنه كافر ولم يكن فيه هذا الكلام كافرا رجع ذلك التكفير على القائل فنصيحتي للشباب عموماً وطلبة العلم بالخصوص أن يتجنبوا تصنيف الناس والحديث عنهم وأن يحرصوا على تحصيل العلم ويقرئوا سير المتقدمين وأقصد بالمتقدمين أمثال الإمام مالك وطبقته والإمام الشافعي وطبقته والإمام أحمد وطبقته ومن جاء بعدهم ومن كان قبلهم طبقة الإمام أبي حنيفه وسفيان الثوري أولئك الطبقه يعتني الواحد ليعرف تاريخ أولئك ومدى صيانتهم لألسنتهم وإبتعادهم عن التعرض للآخرين وإذا صار الإنسان حريص على ذكر قيم الناس فهلا فكر في عيوب نفسه كما يقول ذاك _فعندك عورات وللناس أعين وألسنٌ _ كثيرا للأسف في هذه السنوات الأخيره يمكن ثلاثين سنه فمابعد كثر التصنيف والتلفيف والقيل والقال ولمز الناس بدون حق ينبغي للمسلم قبل أن ينظر في عيوب الآخرين أن ينظر في صحيفة عمله ومدى تمسكه بالأداب الإسلاميه ( النبي ذكر عن الغيبه لما سئل عنها قال ذكرك أخاك بما يكره قال : إن كان فيه ؟قال: إن كان فيه فقد إغتبته ) يعني لما تقول لشخص فيه عيب يكره أن يتحدث به فأنت قد إغتبته وإذا لم يكن فيه ذلك العيب تكون بهته والبهت أعظم من الغيبه والغيبه وصفها الله عز وجل بمنزلة من يأكل لحم أخيه ميتاً نصيحتي للشباب أن يكفوا عن لمز الآخرين أو تصنيفهم وأن يسئلوا عن العلم وأن يلحوا على أهل العلم ببيان العلم لابما تقولون في فلان كم مره يأتيني من خارج المملكه ماذا تقول في فلان وفلان مع إني أعرفهم على العقيده ويقال عنه هذا مرجع وهذا كذا ينبغي على أهل العلم أن يحسنوا عناية العلم وحراسته وينبغي على طلبة العلم أن يعرفوا قدرهم ويكفوا عن تقييم الآخرين ووضع موازين لهم وهم لايحسنون أن يزنوا أنفسهم والله المستعان


الشيخ محمد_

ياشيخ صالح أجد فرصه لتواجدك في الجواب الكافي معي أنت غنيمه لنا في هذا البرنامج وقد طرحت موضوع مهم جداً مالذي يراه سماحة الشيخ صالح وقد مر بهذه التجارب في التصنيف وفي أيضاً التنقيب عن الأموات يعني هناك الآن من يبحث عن الأموات الذين أفضوا إلى ربهم وقدموا ماقدموا كالشيخ الألباني رحمه الله وغيره من المفكرين كسيد قطب وغيرهم وكثير ممن قدموا للإسلام سواء أخطأوا أم أصابوا لكنهم أفضوا إلى ماقدموا ومع ذلك تخرج كتب بعد أربعين وخمسين سنه لتصفهم بالأوصاف التوجيه في ذلك؟









من المؤسف كتب تخرج بعد أكثر من سبع مئة سنه يتعرضون للنووي رحمه الله وللحافظ ابن حجر ولمن جاء بعدهم أو قبلهم هؤلاء الذين قدموا على ماقدّموا يمكن أن يقول قائل لمن يتحدثون _أقلوا عليهم لاأبا لاأبيكم من اللوم أو سدوا المكان الذي سدوا_ ليأتي أحدهم بمثل ماأتى به أولئك وأولئك أفضوا إلى ماقدّموا حقهم علينا أن نترحم على كل من مات يشهد أن لاإله إلا الله وأن محمداً رسول الله ويوالي أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم ينبغي أن يعرف الواحد أن موالاة صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم من موالاة رسول الله صلوات الله وسلامه عليه النبي ( قال هل أنتم تاركوا لي أصحابي ) وقال ( خير الناس القرن الذين بعثت فيهم ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ) كما في الحديث المخرج في الصحيح من حديث عمران بن الحصين وعبد الله بن مسعود رضي الله عنهم لاأحب أن أسمي كثيراً ماأسمع ويلح علي في هذا السؤال في الحرم في المسجد ماتقول في الألباني ؟أقول الألباني رحمة الله عليه خدم سنة محمد صلى الله عليه وسلم ولكن كان يقول ذاك فمن الذي ترضى سجاياه كلها كفى المرء نبلاً أن تعد معايبه كفى الواحد أن يكون له عيب أوغلط المهم لم يعرف له دعاء غير الله لم يعرف أنه يشمت بصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يعرف عنه أنه يتنقص أئمة الإسلام لاأحد من العلماء معصوم العصمة بعد وفاة محمد صلى الله عليه وسلم قد إنقفل بابها ومايدعى من ولاية فقيه أو فاجر أو غير ذلك فهي خرافات وأحاديث لاتقوم على أساس والله المستعان








نايف يسأل عن عن الأضاحي في مكه يأتي الحجيج ليضحوا ثم لما ينتهي منها يأخذها الجزار ويبيعها اللحم؟




نصيحتي للذين يضحون ألا يفارقوا أضاحيهم أو هدايا تمتعهم أوقرانهم يتولى الشرف عليها إلا


بعد أن تجهز فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال لعلي رضي الله عنه نحر ثلاث وستين بدنه_ بعير _في موقف واحد ثم أعطى السكين علياً ونحر البقيه ثم قال لاتعطي الجزار أجرته منها نحن نعطيه من عندنا الجزار يستأجر ولايعطى من اللحم وبالتالي لايحل له أن يبيع لكن من أخذ لحماً وجهزه وباعه فقد ملكه بأخذه والسلطه هي المسؤله عن هذه الأمور ونسأل الله أن يوفقهم ويوفق الجهات القائمه على المسالخ والمواطع لمراقبة هذه الأمور وكف الذين يعبثون في هذه الأضاحي أو قد يسببونها للمنازعة عليها والله أعلم







محمود من اليمن سأل عدة أسأله


الأول أثار قضية مايسمى المتسللين الحوثيين يقول هل يعدون من الخوارج وهل من كلمه لاسيما في هذه الأيام المباركه والجنود مرابطون في الحدود البعض من الناس يقولون فاتهم من الأجر بعدم وجودهم في المشاعر أو عدم وجودهم هنا للصيام التوجيه في ذلك؟







المرابط في حد من حدود البلاد ضد متسللين يريدون إفساد البلاد هذا داخل في المرابطة في سبيل الله والمرابط في سبيل الله إن مات في مرابطته إستمر له العمل ولم ينتهي حتى بعد موته وأعظم الأعمال المرابطه في سبيل الله وهؤلاء الذي يقال عنهم لاأظنهم خوارج فإن الخوارج معروفين بصدق اللهجه والكذب عندهم جريمه معصيه يكفر صاحبها وهؤلاء ينتمون إلى حزب الكذب عندهم داخل فيما يسمونه بالتقيه فإذا كان هؤلاء ممن يزعمون أنهم الإثني عشريه فهؤلاء ليسوا في الخوارج في شي لاشك أن الخوارج خرجوا على علي وأن أهل هذه الفكره مايسمى


بالجعفريه أصلهم خرجوا من جيش علي رضي الله عنه ولكن شتان بين هؤلاء وهؤلاء من حيث صدق اللهجه أولئك يكّفرون بالمعصيه ويرون العاصي كافراً وهؤلاء يرون أن النفاق والمعصيه دين واضح جليلاً والله المستعان أما فيما يتعلق بهم فنصيحتي لرجال الأمن ورجال الجبيش المرابطين أن يكونوا في غاية الإنتباه واليقظه يبدوا والله أعلم أن الذين كانوا أسباب تفجير بلادنا عام ست وثمانين والثلاث مئه قد يكونون من هذه الفصائل الذين جائوا وفجروا في أماكن في المملكه86هـ يبدوا أن هؤلاء يمتون لهؤلاء بشي من الصله والله المستعان نحن لانعرف دقائق ولكن في السابق نرى جميع من نطق باللهجة اليمانية يماني فتفتحت الأمور في الأيام هذه وإذا بإيران تشجب هذا الذي يحصل ويقتل الشيعه في اليمن لاأدري لماذا يتباكون لقتل هؤلاء المتسللين الذين يريدون إفساد حدود المملكه العربيه السعوديه ثم لايسمحون بأن يرفع صوتٌ لاأهل السنة في إيران أهل السنة في إيران إلى وقت غير بعيد يتجاوزن 43% والعلماء الذي قتلوا من مده وقالوا قتلوا لأنهم ضد الثوره هذه الثوره المقيته التي من حصائدها مصيبة مكه عاد 407وتعريض الحجاج للإرباك والذعر والشر وغير ذلك ثم الذين فجروا في بعض أماكن مكه كانوا ينتمون إلى هذه الطائفه والله المستعان نسأل الله أن يهدي كل من يشهد أن لاإله إلا الله وأن محمدا رسول الله أن يهديه للعقيدة الصافيه وإخلاص العبادة لله وألا يشرك مع الله غيره فإن من أشرك إنساناً يدعوه ميتاً أشرف الخلق محمد صلى الله عليه وسلم ومن يستغيث به بعد موته فهو مشرك فكيف بمن يستغيث بغيره بعد موته والله المستعان










محمد من السعودية + محمود من ليبيا :


يجتمع السؤال .. محمد يقول أن في بنقلادش العيد عندهم يوم الجمعة ..

