رسائل قلبيَّة إلى حفظة القرآن الكريم...متجدد
ينتهي : 10-11-2014[Photoshop cc 14.0] بالحُبّ نعطِي للعطاءِ مَذاقْ ..!*
ينتهي : 10-11-2014الحل هنا لتعديل صوركُم]ْ
ينتهي : 30-10-2014- طلابُ النّور " ومضـات لإستقبال العام الدراسي "
ينتهي : 25-10-2014شجرَة الرَبيع تحتاجُ سُقياكِ يا (رَبيع)!
ينتهي : 30-10-2014
افتراضي مُتفائِلون (مادام في السماء إله)
ينتهي : 25-10-2014مسلسل ( موائــــد محرمة ) ..!!
ينتهي : 28-10-2014|| ورقة شخبطة؟! ||
ينتهي : 28-10-2014لديكم أخ مفقود!!
ينتهي : 28-10-2014

العودة   مُنْتَدَى أَنَا مُسْلِمَةٌ > المنتديات الاجتماعية > واحَـة الأُسْـرة

واحَـة الأُسْـرة ممْلكتِـي الخاصَّـة وتَمْتمـات أُسْرتِـي وشيءٌ من همسَـات الحيـاة .

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 26 Jan 2005, 11:47 AM   #1

شجرة طيبة
 
الصورة الرمزية دموع تائبة

العضوٌيه : 87
 التسِجيلٌ : Mar 2004
مشَارَكاتْي : 3,923

دموع تائبة غير متواجد حالياً

افتراضي أجر الزوجة الأولى إذا صبرت على زواج زوجها بامرأة أخرى



السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


السؤال: ما هو أجر الزوجة الأولى إذا صبرت على زواج زوجها بامرأة أخرى ؟ هل هناك أجر خاص لهذه الحالة أم أنه نفس الأجر الذي تناله أي زوجة في طاعة زوجها وأدائها لفروضها ؟ إذا عرفت أن هناك أجرا خاصا لهذا فسيساعدني على قبول هذا الحال بسهولة أكبر . قيل لي إن أجر المرأة التي تصبر على هذا أكبر من أجر المؤمن الذي يذهب للجهاد ، وبما أن الحج هو جهاد المرأة فإن قبول التعدد أعظم من الجهاد . هل هناك دليل على هذا ؟ وهل تعلم أن هناك أي أجر آخر ؟.

الجواب: الحمد لله
أولاً : لم نقف على دليل صحيح يتضمن ما ذكرت من الأجر ، لكن روى الطبراني من حديث ابن مسعود عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " إن الله تعالى كتب الغيرة على النساء والجهاد على الرجال ، فمن صبر منهن إيمانا واحتسابا كان لها مثل أجر الشهيد " والحديث ضعفه الألباني في ضعيف الجامع الصغير برقم 1626
ثانياً : إن صبر المرأة على طاعة زوجها سبب من أسباب دخول الجنة ، كما في الحديث الذي رواه ابن حبان " إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحصنت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها : ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت " والحديث صححه الألباني في صحيح الجامع الصغير برقم 660
وصبرها على زواج زوجها بامرأة أخرى له أجر خاص فوق هذا من عدة وجوه : الأول : أن زواج زوجها عليها يعد ابتلاء وامتحانا لها ، فإن صبرت على ذلك كان لها أجر الصبر على البلاء ، كما قال الله ( إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ) الزمر /10. وفي الحديث " ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا أذى ولا غم حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه? " رواه البخاري (5642) ومسلم ( 2573) من حديث أبي سعيد وأبي هريرة . وروى الترمذي (2399) عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " ما يزال البلاء بالمؤمن والمؤمنة في نفسه وولده وماله حتى يلقى الله و ما عليه خطيئة " وصححه الألباني في صحيح الجامع برقم 5815 الثاني : أن المرأة إن قابلت ذلك بالإحسان إلى زوجها وإلى الزوجة الأخرى كان لها جزاء المحسنين ( إنه من يتق ويصبر فإن الله لا يضيع أجر المحسنين ) يوسف / 90 ، (هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ) الرحمن /60 ، ( وإن الله لمع المحسنين ) العنكبوت /69 . الثالث : أنها إن حصل لها غيظ من ذلك ، فكظمت غيظها ، وكفت لسانها كان لها من كظم غيظه ، قال الله عن أهل الجنة ( والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين ) آل عمران /134 . فهذه أجور زائدة على أجر طاعة المرأة لزوجها في الأحوال العادية . وينبغي للمرأة العاقلة أن ترضى بما قسم الله تعالى لها ، وأن تعلم أن زواج زوجها من امرأة أخرى أمرٌ مباح فلا وجه للاعتراض عليه . وقد يكون في زواجه مزيد إعفاف وإحصان له ، يمنعه من الوقوع في الحرام . ومن المؤسف حقا أن من النسوة من يكون اعتراضهن على اقتراف الزوج للحرام أقل من اعتراضهن على زواجه بامرأة أخرى في الحلال ، وهذا من قلة العقل ونقص الدين . وينبغي للمرأة أن يكون لها أسوة حسنة في نساء النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه ، وصبرهن واحتسابهن مع وجود الغيرة عند كثير منهن ، فإن أقدم زوجك على الزواج بثانية فعليك بالصبر والرضا والإحسان إليه لتنالي أجر الصابرين والمحسنينواعلمي أن هذه الحياة حياة ابتلاء واختبار وما أسرع انقضائها ، فهنيئا لمن صبر فيها على طاعة الله حتى يفوز بالنعيم المقيم في جنات النعيم . والله أعلم .