ومحمود في ليبيا يقول أن العيد يوم الخميس ..
طبعا يتعلق يا شيخ صالح في مسألة صيام يوم عرفة , ويتعلق في مسألة الأخذ من الشعر و الأضاحي وغير
ذلك .. توجيه سواء الذين قالوا العيد السبت في بنقلادش , أو العيد الخميس في ليبيا ؟










العبرة بمن كان في عيده أو صيامه يعتمد على رؤية الهلال , بالنسبة لدخول شهر ذي الحجة هذا العام يوم


الخميس هو اليوم التاسع ويوم الجمعه هو يوم العاشر , ليبيا لا أدري ..!







المقدم :


الخميس يوم العيد وبنقلادش يوم السبت ..








العبرة بالنسبة لصيام عرفة إنما هو في الحقيقه صيام ليوم التاسع, سواء صادف حقيقة يوم عرفة أو غلط الناس في الحساب أو اعتمدوا الحساب .. النبي صلوات الله وسلامه عليه أخبرنا أن علامة أو دليل أعمالنا هو رؤية الهلال و قال : ( نحن أمة لا نكتب ولا نحسب ) وأشار إلى هذا الشيء .. والله تعالى يقول : [ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْأَهِلَّةِ ۖ قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ ] .. الله ما قال الحساب مواقيت للناس .. لكن في شرق آسيا إذا فرض إذا كان القمر غرب قبل الشمس ولكنه في جزيرة العرب تأخر فهذا شيء آخر , لأن القمر يسبق عادة الشمس بصرف النظر عن قول هذا , العبرة بما ثبت شرعا دخول الشهر , فمن كان دخوله ثبت شرعا أن يوم السبت هو العاشر فعليه أن يتقيد بما ثبت في بلاده , ومن ثبت _ثبوتا شرعيا لا حسابا _ أن يوم الخميس هو اليوم العاشر فليتقيد بذلك , وإذا شك فنصيحتي أن يعتمد ما ثبت في السعودية لأن الحج


فيها ونسبة يوم عرفة إنما هو نسبة إلى الموقف في تلك الرحاب , سمي عرفة للوقوف في ذلك اليوم برحاب عرفات , وهذا الاسم كان حتى في الجاهلية يسمى بهذا الاسم ( عرفات) هي بقعة معروفة بحدودها ومعلومة , إذا كان الإنسان لا يعرف يقينا فليتقيد بما فيه أهل بلده وأما إذا عرف فليتقيد بما ثبت حصوله بواسطة الأمور الشرعية الأصيلة التي هي رؤية الهلال وثبوت رؤيتة عند أهل العلم .. والله أعلم ..






الشيخ محمد :


إذا إلتزم الإخوة _ سواء في بنقلادش أو في ليبيا _ ببلدهم وأخذوا بما يرون وضحوا بالتاريخ ليس عليهم

أثم بذلك ؟









إن شاء الله لا إثم عليهم ..





أبو قتادة من الإمارات :


سألكم أن والده ووالدته لم يحجوا رحمهم الله تعالى , و هو أيضا لم يحج ويقول أريد أن أدفع حج البدن عنهم بـ 2500 من الإمارات .. التوجيه له ؟









لا حرج لأنك لن تحج أنت بنفسك حتى يقال حج عن نفسك أولا ثم حج عن غيرك وإنما كلفت من يقوم بالحج عنهم , فإن شاء الله عمل بر ومبرور بحول الله وقوته ولا حرج عليك ..






سيف :


سألكم بالنسبة للعسكريين بعضهم لم يحجوا يكون عندهم مرابطات , لكن سيف ربما ذكر مسألة قال عنده راحة ثلاث أيام و ثلاث أيام عمل وهو لم يحج أبدا , التوجيه لهم في مثل هذا الأمر ؟







طاعة ولي الأمر واجبة مالم يأمر بمعصية أو ينهى عن واجب متحتم عليك ثم إنك عرضة لأدنى سبب أن يقال تواجدوا في ساعة كذا أو ساعة كذا , فإذا أردت أن تباشر الحج وتشترط لنفسك أنه إن طرأ عليك ما يعوقك تتحلل حتى تتحلل بدون شيء ولكني أفضل لك أن تتقيد بما عليه الأمر وألا يحج أحد من زملائك إلا برخصة من الجهات المعنية بذلك ..








الأخ صفوق :


طرح مسألة في مسألة الزواج من الكتابية سواء كانت يهودية أو نصرانية ؟






نصيحتي لهذا السائل وهو في بلاد الغرب ألا يتزوج يهودية فإن اليهود أهل خبث ومكر وكيد وعناد وسيجد


بحول الله من المسلمات امرأة مؤمنة , أمة مؤمنة خير من سيدة مشركة والله يقول : [ لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا ] فالله لم يبح المشركات لمن أسلم وأباح اليهوديات والنصرانيات ,

لكن الأمة المملوكة المسلمة خير للمسلم من يهودية أو نصرانية وأما المشركة الوثنية فإنها لا تحل بحال
من الأحوال وأنت في بلاد الغرب ستجد إن شاء الله مسلمات يقبلن بك ويبدو لك أيضا أنك في حال سعة من
الرزق فإن شاء الله ستجد ما تتركه لوجه الله تجد عنه تعويضا من الله خيرا والله أعلم ..













خالد :


سماحة الشيخ ساق حديث إبراهيم واسماعيل في قضية معارضة الشيطان له ثم رمي الحصى على الشيطان

وغير ذلك .. قال هل في هذا الحديث دليل على ما يفعله العام أم أنهم يرمون الجمرات يرمون الشيطان ؟










لا .. النبي _ صلى الله عليه وسلم _ ما قال أرموا الشيطان وإنما قال الجمرات ,وإنما قال : ( بمثل هؤلاء


فأرموا وإياكم والغلو في الدين ) وحدد حجم الحصاة تقريبا , فالذين يرمون بحجر كبير أو بأحذية هؤلاء

مسيئون وداخلون في باب الغلو وكون الشيطان عرض أو لم يعرض هذه أمور ورثها الناس عن الخليل
إبراهيم وبُعث بها محمد _ صلى الله عليه وسلم_ بالحنيفية السمحة وقال ( لتأخذوا عني مناسككم ) وكان
في كل حصاة يرمي بها يكبر ولم يقول إرغام للشيطان ولا شيء من هذا , فأحسن من تقيد بما جاء عن
رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _













خالد :


يقول من سهى في سجود السهو هل يسجد سجدة أخرى ؟








إذا سهى في السجدة وغلط فيها وقام وسلم عن واحدة يرجع ويسجد السجدة الثانية ثم يسلم ولا يسجد


سجدتين فيتكون عنده ثلاث سجدات ..










خالد :


يقول من أراد أن يضحي هل يجوز له أن يحلق لغيره لو حلق لإنسان مثلا ؟









لا حرج عليه أن يحلق للآخرين لكن هو النبي نهى أن يقلم _ من يراد أن يضحي _ أظفاره أو يحلق شعرا


أو يقصر شعرا أو ينتف شعرا نهى , والمدة وجيزة هي تسعة أيام و ساعات ليصبر عليها والتقيد بالسنة

وإعطاء أوامر النبي _ صلى الله عليه وسلم _ ونواهيه ما هو الحق إلا إذا صرفه صارف فإن الأصل في
الأوامر أنها للوجوب والأصل في النواهي أنها للتحريم فالنبي لما قال لا يقص من أظافره شيء فالقص محرم
ولا يصح لأحد أن يلتمس عذرا ويقول هذا أمره سهل لأن استسهال أوامر الشريعة فيه جرأة على تخطي
الحدود , ينبغي للمسلم أن يكون شديد التعظيم لما جاء عن رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ وليلتمس
من ربه جل وعلا التوفيق لذلك وثواب ذلك لا حدود له والله المستعان ..













أبو عبدالرحمن من الكويت :


سألكم عن الزكاة , يقول والدته عندها زكاة هل يجوز تعطيها لأختها وهي فقيرة محتاجة ؟







إذا كانت أختها من أهل الزكاة جاز أن تعطيها والأقربون أولى بالمعروف ..






فراس :


سألكم سؤالا طويلا في قضية ما يسمى بالموسيقى العسكرية ويتحدث عن راتبه وغير ذلك من الأمور ,

التوجيه العام له ولغيره ؟









العلماء ذكروا فيما يتعلق بالجواري وبيعها وأن المعروفه بضرب العود والغناء ويكون السعر أغلى أنه لا


يؤخذ هذا الشيء ولو باعها على أنها مغنية فلا يحل أن يأخذ الفرق الزائد من أجل ذلك الفن

فالموسيقى وأمثالها هي من نوع هذا الشيء الذي يراه العلماء أنه أن الصنعة من أجله لا يستحق
صاحبها هذا التميز من أجلها , إحرص على القيام بعملك وأجتهد في إرضاء ولاة الأمر فيما يرضي الله جل
وعلا وكن حارسا يقظا على مصلحة بلادك فإن النيات لها أثرها , كلما كان الإنسان أكثر صفاء في نيته
وحبه لنصرة الحق بلاده كلما كان أحرى أن يوفقه الله جل وعلا لأمر دينه ودنياه ..













أحمد :


سمعتم سؤاله يقول دخلت إلى مكة بدون إحرام _ الآن يفعله بعض الناس ليتجاوزون نقاط التفتيش , يكون

عليهم ثيابهم _ يقول الآن ماذا علي ؟ فإذا كان علي هدي فهل هو الآن معجلا ؟ وليس لدي مال لدفع ذلك ..
التوجيه ؟










أولا ينبغي لكل واحد ألا يتجاوز خطوط الدخول وأن يلتزم بما وضعته الدولة للوافدين للحج وأن يتجنب


الحيل..

وأما ما الذي عليه , إن كان لم يلبي ولم ينوي الدخول في النسك وأخر ذلك كله إلى مكه فعليه فدية هدي ,
ليس لها وقت محدد لو بعد شهر أو شهرين ..
وإن كان نوى الدخول في النسك ولبى ولكنه لبس الملابس ليجتاز نقط التفتيش حتى لا ينتبه له ولا يرد
فعليه أيضا فدية اللباس ..
فرق بين أن يلبي وينوي الدخول في النسك قبل أن يصل إلى نقاط التفتيش وبين أن يؤجل ذلك كله ولا يدخل
إلا بعد أن يتجاوزهم فهذا وجب في حقه هدي لا ينتقل منه إلى صيام إلا إذا كان عاجزا لا يؤمل أن يقدر في
المستقبل القريب ففي هذه الحالة عليه صيام عشرة أيام ..
أما إذا كان مجرد اللباس فإن عليه أحد أمور ثلاث [ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ ] إما ذبيحة وهي لا
توقت بوقت أو صيام ثلاثة أيام أو إطعام ستة مساكين ..
لكني مع ذلك أحذر أن يتجنب الإنسان مغالطة الدولة والإحتيال على إجتياز ما وضعته لتنظيم الناس في
حجهم أن على الإنسان أن يحرص على التعاون معها ..












أختم بسؤال بعض الأخوة في مسألة الرمي قبل الزوال في يوم التعجل ؟





لا أرى عذرا لأحد الآن بعدما وضع خادم الحرمين الشريفين وكمل ما بدأه سلفه في هذه الجسور العالية



والسعة الباهرة والتيسير العظيم , لا أرى أي ضرر على أحد أن يؤخر الرمي إلى ما بعد الزوال , النبي _

صلى الله عليه وسلم _ لم يرمي قبل الزوال بتاتا والصحابة _ رضي الله عنهم _ كانوا أحرص الناس على الإقتداء به وهو قال : ( خذوا عني مناسككم ) فأخذ المناسك عنه أن نعمل كما عمل إلا ما رخص فيه , ما
رخص فيه _ صلى الله عليه وسلم _ نقبل ترخيصه , والله _ جل وعلا _ يحب أن تؤتى رخصه , لكن مالم يحصل فيه ترخيص من رسول الله _ صلى الله عليه وسلم _ فالأصل أن التقيد بما فعله هو الواجب , ولا عذر لأحد في وقتنا هذا أن يقول زحام , جربنا وجرب غيرنا ورأينا أن الناس يتحادثون وهم على شفير المرمى يحدث بعضهم بعضا وربما يتمازحون , ليس فيه أي مزاحمة والأمر زاد بعد ذلك ..
نسأل الله أن يوفق ولي الأمر وإخوانه وأعوانه لكل خير وأن ينصر بهم الحق وأهله وأن يخذل بهم الباطل وأهله وأن يوفقهم جميعا ونحن معهم لتعظيم أمر الله وأمر رسوله وحسن التقيد بذلك والعناية لحمل هذه الأمة بقدر المستطاع على ما يرضي الله جل وعلا في خاص أمرها وفي عام أمرها .. على كل مسلم أن يدعو لولاة الأمر بأن يفرج الله عنهم وعن بلادهم كل كربه وأن يرينا عاجلا غير آجل إنتصار الحق وإنقماع الباطل إنه مجيب الدعاء , وصلى الله وسلم على نبينا محمد





الشيخ محمد :
قبل أن نختم الحلقة من باب الإنصاف لبعض الإخوة ,كنت بعض الإخوة والأخوات في عشر ذي الحجة يا شيخ صالح وذكرت لهم أن ضيفي الشيخ صالح , سعد وحمد وباسمه ووفاء وأنس طلبوا من الشيخ صالح أن يدعو لهم بالهداية والصلاح والطاعة ..










أسأل الله جل وعلا أن يهدينا جميعا في هذا المجلس وأن يهدي من طلب الدعاء له بالهداية وأن يصلح عامة المسلمين وأن يصلح شباب المسلمين وأن يصلح علماء المسلمين وأن يصلح طلبة العلم وولاة الأمر في كل مكان إنه جل وعلا مجيب الدعاء , وأن يسمعنا عن أيام هذا الحج وساعاته ولياليه وعن يوم عرفة وما قبله وما بعده ما يسرنا ويسر كل مسلم ويهيئ فيه من الخير ما يغيظ كل مبتدع وضال إنه مجيب الدعاء والحمد لله رب العالمين ..




الشيخ محمد :


اللهم آمين .. شكرا لكم شيخ صالح ..











الروابط من الأخ ياسر الياسر وفقه الله



الرابط الصوتي

http://www.jawabk.net/downloads/1430...06-12-1430.mp3









تمت بحمد الله وتوفيقه



لاتحرموا من ساهم فيها من دعواتكم




رد مع اقتباس
قديم 25 Nov 2009, 10:57 PM   #12

~ قلبٌ معطاء .. مُشرفة مُساعدة سابقة ~

العضوٌيه : 37650
 التسِجيلٌ : Aug 2008
مشَارَكاتْي : 1,579

شعلة من إبداع غير متواجد حالياً

افتراضي رد: حلقات برنامج الجواب الكافي ... في عشر ذي الحجة /// تحديث مستمر









حلقة يوم الثلاثاء 7_12_1430هـ

مع فضيلة الشيخ سعد الخثلان
والمقدم الشيخ محمد المقرن
حفظهم الله ورعاهم



ريانة :
تقول .. أبي وأمي أشتروا أرض بطريقة التورق وأبي أخذ السيارة عن طريق البنك وهو باعها بنفسه وأمي
وكلت أبي بشراء حديد من البنك وأخذ من البنك ورقة إستلام الحديد , وذهب لموظف البنك ورأى مجموعة
من الحديد وقال الموظف لوالدي : تبيع وإلا توكل في البيع ؟ فذكر أنه يوكل وهو ما سأل كيف يوكل والحديد
انباع عن طريق البنك ..
هل الأرض فيها شيء من الحرام ؟ لأنه أخذ المال لأجل الأرض , وإن كانت حرام أو المال الذي دفع إن كان
حراما أو دفعه والدي من هذا الأمر كيف يكون التخلص من ذلك المال الحرام في حالة إن كان حراما ..
تقول أن الشيخ سعد الخثلان _ هي لم تفهم إجابتك _ قالت أن الشيخ سعد الخثلان قال أن الأرض لا شيء
فيها والإشكال في الحديد , من هذا الكلام لم يتضح لي الحكم , أريد حكم واضح أعرف من خلاله كيفية
التخلص مما مضى من الحرام فأريد أن أخرج الحرام من حياتي ..
هي عادته مرة ثانية ولم تفهم ربما ما قصدتم في الحلقة الماضية ؟



بسم الله الرحمن الرحيم ..
الحمدلله رب العالمين وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهديه إلى يوم
الدين .. أما بعد :
هذا السؤال سبق أن طرح في حلقة سابقة وذكرتُ فيما سبق أن شراء والدها الحديد عن طريق البنك هذه
العملية تسمى بالتورق المنظم , وهذا التورق المنظم قد صدر فيه قرار من مجمع الفقه الإسلامي برابطة
العالم الإسلامي بتحريمه وذلك لأنه شبيه بالعينة الثلاثية لما يعتريه من الصورية ولذلك تجد أن مثل هذا
الحديد يباع على عدد كبير من الأشخاص وأيضا تجد أن هذا الشخص لو أراد الحديد لم يعطى الحديد وإن
كان في البداية يقولون إن أردت أن تستلم الحديد فأستلم لكن حسب إفادات بعض الإخوة الذين تعاملوا مع
بعض البنوك أن البنوك لا تمكن هؤلاء من إستلام مثل هذه البضائع وتضع أمامهم عقبات وصعوبات
وعراقيل حتى لا يستلموها ولهذا فإن مثل هذا التعامل نقول أنه لا يجوز و هو محرم .. لكن البنك الذي
أشارت إليه ربما يكون عندهم فتاوى من بعض المشايخ وعنده هيئة شرعية فإذا كان والدها بنى الأمر على
فتوى شرعية وأخذ التورق بناء على هذا ثم اشترى به الأرض فأرجو ألا يكون في هذا بأس وتكون هذه
الأرض حلالا ولا تكون حراما لأن والدها لم يتعمد المال الحرام وإنما سلك هذا المسلك وهو يظن أنه مباح
وبنى هذا على ما هو موجود لديه من فتاوى شرعية لبعض المشايخ .. وحيث أن الأمر قد انقضى وأنتهى
فهذه الأرض لا شيء فيها لكن يتنبه مستقبلا إلى ترك مثل هذا التعامل ..




إحدى الأخوات :
تقول إذا كانت المرأة حامل وأسقطت قبل الشهر الرابع فما الحكم في الصلاة والصيام ؟



إذا كان الحمل قد مضى عليه ثمانون يوما فمعنى ذلك أنه قد بدأ في مرحلة التخليق , وإذا بدأ في مرحلة
التخليق فإن الحامل إذا أسقطت تكون نفساء تدع الصلاة والصوم ويكون حكمها حكم النفساء ..
قبل ثمانين يوما ليس هناك تخليق ولذلك يكون دم فساد تصلي معه وتصوم ..




الشيخ محمد :
تصلي على طول يا شيخ سعد ؟



تتوضأ عند دخول وقت كل صلاة , والتوضؤ عند دخول وقت كل صلاة أيضا على سبيل الإستحباب ..
بعد تسعين يوما دم نفاس لأنه قد بدأ فيه التخلق , لكن بين الثمانين والتسعين يحتمل أن يكون قد بدأ فيه
التخلق ويحتمل ألا يكون ولذلك يتأكد من السقط هذا هل بدأ فيه شيء من التخلق .! هل بدأ فيه عين ! هل
بدأ فيه يد ! هل بدأ فيه رجل ! فإن بدأ فيه شيء من التخلق يكون حكمه حكم النفساء ..
إن لم يبدأ فيه شيء من التخلق فيكون دم فساد , إن لم تعلم , ما تدري هل بدأ فيه شيء من التخلق أم لا
فالأصل أنه دم فساد وليس دم نفاس ومعنى ذلك أنها تصلي معه وتصوم ..