منقول
للمزيد من مواضيعي

 





لست أبكي نفسي إذا ماتت ! إنما أبكي على الجنة إن فاتت , هي حقيقة فماذا أعددنا لها؟!...
لوضاقت بكِ الدنيا لاتقولي يارب عندي هم كبير...ولكن قولي ياهم عندي رب كبير

ياربي هذي ايدي وهذي دموع العين ,,, وش حيلة الغلطان بس يرفع اليدين

يستغفر ذنوبه ويعلن لها التوبة ... ومايرجع دروبه ويمشي بدرب الزين

ياربنا ببابك خايف من حسابك ,,, ياربي غفرانك وارحم في يوم الدين

قلب الندم فيني نادم على سنيني ,,, نادم على كل شئ وقد مافعل من شين

الله ياكثر اللي سويته في نفسي ’’’ أخطي ولا ولا احصي ومدري طريقي لوين

شوف اش كثر ساهي وماهمني سواتي ,,, ذنبي وهو ذنبي وتوني احسه الحين

ماكان في ظني وماجالي في بالي ’’’ ان اللي سويته شين وفوق الشين

ياربي سامحني اغفرلي وارحمني ,,, لا لا تعذبني وأذوق الأمرين

بس العمر ماراح وبعد الوعد مالاح ’’’ وربي كريم العفو يمدي يشيل الدين

ياربي سامحني اغفرلي وارحمني ,,, لا لا تعذبني وأذوق الأمرين


موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الزوجة طبيبة زوجها حديث من القلب واحَـة الأُسْـرة 6 22 Jan 2010 01:07 AM
مفتي مصر: الزوجة غير مكلفة شرعاً بخدمة زوجها فواتح الافكار حِـوارات وقضَـايا 2 08 Jan 2010 07:28 PM
أنظروا كيف تعامل الزوجة زوجها ~@(صـــورة)@~ أم يمان الحمساوية واحَـة الأُسْـرة 11 03 May 2007 06:21 AM
معاناة الزوجة الأولى ريوم واحَـة الأُسْـرة 7 17 Dec 2006 03:15 AM
كيف تكون الزوجة دعمًا لدور زوجها الدعوي؟ الغادة واحَـة الأُسْـرة 4 06 Jul 2005 06:17 PM


الساعة الآن 01:30 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0
جَمِيعُ الحُقوق مَحْفُوظَةٌ لشَبَكَة أَنَا مُسلِمَة © 1425 هـ - 1433 هـ