إحدى الأخوات :
تقول لي قريب منغولي ولا يخفى عليكم هذا الوصف بما يسمى ( المنغولي ) ولكنهم مستويات في الفهم
والإدراك .. قريبي هذا أقدر عمره العقلي بـ 4 أو 5 سنوات فهو لا يعرف الصلاة ولا الصيام ولا ربه ,
صحيح أنه يفرق بين المرأة الجميلة والعادية حيث تلفت إنتباهه المرأة الجميلة ولكن لا تثير ش___ه , تقول
أمه أنها ذهبت به إلى الطبيب وأجرى عليه الفحص قال إنه ليس إنسانا فيه رجوله ولا ميول إلى النساء
وإن كانت توجد لديه حيوانات منوية ولكن لا تستثار لأنه ينظر بنظرة الطفل وفي الحقيقة ألحظ ذلك فعلا من
نظراته للنساء فهو لا ينظر بشهوة وبالنسبة لإدراكه فهو كالطفل الصغير حتى أنه لا يعرف العلاقات أو
صلة القرابة فيخطئ في التسميات وفي النساء , كذلك لا يفرق بين الأموال التي بين يديه .. إلى غير ذلك
من الوصف ..
السؤال المهم الآن تقول هل نحتجب عنه أم ماذا نفعل ؟ لأنه ليس محرما لي ؟




إذا كان الوصف الطبي الذي ذكرته صحيحا ودقيقا من أنه كالطفل وأنه لا تستثيره المرأة و لا يخشى منه ولا
يخشى من الفتنة فإن الله عز وجل قد قال : [ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ] فيكون هذا
حكمه حكم الطفل الذين لم يظهروا على عورات النساء ولذلك لا يجب الإحتجاب منهم .. لكن هذا مرجعه إلى
أهل الإختصاص الأطباء المختصين في هذا الجانب هم الذين يقررون هل هو فعلا حكمه حكم الطفل أو أنه
ربما بعض هؤلاء أنه ربما يستثارون , ربما تحصل منهم فتنة , ربما تثور لهم شهوة فيكون هذا حكمه حكم
الرجل , ولذلك فالمرجع في هذا لأهل الإختصاص الأطباء المختصين في هذا هم الذين يقررون وعلى قرارهم
يكون الحكم الشرعي في هذا ..





في مسائل الحج أيضا يشكل على بعض الحجاج معجون الأسنان والشامبو الذي يكون به شيء ربما من
العطر , إستخدامه للحاج ؟




القاعدة أن المحرم ممنوع من الطيب , الطيب بجميع أنواعه سواء كان ملموسا أو كان ملبوسا أو كان
مطعوما أو كان مشروبا , الطيب بجميع أنواعه , النبي _ صلى الله عليه وسلم _ : ( ولا يلبس شيئا من
الثياب مسه زعفران ولا ورس )
والزعفران نوع من الطيب .. وقال في الذي وقصته راحلته : ( ولا تُقَرِّبوه
طِيْبًا )
فإذن المحرم ممنوع من مس الطيب , ممنوع كذلك من أن يلبس لباسا فيه طيب , ممنوع كذلك من
أن يتناول مشروبا فيه طيب ومن ذلك الزعفران , فالقهوة مثلا أو الشاي الذي فيه زعفران ممنوع منه
المحرم لأن الزعفران نوع من الطيب بنص الحديث , إذن الطيب ممنوع منه المحرم بشتى أنواعه ..
الشامبو فيه أنواع منه فيها طيب وفيها عطر هذه ممنوع منها المحرم , ولذلك بعض أنواع الشامبو إذا
تنظف بها الإنسان يُشم منه رائحة طيبة حتى ربما يظن من يقابله أنه متعطر فهذا لا شك أن المحرم ممنوع
منه .. أما بعض أنواع الشامبو التي ليس فيها عطر وليس فيها طيب هذه لا حرج فيها ولا بأس بها ..
كذلك الصوابين منها ما هو معطر ومنها ماهو ليس معطر , فماليس بمعطر لا بأس بإستخدامه أما المعطر
فيجتنبه المحرم ..
كذلك أيضا حتى المناديل , المناديل بعضها معطر وبعضها غير معطر فيجتنب ما كان معطرا ..
القاعدة أن كل ما كان مطيبا ومعطرا يجتنبه المحرم ..




يوسف :
يقول .. ما حكم إدراج طواف الوداع تحت طواف الإفاضة لمن وجب عليه السعي؟



لا بأس بذلك , لا بأس بتأخير طواف الإفاضة ويكفي بهذا عن طواف الوداع , ولكن بالنسبة للسعي فليس له
تقديم السعي إن لم يكن قد سعى قبل ذلك لأن من شروط صحة السعي أن يسبقه طواف , فإن لم يكن قد
طاف فلا يصح تقديم السعي وإذا قدم السعي على الطواف ولم يطف من قبل فعند جماهير العلماء أنه لا
يصح سعيه عند المذاهب الأربعة أنه لا يصح سعيه لأن السعي مرتبط بالطواف ..



الشيخ محمد :
يعني لو كان يا شيخ سعد متمتعا وحل من تمتعه ثم أتى في اليوم العاشر أو الحادي عشر وأراد أن يخفف
عليه في الوداع فذهب إلى الحرم فقط سعى .؟.



لا هنا سعيه صحيح .. لماذا ! لأنه قد طاف للعمرة , لكن لو أن أحد أتى قارنا أو مفردا لم يطف طواف
القدوم ولم يسعى ثم أخر طواف الإفاضة للأخير و قدم السعي على الطواف فهنا السعي لا يصح لأنه لم
يسبقه طواف ومن شروط صحة السعي أن يسبقه طواف .. ولذلك نقول يطوف طواف الإفاضة وينويه إفاضة
ويكفي عن الوداع ويسعى بعده وهو آخر عهده البيت , أولا الوقت يسير ثانيا الصفا والمروة مرتبطان
بالمسجد الحرام لذلك هو آخر عهده البيت لهذا عائشة _ رضي الله عنها _ لما طلبت من النبي _ صلى الله
عليه وسلم _ أن تأتي بعمرة أمر أخاها عبدالرحمن أن يذهب بها إلى التنعيم فأحرمت من هناك وأتت بعمرة
وكان آخر عهدها الصفا والمروة لأنها طافت ثم سعت بين الصفا والمروة ثم قصرت ثم ذهبت مع النبي _
صلى الله عليه وسلم _ .....




الشيخ محمد :
ما كان آخر عهدها .. هذا الذي يشكل على الناس ..



هو في الحقيقة إذا كان آخر عهده الصفا يعتبر آخر عهده البيت لأن _ كما ذكرنا _ أولا الوقت يسير ثانيا
الصفا والمروة يعني قريبان من البيت فيصدق عليه أن آخر عهده البيت ..
الممنوع أن يكون آخر عهده مشعر آخر كأن يكون آخر عهده منى أو عرفات أو مزدلفة لكن ما دام في حدود
الحرم , مادام في محيط المسجد الحرام فهو آخر عهده البيت ..






يوسف :
يقول شخص رمى الجمرة الصغرى ثم رجع إلى مخيمه وطال الفصل جدا فهل لو رجع إلى الجمرات يكمل
فيرمي الجمرة الوسطى أم يعيد الرمي من البداية ؟


لا حرج عليه أن يرمي الجمرة الوسطى لأن الصحيح لا يشترط التوالي بين الجمرات إنما المشترط هو
التوالي في رمي الجمرة الواحدة , يعني عندما يرميها يرميها سبع حصيات متعاقبات ولهذا ينص الفقهاء
على أنها متعاقبات أو متواليات يكبر مع كل حصاة ..
أما إذا رمى الصغرى ثم استراح ثم رمى الوسطى ثم استراح ثم رمى الكبرى لا حرج عليه في هذا إن شاء
الله ..





- كان في بالي سؤال بالنسبة لما قلنا آخر عهده بالبيت الطواف , الآن الذي يفعله بعض الحجيج خاصة إذا
كان متعجلا والمخيم أحيانا قد لا يكون متعجلا , فيرمي ثم يذهب إلى الحرم فيطوف وادع ثم يرجع مرة
أخرى إلى المخيم , فلو رجع بهذه الصورة تصرفه سليم ؟


لو رجع بنية الخروج , يعني هو طاف الآن وسعى وخرج يعني ذهب إلى مخيمه بنية الخروج لكنه تأخر
يعني ذهب لمخيمه لأجل إنتظار رفقه ونحو ذلك فلا حرج عليه إن شاء الله وهو آخر عهده الطواف وهو لما
طاف طواف الوداع انقضى حجه لكنه ذهب لحاجة في منى أو ذهب مثلا لحاجة في مزدلفة أو ذهب في
حاجة لأي مكان هنا لا يشكل على أن آخر عهده الطواف لأنه قد انتهى حجه وأنقضى حجه ..




الشيخ محمد :
لكن فيه طريقة أخرى يا شيخ سعد .. الآن الإنسان لابد أن يخرج في اليوم الثاني عشر إذا أراد متعجلا أن
يخرج من منى قبل الغروب فلو أن الإنسان رمى الجمرات ثم خرج خارج حدود منى حتى غربت الشمس ثم
رجع مرة أخرى إلى مخيمه لأجل مثلا الرحلة تكون غدا فعله سليم أيضا ؟



نعم لا حرج عليه في هذا إن شاء الله في أظهر أقوال أهل العلم أنه لا حرج عليه , المهم أنه يرمي الجمرات
قبل غروب الشمس ثم يخرج من حدود منى حتى لا تغيب عليه الشمس وهو في منى , ثم بعد ذلك يرجع
يأخذ حوائجه أو ينتظر رفقته ثم يطوف طواف الوداع ..






إحدى الأخوات :
تقول .. ماالأفضل لإمرأة قادرة على الأضحية وفي كل سنة تضحي لكن هذه السنة تقول: هل الأفضل أن
أضحي كالعادة، أم أدفع ثمن الأضحية الف وخمسمائة أو أكثر للمحتاجين في بعض مناطق المملكة ؟



الأفضل أن تضحي , وقد نص العلماء على أن الأضحية في يوم العيد وأيام التشريق أنها أفضل من الصدقة
بثمنها وذلك لأن الأضحية فيها تعظيم لشعائر الله عز وجل , فيها معاني لا توجد في الصدقة .. والله تعالى
يقول : [ ذَٰلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ ] حتى إن بعض أهل العلم قال بوجوبها , هي
سنة مؤكدة جدا , بل قال أبو العباس بن تيمية _ رحمه الله _ قال : إن عبادة النحر أفضل العبادات المالية
, وعبادة الصلاة أفضل العبادات البدنية , ولهذا جمع الله بينهما في قوله : [ فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ ] وفي قوله
: [ قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ] ولهذا لا يحرم الإنسان نفسه من هذا الأجر
العظيم والثواب الجزيل , وينبغي أن يقتدي بالنبي _ صلى الله عليه وسلم _ فقد ضحى بكبشين عظيمين ,
وأيضا في حجة الوداع نحر مائة من البُدن ( يعني مائة من الإبل ) نحر بيده باشر بيده ثلاثا وستين وأمر
علي فأكمل البقية ثم أُخذ من كل بدنة بضعة لحم ( يعني قطعة لحم ) فجمعت في قدر فأكل من لحمها وشرب
من مرقها ليمتثل أمر ربه في قوله سبحانه : [ ففَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ ] , [ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا
الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ ]
فالأفضل هي الأضحية هي أفضل من التصدق بثمنها ..





أبو باسل :
زوجتي تريد الحج لهذا العام بإذن الله لكن حسب مايتبين لها أن عذرها الشرعي سوف يكون بدايته في
الثامن والتاسع من شهر ذي الحجه فماذا تفعل هل تطوف أم تؤجل الطواف حتى تطهر ؟
و
لالىء الأصداف :
هل يجوز للمرأة الحائض أن تحج .. ؟؟



نعم المرأة الحائض كغيرها , النبي _ عليه الصلاة والسلام _ وضع لنا قاعدة قال : ( إفعلي ما يفعل الحاج
غير ألا تطوفي في البيت )
فتفعل كل ما يفعل الحاج تماما , تحرم من الميقات , تذهب لعرفة , لمزدلفة ,
لمنى , ترمي الجمار , تفعل كل شيء كما يفعله الحجاج ما عدا الطواف بالبيت , الطواف تؤجله حتى
تطهر..
ولذلك نقول للأخت التي تتوقع أن يأتيها الحيض في الثامن أو التاسع إذا أتاها الحيض فإنها تنتظر حتى
تطهر فإذا طهرت أتت بطواف الإفاضة , ويمكن أن تستخدم حبوب موانع الحيض لأجل أن تتمكن من آداء
النسك , إذا أمكنها ذلك أو تستخدم أي موانع طبية تمنع نزول الحيض لا بأس بهذا والأطباء يقولون إذا
فعلته المرأة بشكل عارض لا يضرها , إنما الذي يضرها أن تفعله بشكل مستمر , فبإمكانها أن تلجأ لهذه
الوسيلة لكن لو قُدر أن هذا لم يتيسر فإنها تنتظر حتى تطهر ثم تطوف بالبيت ..
ولهذا لما قيل للنبي _ صلى الله عليه وسلم _ أن صفية حاضت , قال : ( أحابستنا هي ؟ ) فالأصل أن
المرأة تحبس محرمها حتى تطهر ثم تأتي بطواف الإفاضة ..




الشيخ محمد :
لكن هذا يا شيخ سعد يشكل أحيانا في مسألة أنها لا تطوف , طبعا هي السعي تسعى ..


نعم .. و لا تسعى إلا بعد طواف , يعني تؤدي السعي مع الطواف ..



الشيخ محمد :
لكن الآن يشكل على الذين مثلا خارج المملكة , رحلاتهم منتظمة , صعب لو كانت مثلا من بلد بعيد مثلا
الجزائر , المغرب , بعض الدول , يصعب عليها الرجوع مرة ثانية ..؟



هذه المسألة عَرضت في وقت أبي العباس بن تيمية _ رحمه الله _ فوجد في وقته أن نساء يأتين من أماكن
بعيدة وتكون المرأة حائض ورفقتها لن تنتظرها وهي بين أمرين .. إما أن تطوف وهي حائض وإما أن
ترجع إلى بلادها ولم تطف ولم تكمل حجها وربما أنها لا يتيسر لها أن تعود مرة أخرى في عمرها للإتيان
بطواف الإفاضة ..
فأبو العباس بن تيمية _ رحمه الله _ اجتهد في هذه المسألة وقال : لولا الضرورة لما أفتيت فيها , فأفتى
في هذه الحال بأن المرأة تطوف وهي حائض , لكنها في مسألة ضيقة جدا وفي حال إمرأة هي بين أمرين
إما أن تطوف وهي حائض وإما ألا تطوف وتبقى لم يكتمل حجها فيمكن أن يفتى بهذه الفتوى كما تفضلتم
لإمرأة تأتي من أماكن بعيدة من بلاد بعيدة , أقصى الشرق , أقصى الغرب , لا تستطيع أن تذهب إلى بلادها
وتعود مرة أخرى , ولا تستطيع في الوقت نفسه أن تنتظر حتى تطهر فهنا يمكن أن يفتى لها بهذه الفتوى
فتوى ابن تيمية _ رحمه الله _
لكن من كانت موجودة داخل المملكة أو في دول الخليج أو في الدول القريبة لا يفتى لها بهذه الفتوى , بل
يقال لها أن الأصل أن تنتظر حتى تطهر إن لم يتيسر هذا تذهب لبلدها وتبقى على إحرامها يعني لم تحل
التحلل الكامل هي حلت التحلل الأول لكن لم تحل التحلل الكامل تنتظر ثم بعد ذلك تعود وتأتي بطواف الإفاضة
وبالسعي ..



الشيخ محمد :
لا يكون عليها إلا طواف الإفاضة والسعي فقط ؟


طواف الإفاضة والسعي .. نعم ..




الواثقة بالله :
تقول ما حكم قراءة القرآن بالمجاهرة بالصوت للمرأة المعذورة شرعا وهل يجوز لها إمساك المصحف بوجود
حائل كالقفازات ؟



قراءة القرآن للحائض القول الصحيح أنه لا بأس به إذ أنه ليس هناك دليل ظاهر يدل على منع المرأة
الحائض من قراءة القرآن لكن هي ممنوعة من مس المصحف فقط , فيمكن أن تمسكه كما ذكرت بالقفازين
أو بأي حائل لكن تقرأ القرآن ..
والحديث المروي في منع المرأة الحائض من قراءة القرآن حديث ضعيف لا يصح عند كثير من المُحدَّثين ,
بل إن النبي _ صلى الله عليه وسلم _ قال لعائشة : ( إفعلي ما يفعل الحاج غير ألا تطوفي بالبيت ولا تصلي
) جاء في رواية أحمد ( ولا تصلي )
وجاء في صحيح البخاري من حديث جابر : فأمرها أن تفعل ما يفعله
الحاج غير ألا تطوف بالبيت ولا تصلي ..
فمنعها النبي _ صلى الله عليه وسلم_ من أمرين : من الطواف بالبيت ومن الصلاة , ولم يمنعها من قراءة
القرآن مع أن قراءة القرآن من أفضل أعمال الحاج فدل ذلك على أن الحائض ليست ممنوعة من قراءة
القرآن , ولأن هذه المسألة لما تحتاج لها الأمة في كل زمان ومكان فلو كانت الحائض ممنوعة من قراءة
القرآن لبين هذا النبي صلى الله عليه وسلم لأمته بيانا واضحا لأن هذا مما تحتاجه الأمة إلى بيانه وتأخير
البيان عن وقت الحاجة لا يجوز , ولأن المرأة الحائض أيضا كونها تنقطع عن قراءة القرآن ربما تكون من
الحافظات وربما تكون من الصالحات كونها تنقطع وربما تطول مدة حيضها ربما تكون سبعة أيام ربما بعض
النساء تصل إلى عشرة أيام فنقطعها عن قراءة القرآن , يعني هذا بعيد خاصة أنه لم يرد في ذلك حديث
صحيح يمنع الحائض من قراءة القرآن ولهذا فالقول الصحيح أن الحائض لا بأس أن تقرأ القرآن لكن هي
ممنوعة من مس المصحف فقط , تمسه من وراء حائل والحمدلله ..





الواثقة بالله :
تقول بعض الأخوات يقولون أن قول " صدق الله العظيم " بعد الإنتهاء من قراءة القرآن ليس بدعة لأنه لا
يوجد بزعمهم دليل بتحريم ذلك .؟.




الأصل في العبادات الحظر و المنع إلا ما ورد الدليل بمشروعيته ولهذا كلام الأخوات أنه لا يوجد دليل نحن
نقلب المسألة نقول ما الدليل على مشروعيته ! لأن الأصل هو المنع والحظر , فمن يقول أن قول " صدق الله
العظيم " مشروع نقول ما الدليل على مشروعية هذا ! وإلا فنحن معنا الأصل , الذي يقول أنه غير مشروع
لا يطالب بالدليل لأن معه الأصل بينما الذي يقول أنه مشروع هو الذي يطالب بالدليل , ولم يرد عن النبي _
صلى الله عليه وسلم _ ولا عن أحد من الصحابة والتابعين فيما أعلم أنهم كانوا يقولون بعد الفراغ من
قراءة القرآن " صدق الله العظيم " , والنبي _ صلى الله عليه وسلم _ لما طلب من ابن مسعود أن يقرأ
عليه القرآن قال : " أقرأ عليك وعليك أُنزل ! " قال : ( نعم , إني أحب أن أسمعه من غيري ) فقرأ عليه
حتى بلغ : [ فَكَيْفَ إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَىٰ هَٰؤُلَاءِ شَهِيدًا ] قال : ( حسبك يا ابن مسعود
)
ولم يقل قل صدق الله العظيم .. وإنما هذا اللفظ أتى فيما بعد وأشتهر لدى كثير من الناس لكن ليس له
أصل فيما أعلم ولذلك لا يشرع أن يقال " صدق الله العظيم " إنما إذا فرغ الإنسان من القراءة يسكت أو يقال
له حسبك أو نحو ذلك كما قال النبي صلى الله عليه وسلم لابن مسعود , أما كونه يلتزم في نهاية كل قراءة
صدق الله العظيم فلا أعلم لهذا أصلا ..




هناك إمرأه قبل أربعين سنه أتاها العذر الشرعي وكان عمرها 12سنه ولم تخبر أمهاحياء من ذلك وكانت تسمع من والدتها
أن البنت لاتصوم إلا بعد أن يكون عمرها 15سنه
فعلت ذلك جهلاً
ولما يفعلونه في ذلك الوقت أنه يعتبرونه أن العذر مع15 سنه
وليس مع البلوغ الآن لم تصم ثلاث أعوام مالحكم؟




تقضي ماتركته في هذه الأعوام الثلاثه وذلك لأنها مفرطه ترك السؤال خاصه
أنها
تعيش في بلد مثل المملكه وفيها علماء فهي مفرطه بترك السؤال في هذا ولاتعذر بالجهل
ثم الأيام
التي تقضيها ولله الحمد ليست كثيره هي المعتاد في حيض النساء من ستة أيام إلى سبعه
ربما تصل
إلى إحدى وعشرين يوماً أو تزيد قليلاً فتقضي عن كل سنه لنقل مثلاً سته أو سبعة أيام يعني مجموع
ثلاث سنوات احدى وعشرين يوماً تقريباً قد تزيد قد تنقص عن هذا العدد ويمكن أن تفرق هذه الأيام المقصود
يلزمها قضاء هذه السنوات الثلاث ولاتعذر بالجهل في هذا




سؤالها الثاني تقول يوجد في الصيدليات مايسمى لصقات للظهر تمنع الحمل بحيث
توضع كل إسبوع الواحده لمدة شهر وهي أربع لصقات توضع كل إسبوع لصقه واحده حكم الطهاره والإغتسال
وغير ذلك؟




هذه تشبه ماذكره الفقهاء من الجبيره والذي يظهر والله أعلم أنه لابأس بإستخدامها
إذا لم
يكن فيها ضرر والمرجع في تحديد الضرر هو الأطباء فإذا قال الأطباء أنه ليس فيها ضرر على حالة المرأه
فلا بأس بإستخدامها بالنسبه للطهاره أما بالنسبه للوضوء فالأمر واضح أنها لاتتعلق بأعضاء الوضوء لكن
بالنسبه للإغتسال سواء الإغتسال من الجنابه أو من الحيض هنا تمسح عليها كما تمسح على الجبيره
وإذا مسحت عليها أجزأ ذلك إن شاء الله







الأخت أم نواف
تقول إمرأه حصلت على أرض من الدوله قدم عليها زوجها وهي ليست من المستحقين لها فهي متزوجه وموظفه
فهل تأخذها لأنها مواطنه مثلها مثل الرجل الذي تمنحه الدوله أرضاً ليعمرها ويسكنها أم أن هذه الأرض
ليست من حقها ولايجوز أن تأخذها؟



لابأس بأخذها لأن هذه منحه من الدوله للمواطنين ولمن تنطبق عليه الشروط فما دام أنها قد منحت من
الدوله وهي مستكمله للشروط في هذا فلا بأس لأن لايشترط الحاجه من يمنح مثل هذه الأراضي لايشترط
أنه فقير أو مسكين أو محتاج وإنما هي منحة من الدوله للمواطن فإذا أخذتها فلا شي فيها إن شاء الله





أبو طاهر
ماحكم زيادة ولك الشكر بعد ربنا ولك الحمد؟



لاأعلم أن لهذه الزياده أصلاً صحيحاً ولذلك المشروع هو الإقتصار على ماورد أن يقول ربنا ولك الحمد بدون زياده
ولك الشكر وقد ورد فيها أربع صيغ _ربنا لك الحمد_ربنا ولك الحمد_اللهم ربنا ولك الحمد_اللهم ربنا لك الحمد
_حتى أوضح للمشاهدين يعني اللهم ربنا ولك الحمد هذه أكمل الصيغ بزيادة اللهم والواو ورد اللهم ربنا لك الحمد
يعني بزيادة اللهم بدون الواو الصيغه الثالثه ربنا لك الحمد بدون اللهم وبدون واو الصيغه الرابعه ربنا ولك الحمد
يعني بزيادة الواو وبدون اللهم كل هذه الصيغ وردت وكلها في الصحيحين وفي أحدهما
والمشروع
أنه ينوع بينها تارة يأتي بهذا وتارة يأتي بهذه كلها قد وردت أما زيادة ولك الشكر فلا أعلم أن لها أصلاً صحيحاً






هل العين تكون بكلام من العائن أوبمجرد النظر من العائن بدون أن يتلفظ، وما السبيل لمن يخاف كثيرا
من العين بحيث تؤثر على كثير من حياته وحتى عباداته مثل الدعوة الى الله وحضور حلقات
العلم
بل حتى حضور الصلوات مع الإقامه عند سماع الأذان وكل ذلك خشية العين؟



العين حق كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم ويعقوب قال لبنيه لاتدخلوا من باب واحد وإدخلوا
من أبواب متفرقه قال بعض المفسرين إنما خشي عليهم العين لأنهم كانوا أحد عشر إبناً وعلى قدر عظيم
من الجمال فخشي إن دخلوا جميعاً من باب واحد خشي عليهم العين فالعين حق لاشك لكن المبالغه
في الخوف من العين هذه تدل على ضعف التوكل على الله عز وجل وضعف الإيمان فالذي
دائماً يخاف
من العين أو يخاف من السحر أو يخاف من المس أو يخاف من قطع الرزق هذا يدل على أنه عنده مشكله
في التوكل على الله عز وجل عنده ولهذا نقول للأخ السائل عليه أن يسعى لتحقيق التوكل على الله عز وجل
عليه أن يقرأ كتب أهل العلم وماذكروه في التوكل وكيف أحقق التوكل على الله عز وجل التوكل على الله تعالى
من أعظم أعمال القلوب والنبي صلى الله عليه وسلم يقول ( لو أنكم توكلتم على الله حق توكله لرزقكم
كما يرزق الطير تغدو خماصاً وتعود بطاناً )
ولهذا فإن هذه المسأله مسألة عظيمه وتحتاج إلى مزيد
من البيان البسط ربما لايتسع المقام للكلام عنه لكن أحيل الأخ السائل على كتب العقيده التي تتكلم
عن التوكل وكيف يحقق المسلم التوكل على وجه الخصوص كلام إبن تيميه وإبن القيم عن التوكل فهو كلام
نفيس كيف يكون المسلم متوكلاً على الله عز وجل كيف يكون من المتوكلين الذين يحبهم الله تعالى
الذين قال الله تعالى {إن الله يحب المتوكلين }
فتجد أن المتوكل على الله سبحانه وتعالى ليس عنده مبالغه
في الخوف من العين أو المس أو السحر أو قطع الرزق وغير ذلك لأنه قد تعلق قلبه بالله عز وجل لايخشى
من المخلوقين يعلم بأنه لن يصيبه ضر إلا بإذن الله عز وجل ولاينفعه أحد إلا بإذن الله عز وجل { وإن يمسسك الله
بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يردك بخير فلا راد لفضله}

(و اعلم أن الأمة لو إجتمعت على أن يضروك بشي لم يضروك إلا بشي قد كتبه الله عليك
ولو إجتمعت على أن ينفعوك بشي لم ينفعوك إلا بشي إلا قد كتبه الله لك )
فهذه المسأله
متعلقه بالقلب ولذلك نقول على الأخ أن ُيعنى بتحقيق التوكل على الله عز وجل وماذكره من الخوف
الشديد هذا لاشك أنه مؤشر علامه على ضعف توكله على الله عز وجل







سؤاله الثاني
دائما عند قراءتي للأذكار الشرعية مثل أذكار الصباح والمساء أو قراءة
الرقية الشرعيه
أكرر الأيات والأذكار خشية أني لم أذكر العدد المطلوب مثلا الفاتحة سبع مرات أقرأها عشر مرات وكذلك
باقي الأذكار ؟ فهل علي شي؟ وما السبيل للتخلص من ذلك؟



أولا هو ليس عليه شي في ذلك لكن أخشى أن يقوده هذا إلى الوسواس لأنه إذا أصبح بهذه الطريقه
كل شي ورد بعدد محدد يزيد عليه فربما مع مرور الوقت يقوده هذا إلى الوسواس ولذلك عليه أن يكون
قوي الإراده خاصة أن هذه الأذكار هي نافله حتى لو نقص العدد لايضره ولذلك عليه أن يضبط العدد كما جاءت
به السنه مثلاً يقول سبحان الله والحمدلله والله أكبر يكررها ثلاث وثلاثين مره حتى يكون المجموع تسع وتسعين
ويختمها بلاإله إلا الله وحده لاشريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شي قدير ظبط هذا العدد يسير وسهل
لكن قوله تكرار الفاتحه سبع مرات لاأعلم لهذا أصلاً أن الفاتحه تكرربل لاأعلم أن الفاتحه أنها من أذكار الصباح والمساء
الفاتحه هي أعظم سور القرآن وأعظم مايرقى به ولاتصح الصلاة إلا بها لكن لاأعلم أنها من أذكار الصباح والمساء
وإن كانت موجوده في بعض كتب الأذكار






سؤال يشكل على الناس هل الأضحيه تكون للميت أم تكون للحي؟


الأضحيه الأصل أنها للحي وإختلف العلماء هل تشرع الأضحيه عن الميت أم لا؟
فمن
أهل العلم من قال إن الأضحيه أصلاً لاتشرع عن الميت لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يضحي عن بناته
الآتي توفين في حياته عليه الصلاة والسلام ولم يضحي عن زوجه خديجه ولم يضحي عن عمه حمزه
ولم يضحي عن أقاربه الأموات ولم ينقل عن الصحابه أنهم كانوا يضحون عن أقاربهم الأموات وهذا قول قوي
لكن الأظهر والله أعلم هو أن الأضحيه عن الميت لابأس بها لأنها من جنس الصدقه ولأن النبي صلى الله عليه وسلم
ضحى عن من لم يحضي من أمته وفيهم الأموات وفيهم الأحياء فدل ذلك على أن الأضحيه للميت لابأس بها
والأفضل والأكمل أن يضحي الحي عن نفسه ويشرك من شاء من الأحياء والأموات هذا هو الأفضل وهو الأكمل
لاأن يضحي للميت إستقلالاً إن ضحى للميت إستقلالاً أرجوا أن لايكون فيها بأس لأنه من جنس الصدقه عنه
خاصة إذا كان الميت قد وصى فيلزم تنفيذ وصيته في هذا لكن الذي أنبه عليه هو أن بعض الناس يضحي
عن غيره وينسى أن يضحي عن نفسه هذا خطأ كبير كيف يضحي عن غيره من الأحياء والأموات ولايضحي
عن نفسه يحرم نفسه الأجر والثواب أقول إبدأ بنفسك أولاً في البدايه لابد أن ينويها يضحي عن نفسه
ومن خلال الأسئله التي ترد من بعض الناس يضحي عن فلان وفلان من الأحياء والأموات نفسه لم يضحي عنها
يقول أن لم أضحي عن نفسي وإنما سأضحي عن غيري هل يلزمني أن أمسك عن شعري وأظفاري؟
لماذا لم تضحي عن نفسك وأنت قادر فالأضحيه سنة مؤكده جداً ينبغي على المسلم أن يحرص على
أن يضحي عن نفسه ويشرك معه في الأجر والثواب من شاء من الأحياء والأموات وبعض الناس أيضاً يتحجر
واسعا تجد أنه مثلاُ يضحي عن والديه أضحيه ويضحي ربما عن بعض أقاربه من الأحياء والأموات لكن لايضحي
عن نفسه لو أن ضحى عن نفسه وأشرك معه والديه ومن شاء من الأحياء والأموات في أضحيه واحده كفى وأجزأ فأنت لماذا
تخص والديك بأضحيه ولم تضحي عن نفسك؟ ضحي عن نفسك وأشرك والديك وأشرك من تريد من الأحياء والأموات وفضل الله تعالى واسع



الشيخ محمد
يشكل أيضاً إذا كانوا في بيت واحد يعني أحياناً بعض الأسر تكون كبيره في بيت واحد أحياناً يكون الأبناء
كباروموظفين غير متزوجين أيضاً فهل تجزئهم أضحيه واحده أم نقول لكل واحد منهم ضحي ؟



هذا سؤال جيد ويبرز هذا السؤال خاصة في الوقت الحاضر مع غلاء أسعار الأضاحي فترد مثل هذه الأسئله
فيقولون نحن نريد أن نشترك في أضحيه لماذا كل واحد منا يشتري أضحيه ؟فنقول الإشتراك في الأضحيه
على قسمين القسم الأول الإشتراك في الملك والإشتراك في الملك لايكون في الغنم وإنما يكون في الإبل
إلى سبعه وفي البقر إلى سبعه أما الإشتراك في الغنم فهذا لايجوز وذلك لأن كثيراً من الصحابه كانوا فقراء
ولم ينقل عنهم أنهم كانوا يشتركون في الواحده من الغنم وإنما كانوا يشتركون في الإبل إلى سبعه والبقر إلى سبعه لكن بالإمكان أن أحدهم يشتري الأضحيه ويشرك معه من أراد من إخوانه أو من
الأحياء والأموات عموماً وهذا يقودنا للقسم الثاني وهو الإشتراك في الثواب:أن الإنسان يشرك معه في الأجر
من أراد من الأحياء ومن الأموات وليس له حد له أن يشرك من يشاء من غير تحديد
يقول
هذه أضحيه عني وعن والدي وعن أولادي وعن زوجتي فيشرك معه من أراد من الأحياء والأموات ولو كثر
العدد فهذا إشتراك في الثواب أما الإشتراك في الملك فالمقصود بالإشتراك في الملك شراء الأضحيه
فهذا
لايكون في الغنم وإنما يكون في الإبل إلى سبعه والبقر إلى سبعه





الشيخ محمد
هذا يقود إلى مسألة الإمساك عن الشعر أيضاً تشكل على الناس الآن مفهوم الإمساك عن الشعر يعني
أحياناُ مثلاُ يمسك البيت كله إذا كان سيضحي وأحياناً بعض الناس يوكل ويقول بما إني وكلت فلاأمسك عن شعري؟



هذا الحكم وهو الإمساك عن الشعر والظفر قد جاء في حديث أم سلمه رضي الله عنها أن
النبي
صلى الله عليه وسلم قال( إذا دخلت هذه العشر وأراد أحدكم أن يضحي فلا يأخذ من شعره ولامن أظفاره شيئاً ) أخرجه مسلم في الصحيح ,
وهنا قال عليه الصلاة والسلام (و أراد أحدكم أن يضحي ) فالحكم متعلق بمن أراد أن يضحي
مالمقصود بمن أراد أن يضحي؟
المقصود به من يدفع ثمن الأضحيه ليس المقصود به الوكيل وإنما من يدفع ثمن الأضحيه ولذلك الوكيل
إذا كان لايريد أن يضحي فليس ممنوعا من الأخذ من شعره وأظفاره الممنوع هو الموكل وليس الوكيل
فالحكم خاص بمن أراد أن يضحي وهو من يدفع الثمن
هل يشمل هذا الحكم من يضحى عنه؟
إختلف العلماء في هذه المسأله فمنهم من قال إنه يشمل كما هو مذهب الحنابله
والقول الثاني
في المسأله وهو روايه في المذهب أنه لايشمل من يضحى عنه وإنما الحكم خاص بالمضحي وهذا هو القول الراجح
لأنه ظاهر الحديث و أراد أحدكم أن يضحي وهو إختيار الشيخ عبد العزيز ابن باز رحمه الله وكذلك محمد ابن عثيمين
أن الحكم خاص بمن أراد أن يضحي رحمة الله تعالى على الجميع فلا يشمل من يضحى عنه وبذلك مثلاُ
إذا كان الأب يريد أن يضحي عنه وعن أهل بيته فنقول الذي يمسك هو الأب فقط أما الزوجه والأولاد وأهل البيت
لايلزمهم الإمساك إنما الحكم خاص بمن أراد أن يضحي فقط





الشيخ محمد
أيضاً بعض الناس يقول بسبب إرتفاع الأضاحي الآن يجدون هناك جميعات خيريه مثلاُ في خارج السعوديه
مثل الرابطه وغيرها أنه يضحي مثلاً بدوله إسلاميه بسعر رخيص أحياناً قد يكون ثلث المبلغ التوجيه في هذا؟



هذا فيه تفصيل إذا كان عندهم أضاحي كثيره مثلاُ بعض البيوت ربما يضحون بعشر أضاحي أو أكثر هنا
لاحرج أن يجعلوا القدر الزائد من هذه الأضاحي في الخارج هذه إذا كانت الجهه الموكله موثوقه أما إذا لم
تكن الأضاحي كثيره ويريد الإنسان أن يوكل هذه الجهه في ذبح الأضحيه فأرى أن هذا ليس مناسباً لماذا؟
لأن الأضحيه شعيره وينبغي أن تبرز هذه الشعيره وأن تظهر هذه الشعيره وليس المقصود من الأضحيه
الدم أو اللحم { لن ينال الله لحومها ولادماؤها ولكن يناله التقوى منكم }
المقصود منها تحقيق التقوى لله عز وجل المقصود تعظيم شعائر الله تعالى
{ ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب }
فإذا كنت الأضاحي قليله أضحيه أضحيتين أو ثلاث فأرى أن تضحى في البلد الذي فيه المضحي بل السنه
أن يباشر الذبح بنفسه إن كان يحسن الذبح وإن لم يحسن وكل من يذبح عنه أضحيته ويحضر
الذبح
لتحقيق المعاني المقصوده من ذبح الأضحيه لكن لو كانت الأضاحي كثيره جداً فهنا لاحرج في أن يجعل جزءاً منها في الخارج





هنا تساؤل عن الأضحيه هل يشترط من الإنسان أنه يقوم بتوكيل الناس بشرائها
أم يذهب بنفسه شخصياً ليتأكد من شروطها وألا تكون مخالفه لما ورد في السنه؟



هو لابد أن تكون الأضحيه مستوفيه للشروط سواء كانت مايتعلق بسن الأضحيه بأن تكون جذع من الضأن
بأن تكون مثلاُ بلغت سنه من الماعز سنتين إذا كانت من البقر خمس سنين إذا كانت من الإبل بأن تكون
سليمه من العيوب المانعه لابد من التحقق من هذا فإذا كان وكيله ثقة وسوف يتحقق من هذا فلا حرج عليه
ولايلزمه أن يذهب ويشتري أضحيه بنفسه أما إذا لم يتيسر هذا فلا بد أن يتحقق هو بنفسه من إستيفاء
الأضحيه للشروط لأن لو إختل واحد منها لم تجزئ هذه الأضحيه






في الحج الناس البعض يقول أنهم في المشاعر في منى في عرفه ومزدلفه يلهجون
بذكر الله عز وجل لكن أيضاً نريد أن نقول للناس حتى أيضاً من لم يحج هناك أجور عظيمه لك وأنت لم تحج الناس
يغفلون عن هذا الشي نريد توضيحاً لها؟



أبواب الخير كثيره ومتنوعه ولله الحمد لاتنحصر في باب واحد من لم يتيسر له الحج هذا العام فهناك أبواب
كثيره من الخير هناك صيام النوافل وهناك الصلاه وهي أحب العمل إلى الله عز وجل خاصه في هذه العشر المباركه
(النبي عليه الصلاة والسلام لما سئل أي العمل أحب إلى الله تعالى ؟ قال الصلاة على وقتها )
كما في الصحيحين عن حديث ابن مسعود رضي الله عنه
والإمام أحمد رحمه الله كان يصلي لله تعالى في اليوم والليله تطوعاً من غير الفريضه ثلاث مئة ركعه
ولما حلصت له الفتنه العظيمه وضرب ضرباً شديداً كان يضرب حتى يغمى عليه فأصبح يصلي لله تعالى
في اليوم والليله مئة وخمسين ركعه هذا بعد الضرب كان الحافظ عبد الغني المقدسي يقتدي بالإمام أحمد
في هذا فيصلي لله تعالى في اليوم والليله تطوعاً وغير الفريضه ثلاث مئة ركعه الصلاة أيضاً من أعمال الخير
الصدقات أيضاً والذكر وهو من أفضل الأعمال التسبيح والتحميد والتهليل والتكبير جاء في صحيح مسلم
عن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( أيعجز أحدكم
أن يكسب في اليوم ألف حسنه ؟ قالوا يارسول الله كيف يكسب ألف حسنه؟ قال يسبح مئة تسبيحه
تكتب له ألف حسنه ويحط عنه ألف خطيئه )
يعني مئة تسبيحه كم تأخذ من الوقت ومع ذلك
يكسب ألف حسنه طرق الخير وأبوب الخير كثيره ومتنوعه والموفق من وفقه الله تعالى





ماورد في الحديث عن أيام التشريق أنها أيام أكل وشرب وذكر لله تعالى هل يقصد به الحجاج في منى
أم يقصد الجميع؟



المقصود الجميع يشمل ذلك الحجاج وغير الحجاج فهي أكل وشرب من الهدي ومن الأضاحي وذكر لله
عز وجل وذلك بالتكبير لله سبحانه وتعالى ويشمل الحجاج وغير الحجاج هذا الحكم شامل للحجاج وغير الحجاج






مالسنه في تقسيم الأضحيه توزيعها أم يهديها ؟

إختلف العلماء في هذا على قولين مشهورين
القول الأول : أن الأضحية تقسم أثلاثاً ثلث يأكله وثلث يهديه وثلث يتصدق به هذا هو المذهب عند الحنابله وإستدلوا بذلك بحديث لكن هذا الحديث في سنده مقال ولايصح
القول الثاني في المسألة : أن السنة في الأضحيه أنها تقسم إلى قسمين قسمه يأكله , وقسم يتصدق به,
وهذا هو القول الراجح وهو ظاهر لقول الله عز وجل { فكلوا منها وأطعموا البائس الفقير} {وكلوا منها وأطعموا القانع والمعتر}
فقسمها الله عز وجل إلى قسمين : قسم يؤكل , وقسم يتصدق به, فالقول الراجح أن الأضحيه تقسم إلى قسمين : قسم للأكل , وقسم للصدقه






يشكل على الحجيج في مسألة المبيت في منى في ظل هذا الزحام فبعض الناس أحياناً تكون مخيماتهم
في خارج منى كالتقسيم الجديد فيها يكون في مزدلفه والبعض منهم أحياناً ليس داخل المخيم يسكن سكنا
في العزيزه يقول صعوبه الحكم في هذه الحاله ؟والحكم في الذي يدخلون من الذين يقولون أنا سأحقق
المقصود الشرعي في البيات فإذا قلنا حقق ذلك كم المده هل يكفي أن يدخل من المغرب إلى الفجر أم ماذا ؟




أولاً: من لم يجد مكاناً في منى فهل يسقط عن المبيت ويبيت في أي مكان؟ أو أنه يبيت في أقرب مكان إلى منى؟
قولان لأهل العلم فمنهم من قال أنه يسقط عنه المبيت يسقط عنه هذا الواجب ويبيت في أي مكان
والقول الثاني في المسأله أنه يبيت في أقرب مكان إلى منى , وهذا هو القول الراجح ومعنى ذلك أنه
إذا كان مثلاً من جهة مزدلفه يبيت في أول جهة مزدلفه أو يبيت في حدود منى من جهة العزيزه مثلاً
المقصود يبيت في أقرب مكان إلى منى هذا هو القول الراجح وذلك لأنه يحقق المقصود البيتوتته في منى
ماهو مقصود الشارع في المبيت في منى؟ المقصود هو إجتماع الحجيج وأن يكونوا أمة واحده في مكان واحد
فإذا بات في أقرب مكان إلى منى تحقق هذا المقصود للشارع هذا هو القول الراجح في هذه المسأله ,
أما بالنسبه للقدر الواجب من المبيت فالقدر الواجب أن يبيت أكثر من نصف الليل وبناء على ذلك بعض الناس
ربما يكون في مكان يسكن في مكه في شقه مثلاً أو في منزل في مكه ويأتي فقط لاأداء واجب المبيت
فكم يكفيه من المبيت؟ نقول يكفيه أكثر من نصف الليل يحسب المده الزمنيه مابين غروب الشمس
إلى طلوع الفجر ويقسمها على 2 فلو إفترضنا مثلاً كانت تسع ساعات كان لابد أن يبيت بمنى أكثر
من
أربع ساعات ونصف لو قلنا عشر ساعات لقلنا لابد أن يبيت أكثر من خمس ساعات وهكذا




ماورد في السنه بالنسبه لأول يوم العيد بالنسبه للحاج ولغير الحاج ؟


بالنسبة للحاج أعمال الحاج يوم العيد أولاً : رمي جمرة العقبه , وهو أول عمل وهو تحية منى , يليه النحر
أو الذبح للمتمتع والقارن أما المفرد فليس عليه شي , يليه الحلق أو التقصير, يليه طواف الإفاضه, يليه السعي,
لكن القارن والمفرد إذا كان سعيا بعد طواف القدوم يكفي , إذا كانا لم يسعيا بعد طواف القدوم
فلابد
من سعي بعد طواف الإفاضه , هذه الأعمال يأتي بها الحاج مرتبه لكن لو قدم بعضها على بعض فلا حرج
لقول عبد الله ابن عمر بن العاص أن(النبي صلى الله عليه وسلم ماسئل يوم العيد عن شي قدم أو أخر إلا قال إفعل ولاحرج )
هذا بالنسبة للحاج
أما بالنسبة لغير الحاج فإن أفضل مايعمله في يوم النحر فهو التقرب إلى الله عز وجل بالضحايا وذلك بأن
يذبح أو ينحر أضحيةً وكلما كانت أطيب وأكمل كلما كانت أعظم أجراً وثواباً { ذلك ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب }
وقد ضبط العباس ابن تيميه بضابط قال إن من كانت أغلى وأكثر ثمناً فهي أفضل لأنه في الغالب في كل زمان ومكان ماكان أغلى فإنه أطيب وأكمل








الروابط من تسجيل الأخ ياسر الياسر وفقه الله

الرابط الصوتي

http://www.jawabk.net/downloads/1430...07-12-1430.mp3


الرابط المرئي

http://www.jawabk.net/downloads/1430..._07-12-1430.rm




وهذه روابط من الأخ أبو محمد بن وفقه الله
الرابط الصوتي

للحفظ حفظكم الباري

http://g5g5.net/xzfiles/FkX98657.ra


وهذه روابط الفديو
الرابط الاساسي
http://www.multiupload.com/9S6AZOAO7R


http://rapidshare.com/files/31173266...-1430.rar.html
http://www.mediafire.com/?qmjfzdcjmgo

http://www.zshare.net/download/68952535d17984ba/


http://hotfile.com/dl/18528829/25f09...-1430.rar.html
http://www.2shared.com/file/9418604/...7-12-1430.html



تمت بحمد الله وتوفيقه
دعواتكم لمن ساهم في تفريغها وتسجيلها







رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جميع حلقات برنامج الجواب الكافي ...متجدد.... إنتعاشـ..~ إعْــلاميَّـات 10 10 Mar 2011 07:53 PM
lll حلقات برنامج الجواب الكافي المسموعة والمقروءة lll متجدد طموح الإبداع إعْــلاميَّـات 53 10 May 2009 01:29 AM
حمل من هنا حلقات برنامج الجواب الكافي على قناة المجد الفضائية *& أنا مسلمة *& عَلى طَـريق الدَّعْــوةِ 2 12 Dec 2005 03:14 AM
برنامج جلسة (تحديث مستمر ايضا ) أريج الزهور إعْــلاميَّـات 10 05 Sep 2005 05:41 PM
برنامج الجواب الكافي مع الدكتور سلمان ابن فهد العودة حورية الدعوة إعْــلاميَّـات 2 30 Mar 2005 01:10 PM


الساعة الآن 06:08 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0
جَمِيعُ الحُقوق مَحْفُوظَةٌ لشَبَكَة أَنَا مُسلِمَة © 1425 هـ - 1433 هـ